كوالكوم ترد على آبل بدعوى قضائية تعرف على التهم

قدمت شركة كوالكوم في تفاصيل دعواها المضادة قيمة التقنيات التي ابتكرتها كوالكوم، وأسهمت فيها وقدمتها إلى القطاع من خلال برنامج الترخيص التابع لها.

السمات: Apple Incorporatedقضايا قانونيةQUALCOMM Incorporated
  • E-Mail
كوالكوم ترد على آبل بدعوى قضائية تعرف على التهم كوالكوم
 رياض ياسمينة بقلم  April 11, 2017 منشورة في 

قدمت شركة كوالكوم إنكوربوريتد، إلى المحكمة إجابتها ودعواها المقابلة للدعوى التي رفعتها شركة آبل عليها في يناير في المحكمة المحلية للمنطقة الجنوبية من ولاية كاليفورنيا الأمريكية.

وقدمت شركة كوالكوم في تفاصيل دعواها المضادة قيمة التقنيات التي ابتكرتها كوالكوم، وأسهمت فيها وقدمتها إلى القطاع من خلال برنامج الترخيص التابع لها، بالإضافة إلى معلومات عن إخفاق شركة آبل في الدخول في مفاوضات حسنة النية للحصول على ترخيص استخدام براءات الاختراع الأساسية لكوالكوم في شبكات الجيل الثلاث والرابع للهواتف النقالة على أسس عادلة ومناسبة وغير تمييزية. ويصف هذا الرد كيف أن آبل:

انتهكت الاتفاقات وشوهت الاتفاقات والمفاوضات مع كوالكوم. تدخلت بغير حق في الاتفاقيات طويلة الأمد بين كوالكوم والشركات الحاصلة على ترخيص كوالكوم والتي تصنع أجهزة آيفون وآيباد لشركة آبل.

شجّعت هجمات الجهات التنظيمية على أعمال كوالكوم التجارية في مختلف الولايات القضائية في جميع أنحاء العالم عن طريق تحريف الحقائق وتقديم بيانات كاذبة.

اختارت عدم الاستفادة من الأداء الكامل من رقاقات مودم كوالكوم التي تستخدمها آبل في أجهزة آيفون 7، بحيث أساءت تقديم أداء تلك الرقاقات في أجهزة آيفون بالمقارنة مع رقاقات المودم المقدمة من شركات منافسة.

هددت كوالكوم بمحاولة منعها من نشر أي مقارنات عامة تتعلق بالأداء المتفوق لأجهزة آيفون التي تعتمد على رقاقات كوالكوم.


وتطالب شركة كوالكوم شركة آبل بتعويضات عن الأضرار التي سببتها لها نتيجة التراجع عن وعودها في العديد من الاتفاقيات، بالإضافة إلى منعها من التدخل في اتفاقيات شركة كوالكوم مع الشركات التي تصنع أجهزة آيفون وآيباد لها، وعدد من المطالبات الأخرى.

وقال دون روزنبرغ، نائب الرئيس التنفيذي والمستشار العام لشركة كوالكوم: "تعدّ شركة كوالكوم الرائدة عالميا في ابتكار التقنيات المتفوقة الأساسية للهواتف النقالة وتطويرها، ما يمكّن من خلق منظومة موحدة للهواتف النقالة على مستوى العالم. وتبقى تقنيات براءات الاختراع المسجلة باسم كوالكوم العنصر الأساسي الأول اليوم الذي يقود تطوير الأجهزة النقالة.» وأضاف «أثبتت اختراعاتنا جدارتها من خلال مئات اتفاقيات الترخيص التي تفاوضنا بشأنها وأعدنا التفاوض على مدى ثلاثة عقود تقريبًا، مع كل صانع للهواتف الذكية في العالم، ويشمل ذلك شركات تصنيع الإلكترونيات في آسيا التي تصنع أجهزة آيفون وآيباد لصالح شركة آبل. ونعلم أنه على مدى الأعوام العشرة الماضية، لعبت شركة آبل دورًا مهمًا في تقديم فوائد تقنيات الهاتف النقال للمستهلكين من خلال منتجاتها وخدماتها الرائجة، لكن أبل لم تكن لتصنع اسم آيفون الشهير الذي جعلها الشركة الأكثر ربحية في العالم، والتي تحظى بأكثر من 90 في المئة من أرباح الهواتف الذكية، دون الاعتماد على التقنيات النقالة الأساسية لشركة كوالكوم."

وأضاف دون روزنبرغ: "والآن وبعد عقد من النمو بنسب تاريخية، ترفض آبل الاعتراف بالقيمة الراسخة والمستمرة لتلك التقنيات، وهي تشمن اليوم هجومًا عالميًا على شركة كوالكوم، وتحاول استخدام قوتها السوقية الهائلة في فرض شروط ترخيص غير عادلة وغير مناسبة على كوالكوم. نحن نعتزم الدفاع بقوة عن نموذج أعمالنا، ونواصل ممارسة حقنا في حماية تلقينا مقابلًا عادلًا من مساهماتنا التقنية في هذه الصناعة."

 

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code