شرطة دبي تحقق نسبة 100% في عملية التحول الذكي لمعاملاتها وخدماتها

نجحت شرطة دبي في تحقيق تقدم غير مسبوق في تطبيق آليات "خطة دبي 2021" لتتحول إلى جهة حكومية تقدم خدماتها ومعاملاتها بالكامل بشكل ذكي ودون الحاجة إلى المعاملات الورقية.

السمات: هواتف ذكيةالإماراتشرطة دبي
  • E-Mail
شرطة دبي تحقق نسبة 100% في عملية التحول الذكي لمعاملاتها وخدماتها شرطة دبي
 رياض ياسمينة بقلم  November 27, 2017 منشورة في 

أعلنت دبي الذكية عن تحقيق شرطة دبي لنسبة 100% في مسيرة التحول الذكي لمعاملاتها وخدماتها التي تقدمها للمتعاملين في كافة المجالات. حيث تأتي جهود شرطة دبي في هذا الإطار ضمن الأداء المتقدم لكافة الجهات الحكومية نحو التحول الذكي الكامل للخدمات والمعاملات.

وتسعى دبي الذكية من خلال "خطة دبي الذكية 2021" إلى المضي قدماً في المرحلة الثانية للحياة الذكية والمستدامة للإنسان في دبي، من خلال تأسيس بيئة عمل حكومية خالية من الورق بالكامل، تركز جهودها بشكل أساسي في عمليات وضع الخطط والاستراتيجيات لتحقيق أفضل مستويات المعيشة للناس، والمحافظة على وقتهم وجهدهم، من خلال إطلاق وتطبيق مشاريع ومبادرات توظف التكنولوجيا الحديثة في خدمة الانسان وتسهيل حياته وتقديم أفضل التجارب له.

وحول الموضوع قالت سعادة الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر، مدير عام دبي الذكية، "رغم أن العام 2021 هو موعدنا للاحتفال بآخر معاملة ورقية في دبي إلا أن أسلوب عملنا ينبع من مقولة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "المستقبل يبدأ اليوم وليس غداً"، ولذا عملنا مع مختلف المؤسسات الحكومية في دبي لبدء تطبيق رؤية حكومة بلا ورق بشكل فوري تمهيداً لتحقيق الجاهزية الكاملة بحلول الموعد المحدد، وبفضل التعاون المميز المعتاد من جانب القيادة العامة لشرطة دبي كانوا في مقدمة من نجحوا في التحول الرقمي الكامل في معاملاتهم".

وأضافت سعادتها "نجحت شرطة دبي في تحقيق تقدم غير مسبوق في تطبيق آليات "خطة دبي 2021" لتتحول إلى جهة حكومية تقدم خدماتها ومعاملاتها بالكامل بشكل ذكي ودون الحاجة إلى المعاملات الورقية، بما يوفر الكثير من الجهد والوقت على المتعاملين، ونحن نثمن هذه الجهود الكبيرة، التي تؤكد عمق التعاون المثمر بين دبي الذكية وشركائها الاستراتيجيين في القطاع العام للوصول إلى مستوى متقدم جداً من الجاهزية لمتطلبات المدينة الذكية المتكاملة".

من جانبه ، أكد سعادة اللواء عبد الله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي، أن القيادة العامة لشرطة دبي حرصت كل الحرص على وضع توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في التحول الذكي موضع التنفيذ منذ إعلان سموه عن بدء التحول للعمل الذكي، مشيراً إلى أن شرطة دبي تقدم خدماتها حاليا للمتعاملين دون ورقة بنسبة 100% من خلال تطبيقاتها الذكية على الهواتف النقالة والموقع الإلكتروني وذلك في إطار التيسير عليهم واسعاد المجتمع.

كما وأكد سعادته أن شرطة دبي حرصت أيضا على تطبيق خطة "دبي الذكية 2021"، التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، الهادفة إلى أن الاحتفاء بنهاية عصر المعاملات الورقية الحكومية بإصدار آخر وثيقة حكومية مطبوعة بحلول العام 2021، مشيرا إلى أن القيادة العامة لشرطة دبي حولت خدماتها إلى ذكية وتعمل حاليا على التحول نحو الذكاء الاصطناعي تماشياً مع إطلاق صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، استراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي لذلك أقدمت على تغيير مسمى «الإدارة العامة للخدمات الذكية» إلى «الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي»، وتشكيل فريق عمل الذكاء الاصطناعي، لإعداد استراتيجية التغيير والتوجهات السريعة في كل المجالات الشرطية والأمنية، وتطوير أدواته التي تخدم الجمهور الداخلي والخارجي، وإعداد الموظفين أكاديمياً، وصقل مهاراتهم للتعامل مع أنظمة الذكاء الاصطناعي".

وأضاف اللواء أن القيادة العامة لشرطة دبي تعمل على تلبية توجهات القيادة الرشيدة في مجال التحول الذكي والذكاء الاصطناعي بما يساهم في تقديم خدمات إلى أفراد الجمهور وفق أعلى المعايير العالمية وبسهولة ويسر شديدين تنعكسان على تحقيق رؤية جعل دبي المدينة الأسعد في العالم والأكثر تطورا وازدهارا.

وحسب إحصاءات شرطة دبي لعام 2017 تصدرت خدمات دفع المخالفات المرورية قائمة الخدمات الذكية التي يقبل عليها الجمهور، تلتها خدمات طلب كشق بالمخالفات المرورية، والإبلاغ عن حوادث مرورية. وبالنسبة لقنوات الدفع المفضلة فقد جاءت التطبيقات الذكية في المركز الأول تلاها الموقع الإلكتروني.

وبلغ النمو في إجمالي المعاملات الذكية 46% خلال عام 2017 مقارنة مع عام 2016، فيما بلغ النمو في المبالغ المحصلة عن الخدمات 25%. وبلغت نسب الإقبال حسب نوعية الخدمات، 64% على الخدمات المرورية، و20% للخدمات الجنائية، و15% للخدمات المتنوعة.

وتعد "خطة دبي الذكية 2021" المرحلة التالية لتحقيق رؤية القيادة الرشيدة في التحول لمدينة تستثمر التقنيات وتطبيقاتها لمنح سكان دبي أسلوب حياة يجعلها المدينة الأسعد في العالم، وتستند هذه الخطة التي تمتد لـ 4 سنوات على البنية التحتية والتشريعات والتطبيقات التي نجحت دبي الذكية  بمؤسساتها المختلفة في تحقيقه على مدار 3 سنوات مضت. كما تشكل الخطة بوابة دبي إلى المستوى التالي من التحوُل الذكي في الإمارة،  بما يتناسب مع مبادرة دبي 10x ومتطلبات مئوية الإمارات 2071. وتستند الخطة على قيادة دبي الذكية لمختلف الجهود من القطاعين العام والخاص لتحقيق تجربة معيشية غير مسبوقة للإنسان في الإمارة.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code