الذكاء الاصطناعي يواجه تحديات الثورة التكنولوجية في المستقبل

ريتشارد يو، الرئيس التنفيذي لمجموعة أعمال "هواوي كونسيومر" لأجهزة المستهلك

السمات: Huawei Technologies Company
  • E-Mail
 الذكاء الاصطناعي يواجه تحديات الثورة التكنولوجية في المستقبل ريتشارد يو، الرئيس التنفيذي لمجموعة أعمال "هواوي كونسيومر" لأجهزة المستهلك
 أسيد كالو بقلم  November 27, 2016 منشورة في 

ألقى ريتشارد يو، الرئيس التنفيذي لمجموعة أعمال "هواوي كونسيومر" لأجهزة المستهلك، كلمة خلال مشاركته في المؤتمر العالمي للإنترنت بنسخته الثالث، والذي عُقد في مدينة وتشن في الصين.

المؤتمر جاء تحت عنوان "ابتكار مدفوع بتطوير الإنترنت لمنفعة الجميع- بناء مجتمع لمستقبل تشاركي في الفضاء الإلكتروني". وتناول يو في كلمته خطط "هواوي" لتطوير الذكاء الاصطناعي (AI).

الكلمة التي حملت عنوان "الذكاء الاصطناعي- المستقبل الآن"، سلطت الضوء على سعي "هواوي" ورؤيتها حول موضوع الذكاء الاصطناعي، فضلاً عن استثمار الشركة في أربعة مجالات رئيسية للدفع قدماً بالتقدم التكنولوجي. هذه المجالات تشمل الأجهزة، والاتصال، والحوسبة السحابية والرقائق الإلكترونية.

وقال ريتشارد يو، الرئيس التنفيذي لمجموعة أعمال "هواوي كونسيومر" لأجهزة المستهلك: "سيقدم الهاتف الفائق الذكاء وهو ما يصطلح على تسميته بـ "سوبرفون" هيكلية جديدة لإدارة المعلومات. وحالياً، يمكن للمستخدمين البدء في نقل المعلومات من العالم المادي. وبمجرد دخول المعلومات إلى الهاتف الذكي ستنتقل إلى مجالات رقمية. وفي المستقبل، سيكون الهاتف الذكي جزءاً لا غنى عنه، وسيتضاعف أعداد مستخدميه. وهذا بدوره، سيقود إلى نشوء اتجاهين جديدين من المعلومات من السوبرفون؛ الأول يتعلق بالواقعية والآخر بالمستخدم."

وأضاف يو: "سيكون هاتف السوبرفون مميزاً؛ نظراً لتفاعله بشكل استباقي مع العالم المادي. الهاتف الذكي لم يعد جهاز سلبي، بمعنى أن يستخدم فقط للتواصل بين الهاتف والمستخدم. فبدلاً من ذلك، ومع هذه الهيكلية الجديدة لإدارة المعلومات، فإن هاتف السوبرفون سيتكيف لمواجهة تحديات الثورة المعلوماتية." 

كما تناول ريتشارد يو في كلمته ابتكارات "هواوي" في مجال التكنولوجيا، مثل القدرات التي يتمتع بها هاتف هواوي Mate 9، وكيف جذب الانتباه والاعتراف بمزاياه الرائعة من مستخدمي الهواتف الذكية في مختلف أنحاء العالم.

يُشار أن المؤتمر استقطب 1,600 من رواد العمل في مجال الإنترنت من أكثر من 110 دولة، حيث تشاركوا وتبادلوا أحدث الرؤى والتوجهات والاتجاهات في هذا القطاع. وحظي المؤتمر بحضور الرئيس الصيني شي جين بينغ، وليو يون شان، عضو اللجنة الدائمة للمكتب السياسي للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني، الذين قدما مداخلات في الفعالية. كما شهد المؤتمر حضور شخصيات رفيعة المستوى من اللاعبين الأساسيين في مجال الإنترنت بما فيهم، جاك ما، مؤسس مجموعة علي بابا، وروبن لي، مؤسس "بايدو"، وبوني ما، رئيس شركة "تينسنت"، وديريك ابيرلي، رئيس مجموعة "كوالكوم".

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code