طرق دبي تعلن تحول عمليات المفتشين من استخدام الأوراق إلى الأجهزة اللوحية الذكية

أن رفع معدل رضى المتعاملين في الامارة يعتبر أحد أهم أهداف هيئة الطرق والمواصلات، بما يتواكب مع توجهات حكومتنا الرشيدة في ضرورة إسعاد الجمهور والمستفيدين من خدمات الهيئة.

السمات: الإماراتهيئة الطرق و المواصلات
  • E-Mail
طرق دبي تعلن تحول عمليات المفتشين من استخدام الأوراق إلى الأجهزة اللوحية الذكية طرق دبي
 رياض ياسمينة بقلم  September 8, 2017 منشورة في 

أعلنت هيئة الطرق والمواصلات عن استخدامها الأجهزة اللوحية في جميع عمليات التفتيش التي تجريها إدارة الرقابة والتفتيش بمؤسسة الترخيص، وذلك في إطار سعيها لتحقيق استراتيجيتها الرامية إلى اتباع التحول الإلكتروني والذكي في عملياتها كافة، بما يضمن سرعة ودقة الإنجاز، امن وحفظ البيانات ومرفقاتها والأدلة التابع لها، وهي الخطوة التي توفر نحو 256 ألف ورقة معاملات سنويا.

وقال محمد وليد نبهان، مدير إدارة الرقابة والتفتيش بمؤسسة الترخيص في الهيئة: إن استخدام الأجهزة اللوحية في عمليات التفتيش يأتي ضمن سعي الهيئة للتحول الإلكتروني والذكي للتخلي عن العمليات الورقية التي قد تستغرق وقتا وجهدا لإتمامها، موضحا أن الأجهزة اللوحية ستوفر الدقة والسرعة في تسجيل نتائج التفتيش على مراكز الفحص الفني للمركبات، ومكاتب تأجير السيارات، والتفتيش الميداني على المركبات الثقيلة، ومراكز تعليم القيادة من قاعات محاضرات واختبارات المعرفة النظرية، إضافة إلى مهام التأكد من مواعيد الفحص والتدريب في الساحات الداخلية لمعاهد التدريب، الأمر الذي ينتج عنه توفير اكثر من ربع مليون ورقة معاملات سنويا. 

وأضاف: تم اختيار نوع الاجهزة بعد عدة دراسات ومقارنات معيارية مع عدة جهات محلية وعالمية من نفس المجال، توصلنا من خلالها الى اختيار أجهزة لوحية ذكية تتسم بعدة مزايا، منها خفة الوزن وسهولة الاستخدام، وأنها ضد الكسر، ومقاومة للماء، وبشاشة عرض و(resolutions) عالي الدقة والوضوح، فضلا عن تمتـّع الأجهزة بكافة الأنظمة اللازمة التي يحتاجها المفتش لإتمام عمله بسهولة، وإن هذه التقنية ستوفر وقت وجهد كبير، خاصة أن نتائج التفتيش بواسطة هذه الأجهزة وبياناتها تـُحوّل آليا إلى الأنظمة التابعة لمؤسسة الترخيص والهيئة، والتي ستبني قاعدة بيانات مهمة يمكن تحليلها بشكل دقيق وذكي لاستخدامها في مجالات عدة أهمها تقييم أداء مزودي الخدمة.

وأكد نبهان، أن رفع معدل رضى المتعاملين في الامارة يعتبر أحد أهم أهداف هيئة الطرق والمواصلات، بما يتواكب مع توجهات حكومتنا الرشيدة في ضرورة إسعاد الجمهور والمستفيدين من خدمات الهيئة، وذلك باتباع أفضل التقنيات الذكية لإنجاز كافة عمليات الرقابة والتفتيش بأعلى درجات الكفاءة تماشيا مع تطلعات الهيئة المستقبلية في بناء منظومة رقابة متطورة وذكية.

 

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code