سونيك وول تتجاوز طموحاتها المالية خلال ثمانية أشهر فقط

في فترة أقل من ثمانية أشهر، تمكنت سونيك وول من تجاوز مقاييس طموحاتها المالية والتشغيلية الخاصة بالشركة.

السمات: SonicWALL Incorporated
  • E-Mail
سونيك وول تتجاوز طموحاتها المالية خلال ثمانية أشهر فقط بيل كونر، الرئيس التنفيذي لشركة سونيك وول
 رياض ياسمينة بقلم  July 2, 2017 منشورة في 

أعلنت شركة سونيك وول، المتخصصة في حلول أمن الشبكات والمملوكة من قبل فرانشيسكو بارتنرز آند إليوت ماناجيمنت، اليوم أنها قد تجاوزت المقاييس المالية والتشغيلية الطموحة المحددة للمبيعات، ومشاركة الشركاء ودعمهم، بما في ذلك شحن جدار الحماية رقم ثلاث ملايين. وقد مكّن هذا الزخم الشركة من الحصول على جوائز رئيسية وتقدير من الشركاء الذي يميّزها كشركة رائدة في مجال الأمن السيبراني.

ووفقًا لـ بيل كونر، الرئيس التنفيذي لشركة سونيك وول: "في فترة أقل من ثمانية أشهر، تمكنت سونيك وول من تجاوز مقاييس طموحاتها المالية والتشغيلية الخاصة بالشركة.

كما أننا آمنّا في سونيك وول بهذا الاستثمار منذ اليوم الأول، وإننا على ثقة تامة بأن هذا النجاح ما هو إلا الفصل الأول من قصة نجاح سونيك وول".

وأردف قائلاً: "يتصدّى العاملون في مجال الأمن السيبراني للتهديدات السيبرانية الجديدة، مثل وانا كراي، على نحو متزايد من خلال إحراز رقم قياسي لمنتجات سونيك وول وخدماتها. كما نملك الإدارة المناسبة، والتقنيات والخدمات المناسبة، لتمكين الشركات من العمل بشكل أكثر فعالية ولتبديد مخاوفها".

ارتفاع عدد المسجلين في برنامج شركاء سونيك وول

تتمتع سونيك وول بشبكة علاقات ودعم لا مثيل له من شركائها الدوليين الذين يمثلون مصدر استشارات موثوق بالنسبة للعملاء.

وتواصل سونيك وول، ضمن جهودها الرامية إلى التصدي للتهديدات المتطورة بشكل مستمر، مثل هجوم وانا كراي الأخير، تقديم الابتكارات لمجتمع الشراكة لتعزيز تلك العلاقات، مثل برنامج سيكيور فيرست لشركاء القناة من جميع الفئات، والتي تضم الموزعين، ومسؤولي تكامل النظم، ومزودي خدمات الأمن المُدارة والاستشاريين في مجال الأمن.

ومنذ إطلاق البرنامج في نوفمبر عام 2016، شهدت سونيك وول زيادة ملحوظة في نمو الشركاء والمبيعات:


  • سجل أكثر من 15 ألف شريك وسيط من 90 دولة في برنامج سيكيور فيرست.

  • 4 آلاف منهم جدد في سونيك وول.

تُجري جامعة سونيك وول أكثر من 19 ألف اختبار يتعلق بالأمن السيبراني

أعلنت شركة سونيك وول في مارس 2017 عن جامعة سونيك وول، التي تعتمد مناهج رقمية في الوقت الفعلي وقائمة على الأدوار، مدفوعة بالمعلومات التي تم جمعها من مختبرات سونيك وول والباحثين في مجال التهديدات.

وتستمد هذه المعلومات وتحليلها من أكثر من مليون أجهزة استشعار شبكية في جميع أنحاء العالم، بالإضافة إلى تحليل البيانات في الوقت الفعلي (عبر خوارزميات التعليم المتعمق).

كما تقدم سونيك وول برنامج الاعتماد والتدريب الذي تم تصميمه لتعريف الشركاء على تهديدات الأمن السيبراني القائمة، وغيرها من برامج التسويق العالمية الجديدة والمحفزات لمساعدة شركاء القناة على الوصول إلى الشركات في جميع أنحاء العالم وحمايتها.

ومنذ ذلك الوقت، يتهافت الشركاء إلى جامعة سونيك وول للحصول على التدريب والمؤهلات:

  • قدمت جامعة سونيك وول أكثر من 10 آلاف ساعة تدريبة عبر الإنترنت وأجرت أكثر من 19 ألف اختباراً ناجحاً.

  • كما يستكمل المتدربون التخصصات التي تركز على المجالات الرئيسية، مثل برنامج الفدية، والتهديدات بالبريد الإلكتروني والتهديدات المشفرة.

قال ستيف باتاكي، نائب رئيس المبيعات والقنوات العالمية: "لقد تجاوزت مشاركة شركائنا النشطة في برنامج سيكيور فيرست وجامعة سونيك وول توقعاتنا، مع نمو بنسبة 50% في تسجيل صفقات الشركاء التي تقدر بقيمة 250 مليون دولار أمريكي في الاستثمار الجديد"، وأضاف:" منذ أن أصبحت سونيك وول شركة مستقلة تركز بالكامل على الأمن السيبراني وعلى القنوات، تقدمنا بوتيرة بطيئة في تقديم الدعم والمعرفة المتطورة لشركائنا".

ازدياد مبيعات سونيك وول ومعايير دعم العملاء

تعاونت سونيك وول مع شركاء القناة لتحقيق نمو كبير منذ نوفمبر 2016:

  • باعت الشركة برنامج جدار الحماية رقم ثلاثة ملايين، وهو دليل على سجلها الحافل على مدى 25 عامًا من الريادة في مجال الأمن السيبراني.

  • نما تسجيل صفقات الشركاء بنسبة 50٪ منذ أن أصبحت الشركة مستقلة وأطلقت برنامج سيكيور فيرست في نوفمبر، والذي يوفر ما قيمته أكثر من 250 مليون دولار في الاستثمار الجديد.

  • وتزامنًا مع عدم إفصاح سونيك وول عن أرقام مبيعاتها كشركة خاصة، وفقاً لشركة أبحاث السوق المستقلة مجموعة إن بي دي كما ورد في اتقرير سي آر أن، فقد تفوقت سونيك وول على المنافسين الرئيسيين واحتلت المرتبة الثانية في تصنيف الموردين لفئة تطبيقات أمن الشبكات التي بيعت في الربع الأول من عام 2017، بتحقيق نمو سنوي بنسبة 55%.

وبالإضافة إلى هذا النمو الكبير، زادت سونيك وول تركيزها على تحسين خدمة العملاء والدعم:

  • خفضت سونيك وول متوسط وقت الانتظار بنسبة 80% اعتباراً من 1 يناير 2017.

 خفضت الشركة أطول وقت انتظار بنسبة 60%.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code