أمازون تعلن عن خمس خدمات لتعلم الآلات وكاميرا لاسلكية للتعلم المتعمق للمطورين

يعتبر تنفيذ تعلم الآلات اليوم معقداً، إذ ينطوي على قدر كبير من التجربة والخطأ، ويتطلب مهارات متخصصة.

السمات: Amazon Web Services (aws.amazon.com/)Amazon.com Incorporatedهواتف ذكية
  • E-Mail
أمازون تعلن عن خمس خدمات لتعلم الآلات وكاميرا لاسلكية للتعلم المتعمق للمطورين
 رياض ياسمينة بقلم  December 10, 2017 منشورة في 

أعلنت شركة "أمازون لخدمات الإنترنت"، وهي شركة تابعة لشركة "أمازون.كوم"، عن خمس خدمات جديدة لتعلم الآلات إلى جانب كاميرا فيديو لاسلكية تمكن التعلم المتعمق للمطورين.

وتعد خدمة "Amazon SageMager" خدمة يمكن التحكم بها بالكامل للمطورين وعلماء البيانات من أجل بناء وتدريب ونشر نماذج تعلم الآلات بشكل سريع. كما أعلنت شركة "أمازون لخدمات الإنترنت" عن كاميرا "AWS DeepLens"، وهي كاميرا فيديو لاسلكية مزودة بخاصية التعلم المتعمق يمكنها تشغيل نماذج حوسبية بصرية بشكل فوري لإتاحة فرصة التدريب العملي للمطورين على تعلم الآلات.

كما تم تقديم أربع خدمات تطبيقية جديدة تتيح للمطورين إمكانية تصميم تطبيقات تحاكي الإدراك البشري. وتشمل هذه الخدمات خدمة " Amazon Transcribe" لتحويل الكلام إلى نص، و"Amazon Translate" لترجمة النصوص باللغات المختلفة، و"Amazon Comprehend" لفهم اللغة الطبيعية، و"Amazon Rekognition Video" وهي خدمة حاسوبية جديدة لتحليل مقاطع الفيديو على دفعات وبشكل فوري.

خدمة "Amazon SageMaker" وكاميرا "AWS DeepLens" تجعلان تعلم الآلات في متناول جميع المطورين

يعتبر تنفيذ تعلم الآلات اليوم معقداً، إذ ينطوي على قدر كبير من التجربة والخطأ، ويتطلب مهارات متخصصة. ويتعين على المطورين وعلماء البيانات تصور البيانات وتحويلها ومعالجتها مسبقاً للحصول عليها بشكل خوارزمية يمكن استخدامها لتدريب النموذج. ويمكن حتى للنماذج البسيطة أن تتطلب كميات هائلة من القدرة الحاسوبية والكثير من الوقت للتدريب، وقد تحتاج الشركات إلى توظيف فرق متخصصة لإدارة بيئة التدريب التي تمتد عبر خوادم متعددة مزودة بوحدات معالجة الرسوميات. وتنطوي جميع مراحل تدريب النموذج - بدءاً من اختيار وتحسين الخوارزمية وصولاً إلى ضبط الملايين من المتغيرات التي تؤثر في دقة النموذج - على قدر كبير من الجهد اليدوي والتخمينات.

وبعد ذلك، يتطلب نشر النموذج المدرب ضمن التطبيق مجموعة مختلفة من المهارات المتخصصة في تصميم التطبيقات والنظم الموزعة. ومع تنامي مجموعات البيانات والمتغيرات، يتعين على العملاء تكرار هذه العملية مراراً وتكراراً نظراً إلى أن النماذج أصبحت قديمة وتحتاج إعادة التدريب باستمرار لتتعلم وتطور بحسب المعلومات الجديدة. ويتطلب ذلك كله الكثير من الخبرة المتخصصة وإلى كميات هائلة من القدرة الحاسوبية وقدرة التخزين إلى جانب الحاجة إلى الكثير من الوقت. وحتى الآن، كان تعلم الآلات بعيداً عن متناول معظم المطورين.

وتعد خدمة "Amazon SageMaker" خدمة يمكن التحكم بها بالكامل من شأنها أن تلغي الأعباء الثقيلة والتخمين من جميع خطوات عملية تعلم الآلات. كما تسهل هذه الخدمة بناء النماذج وتدريبها من خلال توفير أجهزة كمبيوتر محمولة مصممة مسبقاً وخوارزميات تعلم الآلات الشائعة والمحسنة لتلائم مجموعات بيانات البيتابايت وضبط النموذج التلقائي. كما تعمل خدمة "Amazon SageMaker" على تبسيط وتسريع عملية التدريب بشكل كبير، وإمداد البنية التحتية وإدارتها تلقائياً للنماذج التدريبية وواجهات التشغيل لاستنتاج التنبؤات باستخدام هذه النماذج. وقد تم تصميم كاميرا "AWS DeepLens" بالكامل لمساعدة المطورين على الحصول على الخبرة العملية لبناء وتدريب ونشر النماذج عن طريق الربط بين جهاز مادي ومجموعة واسعة من الدروس والأمثلة والأكواد المصدرية، وتكاملها مع خدمات "أمازون لخدمات الإنترنت" المعروفة لدعم التعلم والتجريب.

وفي معرض حديثه عن الخدمات الجديدة، قال سوامي سيفاسوبرامانيان، نائب رئيس قسم تعلم الآلات في شركة "أمازون لخدمات الإنترنت": "تتمثل رؤيتنا الأصلية في شركة "أمازون لخدمات الإنترنت" في تمكين أي فرد من الوصول إلى التكنولوجيا والأدوات والنطاق الواسع في مرآبه أو غرفة نومه مثله كمثل أكبر الشركات في العالم. ولا تختلف رؤيتنا في مجال تعلم الآلات عن ذلك. نحن نرغب في أن يكون جميع المطورين قادرين على استخدام تعلم الآلات بشكل واسع وبطريقة أكثر نجاحاً، بصرف النظر عن مستوى مهاراتهم في مجال تعلم الآلات. وتساعد خدمة "Amazon SageMaker" في إزالة وتخفيف التعقيدات المتعلقة بتعلم الآلات من أجل إتاحة الفرصة أمام المطورين للبدء في هذه المجال بسهولة وتمكينهم من أن يصبحوا قادرين على بناء وتدريب ونشر النماذج".

خدمات جديدة للكلام واللغة والرؤية تتيح لمطوري التطبيقات إمكانية تصميم التطبيقات الذكية بسهولة

بالنسبة إلى المطورين الذين لا يتمتعون بخبرة في مجال تعلم الآلات لكنهم مهتمون باستخدام هذه التقنيات من أجل تصميم فئة جديدة من التطبيقات التي تحاكي ذكاء الإنسان، ستساعدهم خدمات "Amazon Transcribe" و"Amazon Translate" و"Amazon Comprehend" و"Amazon Rekognition Video" في توفير خدمات عالية الجودة والدقة لتعلم الآلات قابلة للتوسيع وفاعلة من حيث التكلفة.

وأضاف سوامي سيفاسوبرامانيان، نائب رئيس قسم تعلم الآلات في شركة "أمازون لخدمات الإنترنت": "يقوم العملاء اليوم بتخزين بيانات أكثر من أي وقت مضى، وذلك باستخدام خدمة "Amazon Simple Storage Service" (Amazon S3) باعتبارها بحيرة البيانات القابلة للتوسيع والموثوقة والآمنة. ويرغب هؤلاء العملاء في وضع هذه البيانات لاستخدامها في مؤسساتهم ومن أجل عملائهم، ومن أجل القيام بذلك يحتاجون إلى أدوات وتقنيات سهلة الاستخدام للاستفادة من الذكاء الكامن في هذه البيانات. ويسرنا أن نقدم أربع خدمات جديدة لتطبيقات تعلم الآلات من شأنها أن تساعد المطورين في البدء في تصميم جيل جديد من التطبيقات الذكية التي يمكنها أن ترى وتسمع وتتحدث وتتفاعل مع العالم من حولها".

  • تحول خدمة "Amazon Transcribe" الكلام إلى نص، ما يتيح للمطورين إمكانية تحويل الملفات الصوتية المخزنة في خدمة "Amazon S3" إلى نصوص دقيقة ومرقمة بالكامل. وقد تم تدريب خدمة "Amazon Transcribe" للتعامل مع الأصوات منخفضة الدقة، مثل تسجيلات مراكز الاتصال، وذلك بدرجة عالية من الدقة.

  • ويمكن لخدمة "Amazon Transcribe" أن تولّد ختماً زمنياً لكل كلمة بحيث يمكن للمطورين محاذاة النص بدقة مع ملف المصدر. وتدعم خدمة "Amazon Transcribe" اليوم اللغتين الإنكليزية والإسبانية، ويجري العمل على دعم المزيد من اللغات. وفي الأشهر المقبلة، ستحظى خدمة "Amazon Transcribe" بالقدرة على التعرف على المتحدثين المختفين في ملف الصوت والتمييز بينهم، كما ستتيح للمطورين إمكانية تحميل المفردات المخصصة للحصول على نصوص أكثر دقة عند وجود هذه المفردات.

  • تستخدم خدمة "Amazon Translate" أحداث تقنيات الترجمة الآلية العصبية لتوفير ترجمة دقيقة جداً للنصوص بين اللغات المختلفة. ويمكن لخدمة "Amazon Translate" النصوص القصيرة والطويلة، كما تدعم الترجمة بين اللغة الإنكليزية وست لغات أخرى (العربية والفرنسية والألمانية والبرتغالية والصينية المبسطة والإسبانية)، إلى جانب العديد من اللغات التي ستضاف عام 2018.

  • يمكن لخدمة "Amazon Comprehend" فهم نصوص اللغة الطبيعية من الوثائق ومنشورات الشبكات الاجتماعية والمقالات وأي بيانات نصية أخرى مخزنة لدى "أمازون لخدمات الإنترنت".

  • وتستخدم خدمة "Amazon Comprehend" تقنيات التعلم المتعمق لتحديد الكيانات المتضمنة في النص (مثل الأشخاص والأماكن والتواريخ والمؤسسات)، واللغة التي كتب النص بها، والمشاعر المعبر عنها في النص، والعبارات الرئيسية مع المفاهيم والصفات، مثل "جميل" و"دافئ" و"مشمس". وقد تم تدريب خدمة "Amazon Comprehend" على مجموعة واسعة من مجموعات البيانات، وتشمل وصف المنتجات ومراجعات العملاء في "أمازون.كوم" وذلك من أجل بناء أفضل النماذج اللغوية التي تستخرج الرؤى الأساسية من النصوص. 

  • كما تتمتع هذه الخدمة بالقدرة على نمذجة المواضيع والتي تساعد التطبيقات في استخراج المواضيع المشتركة من مجموعة من الوثائق. وتتكامل خدمة "Amazon Comprehend" مع خدمة "AWS Glue" لتمكين التحليلات المتكاملة للبيانات النصية المخزنة في خدمة "Amazon S3" و" Amazon Redshift" و"Amazon Relational Database Service" (Amazon RDS) و"Amazon DynamoDB" وغيرها من مصادر البينات الشهيرة لدى أمازون.

يمكن لخدمة "Amazon Rekognition Video"  تتبع الأشخاص والكشف عن الأنشطة والتعرف على الأشياء والوجوه والمشاهير والمحتوى غير الملائم في ملايين الفيديوهات المخزنة في خدمة "Amazon S3". كما توفر هذه الخدمة إمكانية التعرف على الوجوه بشكل فوري بين ملايين الوجوه في مقاطع الفيديو المباشرة. وتعتبر واجهة برجمة التطبيقات سهلة الاستخدام في خدمة "Amazon Rekognition Video" مدعومة بنماذج حوسبية بصرية تم تدريبها على الكشف بدقة عن آلاف الأشياء والأنشطة، واستخراج المحتوى القائم على الحركة من كل من بث الفيديو المباشرة ومحتوى الفيديو المخزن في خدمة "Amazon S3".

ويمكن لخدمة "Amazon Rekognition Video"وضع علامة على أقسام معينة من الفيديو مع التصنيفات والمواقع بشكل تلقائي (مثل شاطئ وشمس وطفل) واكتشاف وتحديد الأنشطة (مثل الجري أو القفز أو السباحة) وكشف وتحديد الوجوه وتحليلها وتتبع عدة أشخاص حتى إذا كانوا بعيدين جزئياً عن مجال الرؤية في الفيديو.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code