"إس إيه بي" تستثمر 200 مليون دولار في الإمارات

حضر حفل افتتاح مقر "إس إيه بي" عشرات من المديرين التنفيذيين من أكثر الشركات والمؤسسات ابتكاراً في المنطقة من القطاعين العام والخاص.

السمات: برامج قنوات التوزيعتطوير قنوات التوزيعبرامج الشركاءSAPSAP Middle East and North Africaالإمارات
  • E-Mail
SAP
 رياض ياسمينة بقلم  March 15, 2017 منشورة في 

أعلنت اليوم شركة "إس إيه بي إس إي" عن إطلاقها خطة استثمارية خمسية في دولة الإمارات بقيمة 200 مليون دولار، تدعم وتواكب الأهداف التي حددتها رؤية الإمارات 2021 لإيجاد اقتصاد متنوع وخلق مزيد من الوظائف للشباب.

جاء ذلك على هامش الافتتاح الرسمي للمقر الرئيسي الجديد للشركة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، في مدينة دبي للإنترنت.

وحضر حفل افتتاح مقر "إس إيه بي" عشرات من المديرين التنفيذيين من أكثر الشركات والمؤسسات ابتكاراً في المنطقة من القطاعين العام والخاص. وألقى الحضور في أول مركز متكامل لإثراء تجربة العملاء في المنطقة، نظرة واسعة على أحدث الابتكارات الرقمية والتوجهات المستقبلية، مثل منصة "ليوناردو" ومنصة "هانا"، وحزمة تطبيقات الأعمال البرمجية للتحليل الفوري للبيانات S/4HANA.

وقال عمار المالك، المدير التنفيذي لمدينة دبي للإنترنت: "يسعدنا أن نشهد تدشين مقر شركة "إس إيه بي" الإقليمي الجديد لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في مدينة دبي للإنترنت، وهو إنجاز مهم في مسيرة العلاقة القوية التي تربط بيننا، حيث شهدت مدينة دبي للإنترنت على مدى سنوات عديدة النمو اللافت الذي حققته إس إيه بي في دبي والمنطقة ككل. وقد كان لمدينة دبي للإنترنت ولا يزال دور أساسي في ترسيخ ونشر ثقافة الابتكار، تماشياً مع ريادة دبي كمساهم رئيسي في تسريع وتيرة الابتكار والتحول الرقمي. وإذ تحظى إس إيه بي بمكانة رائدة كواحدة من أكثر الشركات ابتكاراً في مجال تخطيط موارد المؤسسات والحوسبة السحابية، فإننا نتطلع لمواصلة دورنا الحيوي في دعم نمو هذا القطاع وازدهاره".

كذلك أعلنت "إس إيه بي" عن خطط لبناء أول مركز خاص بها للبيانات السحابية العامة في دولة الإمارات، تعتزم تنفيذها خلال العام الجاري. وسيُتاح المجال أمام الشركات والمؤسسات للاستفادة من حلول "إس إيه بي" السحابية التي يقدّمها هذا المركز، وتسخير إمكانيات التحليل الفوري للبيانات على منصة الحوسبة داخل الذاكرة "هانا" من "إس إيه بي"، المتسمة بالقوة. ومن شأن مركز البيانات السحابية التابع لـ "إس إيه بي" في دولة الإمارات أن يسرّع إطلاق نماذج الأعمال المبتكرة في الشركات والمؤسسات، لا سيما في قطاعات الحكومة والرعاية الصحية والقطاع المالي والمصرفي في الدولة.

وكان تقرير حديث صادر عن شركة "غارتنر" توقّع أن يتضاعف حجم سوق الخدمات السحابية العامة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من نحو مليار دولار في العام 2016 إلى ملياري دولار تقريباً في العام 2020.

وبهذه المناسبة، قال لوكا موتشيتش، عضو مجلس الإدارة لدى "إس إيه بي" والرئيس العالمي للشؤون المالية إن الخطة الاستثمارية التي أطلقتها الشركة في دولة الإمارات والمقر الرئيسي الذي افتتحته لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا "يؤكدان التزامنا الراسخ تجاه هذه السوق الاستراتيجية، في ضوء الدعم الذي يحظى به التحوّل الرقمي والابتكار المشترك وتنمية المواهب وريادة الأعمال، جرّاء علاقات الشراكة التي تقوم وتتوطّد بين القطاعين العام والخاص".

وكانت أولى خطط "إس إيه بي إس إي" الاستثمارية في دولة الإمارات انطلقت في العام 2012 بقيمة ناهزت 450 مليون دولار.

كما دشنت اليوم "إس إيه بي"، التي أبرمت مؤخراً اتفاقية مع إكسبو 2020 دبي أصبحت بموجبها أول "شريك أول رسمي" للمعرض، مختبراً للابتكار المشترك، هو أحد 15 مختبراً مماثلاً تابعاً للشركة في أنحاء العام، لتسهيل الابتكار المشترك في المشاريع مع كل من الشركاء والعملاء. وتقع مختبرات الابتكار المشترك هذه في تجمعات عالية التقنية في العالم، وتتيح الفرص لتعزيز الابتكار بالتعاون مع منظومات العمل المحلية.

ويقدّم المختبر بيئة عملية للتطوير وفق نهج عالمي منظم وموجهة للشركات من أجل المشاركة في الابتكار مع "إس إيه بي". ويركز المختبر في هذه المنطقة على إيجاد حلول مبتكرة للبنوك والشركات العقارية لتقديم تجربة غامرة لمشتري المساكن تقوم على تقنيات الواقع الافتراضي والواقع المعزز. وسوف يصبح هذا المختبر أيضاً عامل تمكين ومدخلاً رئيسياً لوصول منصة "ليوناردو" من "إس إيه بي"، الخاصة بإنترنت الأشياء، إلى المنطقة. 

وفي المقابل، يُنتظر أن يلعب المقرّ الرئيسي الإقليمي الجديد للشركة دوراً محورياً لمعهد "إس إيه بي" للتدريب والتطوير، الذي نجح في تأهيل آلاف الطلبة والخريجين الجدد الموهوبين وصقل مهاراتهم، واستطاع تنفيذ برامج لرعاية رواد الأعمال وتمكينهم من أدوات النجاح، وذلك على صعيد دولة الإمارات والمنطقة. ويؤكّد معهد "إس إيه بي" للتدريب والتطوير التزامه بتطوير المواهب المحلية، وتسهيل توظيف أبناء جيل الألفية، علاوة على دعم المرأة في منظومة القوى العاملة.

جدير بالذكر أن لدى شركة "إس إيه بي" أكثر من 345,000 عميل في 190 بلداً، وبلغت إيراداتها الإجمالية 22 مليار يورو في السنة المالية 2016. وتمثل منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا 44 بالمئة من إجمالي الإيرادات العالمية للشركة.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code