5 نصائح لاستخدام لحظات تويتر في تنمية العلامات التجارية

لإيصال رسائل العلامات التجارية والإعلان عن خدماتها ومنتجاتها.

السمات: Twitter Incorporationالسعودية
  • E-Mail
5 نصائح لاستخدام لحظات تويتر في تنمية العلامات التجارية
 أسيد كالو بقلم  May 11, 2017 منشورة في 

أصبحت العلامات التجارية محط اهتمام في منطقة الشرق الأوسط ككل، وفي المملكة تحديداً، حيث التفتت المنظمات الحكومية وغير الحكومية إلى مدى أهميتها وتأثيرها على اقتصاد أي بلد، ومن الأمور التي تجذب العلامات التجارية إلى المنصات الرقمية لإيصال رسائلها والإعلان عن خدماتها ومنتجاتها هو مدى قوة تأثير هذه المنصات على الجماهير.

حيث أنها في متناول اليد على الدوام، ومن ضمن هذه المنصات شبكة المعلومات الفورية تويتر، التي تقدم العديد من الخاصيات التي تميزها، وعلى رأسها ميزة "اللحظات" التي أطلقتها تويتر مؤخراً، والتي تمكن المغرد من جمع عدة تغريدات ودمجها فيما يسمى بـ "اللحظة"، ليستعرضها المتابعين بضغطة زر واحدة. كما فعّلت تويتر حساب@MomentsMENA الذي يهتم بنشر أفضل اللحظات على تويتر في منطقة الشرق الأوسط.

النصيحة الأولى: احك قصة ما يقدمه مشروعك باستخدام وسائط متعددة

كما هو الحال في جميع القصص والروايات، فإنه من الهام أن تُصنع اللحظة من تغريدات ذات سياق واضح يشمل الصور ومقاطع الفيديو أو الصور المتحركة (GIF) التي تساعد المتابع على فهم القصة، وتزيد من حماس المتابع للاستمرار في القراءة.

النصيحة الثانية: احذر التكرار.

من الجدير بالتذكير أن المتابع هو المتحكم الأول والأخير بما يشاهد، فإن لم يعجبه المحتوى، أو أصابه بعض الملل، فلن يتردد بإغلاق اللحظة وتصفح غيرها، لذلك يجب أن تكون لكل تغريدة من تغريدات اللحظة قيمة مضافة تختلف فيها عن البقية لتحافظ على اهتمام المتابع.

النصيحة الثالثة: المحتوى المرئي البسيط هو الأفضل.

يتصفح أكثر من 80% من المغردين تويتر باستخدام هواتفهم الذكية، وقد تكون تغطية الإنترنت في منطقتهم أقل من المستوى المطلوب، لذلك  يجب ألا يتم استخدام ملفات صور أو فيديو كبيرة الحجم، خصوصاً وأن اللحظات تحتوي على العديد من التغريدات وبالتالي العديد من الصور ومقاطع الفيديو، ولكن بلا شك، هذا لا يعني الاستغناء عن المحتوى عالي الدقة، إلا أنه من الهام مراعاة سرعة أو بطء التحميل لدى المتصفح.

النصيحة الرابعة: الاختصار هو الأفضل.

تمكنك ميزة اللحظات من جمع العديد والعديد من التغريدات، ولكن هذا لا يعني أنه يجدر بك ذلك، فالمتابع قد يفقد اهتمامه بمجرد قراءة عنوان طويل، أو قد يمل من قراءة الكثير من التغريدات حول نفس الموضوع، لذلك اختصر قدر المستطاع، واجعل من محتوى اللحظة مختصراً وذكياً، يوصل أهم الرسائل باقتضاب.

 النصيحة الخامسة: غرد باستخدام اللحظات وقم بترويج لحظات مشروعك التجاري.

كما كانت الحسابات التجارية تروج تغريداتها، فبإمكانها اليوم ترويج لحظاتها أيضاً. بالإمكان تعليق اللحظة في أعلى صفحتك، أو ترويجها لتظهر لدى الآخرين، مما يزيد من معدل التفاعل معها ويرفع من إمكانية إيصال أهم الرسائل عن مشروعك التجاري إلى متابعين والمغردين.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code