ترانسيد تحول أقراص التخزين الداخلية SSD إلى أقراص تخزين محمولة بتصاميم خلابة

تأتي الحافظتان CM42 وCM80 من ترانسيند بأبعاد مختلفة لتناسب أقراص التخزين M.2 SATA SSD من ترانسيند بصورة خاصة.

السمات: هواتف ذكيةTranscend Information Incorporatedالإماراتالسعودية
  • E-Mail
ترانسيد تحول أقراص التخزين الداخلية SSD إلى أقراص تخزين محمولة بتصاميم خلابة تتمتع الحافظات الجديدة بتصميمها الخفيف المعمتد على مادة الألمنيوم، مما يجعلها أسهل في الحمل وأكثر متانة أثناء الاستخدام الجوال، كما أنها مزود بضوء من نوع (LED) يشير إلى حالة استخدام القرص.
صور أخرى ›
 رياض ياسمينة بقلم  March 27, 2017 منشورة في 

كشفت اليوم ترانسيند، الشركة العاملة في تطوير منتجات التخزين الفائقة والوسائط المتعددة، عن حافظات جديدة (M.2 SSD Enclosure Kit) تعد أحدث إضافة إلى سلسلة المنتجات من طراز (M.2 SSD) التي تنتجها الشركة.

توفر الحافظات الجديدة حلاً لتحويل أقراص التخزين الداخلية (M.2 SATA SSD) إلى أقراص تخزين محمولة سريعة مزودة بالجيل الأول من منفذ (USB 3.1) للتوصيل. وتعتبر سلسلة أقراص MTS Series M.2 SSD من ترانسيند الخيار الأفضل للاستخدام في الكمبيوترات الحديثة التي تتطلب أداء عاليا وأبعادا صغيرة، لاسيما وأن هذه الأقراص تتمتع بأبعادها الصغيرة وباعتمادها على منفذ التوصيل ساتا 3 بسرعة 6 جيجابت في الثانية.

وتأتي الحافظتان CM42 وCM80  من ترانسيند بأبعاد مختلفة لتناسب أقراص التخزين M.2 SATA SSD من ترانسيند بصورة خاصة. وتأتي هذه الحافظة مع كافة الملحقات اللازمة ومع دليل للاستخدام خطوة بخطوة، مما يتيح لأي مستخدم، وبغض النظر عن مدى خبرته التقتية، تحويل أقراص التخزين M.2 SATA SSD إلى أقراص تخزين خارجية محمولة مزودة بالجيل الأول من منفذ التوصيل USB 3.1، مما يحقق الاستفادة القصوى من أقراص التخزين المستخدمة.

 

تتمتع الحافظات الجديدة بتصميمها الخفيف المعمتد على مادة الألمنيوم، مما يجعلها أسهل في الحمل وأكثر متانة أثناء الاستخدام الجوال، كما أنها مزود بضوء من نوع (LED) يشير إلى حالة استخدام القرص.

توفر شركة ترانسيند قياسين مختلفين من الحافظات الجديدة بما يتناسب مع كافة أقراص التخزين المستخدمة من نوع M.2 SATA SSD ، إذ صمّمت الحافظة CM42 للعمل مع الأقراص من طراز 2242، في حين صممت الحافظة CM80 للعمل مع الأقراص من طراز  2242 و 2260 و 2280.

وكي تحقق الحافظات الجديدة أعلى نسبة من التوافق مع منافذ التوصيل المستخدمة فقد تم تصميمها لدعم للعمل مع منفذ USB بنوعيه Type-A و Type-C، إذ توفر ترانسيند مع الحافظة كيبل توصيل للتحويل من منفذ Type-C إلى Type-A، مما يتيح استخدام الحافظة مع منصات العمل المختلفة.

تعتمد الحافظة الجديدة على الجيل الأول من منفذ التوصيل USB 3.1 كما أشرنا، وهو مزود بتقنية UASP التي تجعل عملية نقل البيانات أسرع، وذلك شريطة أن يدعم الكمبيوتر الذي يتم توصيل الحافظة به هذه التقنية أيضا.

ملاحظة: يحتاج المستخدم إلى محوّل خاص أو كيبل توصيل إذا أردا توصيل الحافظة مع أجهزة مزودة بمنفذ USB من نوع Type-C.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code