نوكيا 2 في أسواق الإمارات ببطارية تدوم لمدة يومين

يجمع الهاتف الذكي ما بين المعالج كوالكوم سنابدراجون كوالكوم سنابدراجون وشاشة يصل حجمها إلى 5 إنش.

السمات: HMD Global (www.hmdglobal.com/)هواتف ذكيةالإمارات
  • E-Mail
نوكيا 2 في أسواق الإمارات ببطارية تدوم لمدة يومين نوكيا 2
 رياض ياسمينة بقلم  November 13, 2017 منشورة في 

أعلنت شركة HMD العالمية، الشركة المطورة لهواتف نوكيا، اليوم عن إطلاق الهاتف الذكي Nokia 2.

ترتبط هواتف نوكيا في أذهان الجميع بعمر البطارية الطويل. واليوم فإنّ الشركة الرائدة ترتقي بهذا المفهوم إلى مستوى آخر مع إطلاق هاتف ذكي مع بطارية تدوم حتى يومين متتالين، حيث تمّ تصميم هاتف Nokia 2 بحيث يعمل لفترات أطول بدون شحن مقارنة بالهواتف الذكية الأخرى.

وبما تقدمه من تفوق، فإنّ البطارية التي تدوم لمدة يومين متتالين لا تساوم على الأداء. حيث يجمع الهاتف الذكي ما بين المعالج كوالكوم سنابدراجون كوالكوم سنابدراجون وشاشة يصل حجمها إلى 5 إنش ذات جودة عرض عالية، إلى جانب تجارب أندرويد الخام والآمنة المواكبة لآخر التحديثات. يوفر الهاتف الذكي الجديد Nokia 2 تقنيات حديثة يعتمد عليها طوال اليوم وبصورة دائمة.

وفي هذه المناسبة علّق يوهو سارفيكاس، الرئيس التنفيذي للمنتجات في شركة HMD العالمية: "يعتمد الأفراد على هواتفهم الذكية بصورة كبيرة، وبدون وعي منهم يستنزفون بطارياتهم أثناء استخدامهم الهاتف الذكي أثناء تجوالهم، وبالتالي فإنها نادراً ما تصمد حتى نهاية اليوم. نحن لا نظن بأنه يتوجب على المستخدمين تقليل استخدامهم للهاتف الذكي، ولهذا قمنا بتصميم هاتف ذلك يمتلك القوة على الإستمرار في الوقت الذي تحتاج فيه الأجهزة الأخرى إلى الراحة."

وأكمل: "رغبنا عبر إطلاق الهاتف الذكي Nokia 2 أن نكرر تجربة أندرويد الفريدة التي نقدمها ولكن مع بطارية تدوم لفترة طويلة، وهذا ما ينسبه المستخدمون ويتوقعونه من هواتف نوكيا. ولجعل ذلك حقيقة، فإن كافة مكونات الهاتف الذكي Nokia 2 من الشاشة إلى البطارية إلى تصميم نظام الشرائح، تمت هندسته بحيث يستهلك جزءً قليلاً من الطاقة قدر الإمكان من البطارية الضخمة، وبالتالي يمنح المستخدمين عمر بطارية طويل يعتمدون عليه."

ومن جانبه صرّح سانميت كوشهار، المدير العام لشركة HMD في منطقة الشرق الأوسط: "تمتلك منطقة الخليج أعلى معدلات انتشار للهواتف الذكية في العالم. وقد أظهرت بيانات تقرير جلوبال ويب إنديكس بأن دولة الإمارات العربية المتحدة تحتل المرتبة الثانية  من حيث أعلى معدل وقت يقضيه الأفراد يومياً على هواتفهم الذكية.

وبالتالي فإنّ الأفراد في دولة الإمارات العربية المتحدة يقضون وقتاً طويلاً على هواتفهم الذكية أكثر من أي جهاز آخر، وعليه فإنه يسرنا أن نقدم للمستهلكين في الإمارات هاتفاً ذكياً يتمكن من مواكبة استخدامهم اليومي خلال حياتهم المليئة بالمشاغل، سواء لإجراء اتصالاتهم الهاتفية أو تصفح الإنترنت أو للقيام بأنشطتهم على وسائل التواصل الإجتماعي من مشاركة المنشورات أو مقاطع الفيديو."       

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code