اتصالات توفر 100 فرصة عمل لمواطني الفجيرة

عينت اتصالات ما يصل إلى 425 مواطناً حتى نهاية 2016 ضمن مبادرة "أبشر" التي أطلقتها وزارة شئون الرئاسة.

السمات: Etisalat International - UAEالإمارات
  • E-Mail
اتصالات توفر 100 فرصة عمل لمواطني الفجيرة اتصالات
 رياض ياسمينة بقلم  April 26, 2017 منشورة في 

أعلنت "اتصالات" عن مشاركتها في معرض الفجيرة الدولي للتوظيف والتعليم الذي يقام في مركز الفجيرة للمعارض في الفترة من 26 - 28 إبريل 2017 في دورته الحادية عشرة، تحت شعار" في عام الخير أكيد تميز شركاؤنا غير".

وأعلنت "اتصالات" عن توفير 100 فرصة عمل للإماراتيين خلال العام 2017 عبر جناحها المشارك في المعرض من أصحاب الخبرات وخريجي الجامعات في تخصصات الهندسة، وتقنية المعلومات، والتسويق، والمبيعات، والمشاريع الكبرى. وترحب "اتصالات" طيلة أيام المعرض بالمهتمين بالعمل لديها لتعريفهم بالشواغر المتاحة ومساعدتهم في عملية تقديم طلبات التوظيف الخاصة بهم.  

وفي هذا السياق قال يونس عبد العزيز النمر الرئيس التنفيذي للموارد البشرية في مجموعة "اتصالات" أن الشركة قد قطعت شوطاً كبيراً في قطاع التوطين والتدريب، وكللت مجهوداتها في هذا الإطار بافتتاح وتشغيل ثلاث مراكز للاتصال في الفجيرة ورأس الخيمة والعين مقصورة للمواطنين وقد ضمت هذه المراكز حتى الآن ما يقارب 100 مواطن.

فيما ألمح النمر إلى أن "اتصالات" تحصل على نسبة كبيرة من احتياجاتها من المواطنين عبر مشاركاتها في معارض التوظيف إذ تعد فرصة كبيرة لعرض الشواغر واستقبال الطلبات واجراء المقابلات الفورية للمتفوقين وأوائل الخريجين، مشيراً إلى أن خطط التوطين قد أثمرت عن خلق فرصاً وظيفية للمواطنين من خلال استحداث وظائف في معظم الإدارات الفنية والإدارية.

أرقام من واقع التوطين في اتصالات

وفيما بيَن "النمر" بعض الأرقام عن نسبة التوطين الحالية في "اتصالات" إذ تقارب 47% من إجمالي الموظفين، فيما يشغل المواطنون نحو 37% من مناصب الإدارة العليا، لافتاً إلى أن 779 مواطناً يعملون في أقسام المبيعات والأعمال، وأكثر من 904 مواطنين يعملون في المجال الفني والتقني بنسبة تقارب 50% من إجمالي العاملين الفنيين في الشركة. وأضاف أن "اتصالات" تفرد للمرأة الإماراتية حيزاً كبيراً من الاهتمام وتوفر لها الوظائف في مختلف المستويات الوظيفية، حيث تبلغ نسبة المواطنات العاملات في الشركة 73% من إجمالي عدد الموظفات بعدد 779 مواطنة.

وأوضح النمر أن الشركة تحرص في سياق التوطين النوعي على تأهيل وتدريب كوادرها الوطنية عبر "أكاديمية اتصالات" ومعاهد متخصصة مختلفة داخل الدولة وخارجها، فضلاً عن برامج تأهيلية لخريجي الجامعات من المواطنين الملتحقين بالشركة تمتد على مدار 15 شهراً للتدرب على المهارات المطلوبة ضمن اختصاصاتهم، لافتاً إلى أن الشركة قامت العام الماضي بتدريب ما يزيد على 1,800 موظفاً مواطناً بإجمالي 10,000 يوم تدريبي.  

وكانت "اتصالات" قد عينت ما يصل إلى 425 مواطناً حتى نهاية 2016 ضمن مبادرة "أبشر" التي أطلقتها وزارة شئون الرئاسة. 

وأردف النمر أن "اتصالات" تتعاون مع المؤسسات البحثية والأكاديمية العالمية المعترفة لتفعيل العديد من المبادرات والبرامج التدريبية لكوادرها البشرية وخاصة المواطنين. وقد بدأت "اتصالات" مؤخراً في مارس 2017 الدورة الجديدة من برنامج "قادة المستقبل" الذي سيوفر على مدار عامين تجربة تعلم متفردة من خلال التفاعل مع لجنة من الخبراء العالميين من مؤسسات تعليمية وبحثية مرموقة حول العالم مثل "The Center of Creative Leadership" و"Cranfield Bussiness School" والاطلاع على أفضل ممارسات الأعمال العالمية والمشاركة في ورش عمل تحفيزية وملهمة ومشاريع تعلّم تطبيقية. 

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code