بنك صُحار العماني يختار خدمات الحوسبة السحابية لشركة آي بي إم

منصة الخدمات السحابية من "أي بي أم" تعمل على تسريع التحول الرقمي لبنك صحار.

  • E-Mail
بنك صُحار العماني يختار خدمات الحوسبة السحابية لشركة  آي بي إم
 أسيد كالو بقلم  September 28, 2016 منشورة في 

أعلنت شركة "أي بي أم" اليوم أن بنك صُحار اختار خدمات الحوسبة السحابية والنقالة من شركة "أي بي أم" بهدف تسريع التحول الرقمي لخدماته.

وسوف تتيح هذه الخطوة للبنك تعزيز بنيته التحتية لتكنولوجيا المعلومات، وتعزيز قدرات خدمة الزبائن وزيادة التجربة الكلية للزبون.

ومع استمرار تبني الخدمات المصرفية النقالة في كافة أنحاء المنطقة، عمل بنك صُحار على تطوير  شامل لتكنولوجيا المعلومات شمل ذلك التركيز بشكل خاص على تطوير منصة مرنة للتطوير وإدارة التطبيقات النقالة. وهذه المنصة تشمل كافة التطبيقات الهاتفية التي يمكن أن توفر خدمات الهاتف النقال المتطورة وتحسّن تجربة الزبائن.

وسبق لبنك صُحار الاستفادة من منصة خدمات "أي بي أم موبايل فيرست" IBM MobileFirst وسحابة أي بي أم IBM Cloud. وقد عملت منصة MobileFirst Platform لبنك صُحار بمثابة منصة واحدة لإدارة كافة تطبيقات البنك الهاتفية، وجعل عمل المطورين أسهل. وأصبح بمقدور البنك الآن إدارة كافة النسخ من تطبيقاته الهاتفية في موقع واحد والحصول على رؤى حول استخدام التطبيق والأداء، واكتشاف مشاكل التطبيق، وتحديث وتأمين هذه النسخ من الجهاز إلى الخادم.

من جانبه، قال عمرو رفعت، مدير عام شركة "أي بي أم" في منطقة الشرق الأوسط وباكستان: "من خلال اختياره هذه المنصة على سحابة أي بي أم IBM Cloud، استطاع بنك صُحار تبسيط بيئة تكنولوجيا المعلومات واكتساب المرونة في استخدام بنيتها التحتية لتصبح محركا للابتكار. وقادت حلول أي بي إم عملية التنمية المتكاملة، وتحسين تجربة المطور، وتعزيز القدرات الوظيفية حول واجهات برمجة التطبيقات النقالة والسحابية."

 

وفي هذا الصدد، قال الفاضل مجاهد بن سعيد الزدجالي، نائب مدير عام - تقنية المعلومات والقنوات الإلكترونية في بنك صُحار: "نحن في بنك صُحار حريصون على تقديم أفضل الخدمات لزبائننا في كافة نقاط اتصال عملياتنا. إن تعاوننا مع أي بي أم سيسهم في تبسيط البنية التحتية التكنولوجية للبنك ويحسن إلى حد كبير من الكفاءة والوقت للوصول الى السوق من خلال طرح منتجات جديدة، خصوصاً التطبيقات النقالة. كما سيسهم هذا التعاون باختصار الوقت والجهد لدمج التطبيقات البنكية الأساسية الجديدة."

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code