في إم وير تتحالف مع ديل و ديلويت وشركات أخرى للارتقاء بتقنيات إنترنت الأشياء

التحالفات الجديدة تهدف إلى تسهيل عمليات نشر وإدارة وحماية وتطوير حلول إنترنت الأشياء الخاصة بالشركات.

السمات: برامج قنوات التوزيع
  • E-Mail
في إم وير تتحالف مع ديل و ديلويت وشركات أخرى للارتقاء بتقنيات إنترنت الأشياء
 أسيد كالو بقلم  August 25, 2016 منشورة في 

أعلنت اليوم شركة في إم وير عن إرسائها لتحالفات استراتيجية جوهرية في مجال إنترنت الأشياء بهدف المساهمة في ردم الهوة بين قطاعي تقنية المعلومات والتقنيات التشغيلية.

وقامت في إم وير في هذا الصدد بتشكيل تحالفات وشراكات جديدة مع كل من بايشور نتووركس، وديل، وإنتوين كونكت، وديلويت ديجيتال، وبي تي سي، وv5 سيستمز.

واستناداً إلى نتائج تقرير "دليل معدل الإنفاق العالمي النصف سنوي على إنترنت الأشياء"، الصادر عن شركة آي دي سي لدراسة الأسواق، سينمو معدل الإنفاق على إنترنت الأشياء إلى حوالي 1.3 تريليون دولار بحلول العام 2019. (1) وفي ظل سعي الشركات إلى دمج تقنيات إنترنت الأشياء ضمن مؤسساتهم وعروضهم، يجب القيام بجملة تغييرات هامة على تقنيات إنترنت الأشياء كي تستطيع الارتقاء إلى مصاف الشركات والمؤسسات. وفي ظل حالتها الراهنة، تقوم العمليات التشغيلية وبشكل رئيسي بدفع عجلة إنترنت الأشياء. وفي إطار الانتقال من المشاريع التجريبية إلى الإنتاج المؤسسي، فإن مشاركة تقنية المعلومات بات أمراً ضرورياً لتوفير الإدارة والأمن الفعالين. لذا، تخطط شركة في إم وير المساهمة في معالجة هذه المخاوف، والسماح لتقنية المعلومات بتزويد الشركات بالبنى التحتية المناسبة والضرورية للحفاظ على سير الأعمال دون توقف أو تعطل، وفي الوقت نفسه تمكين التقنيات التشغيلية من تبسيط إدارة وعمليات تقنيات إنترنت الأشياء التابعة لها، بهدف توسيع نطاق استثمار هذه الكائنات المربوطة حديثاً بالشبكة. وبفضل هذه التحالفات الاستراتيجية، يصبح بإمكان شركة في إم وير مساعدة المؤسسات، ضمن نطاق التقنيات التشغيلية وتقنية المعلومات، على تقديم حلول مؤسسية شاملة لتقنيات إنترنت الأشياء.

في هذا السياق قال باسك آير، مدير المعلوماتية والمدير العام لتقنيات إنترنت الأشياء لدى شركة في إم وير: "يقال بأن سوق تقنيات إنترنت الأشياء هو من أكبر الأسواق المستهدفة منذ ظهور الإنترنت، ولم يتم الكشف بعد عن الإمكانات الحقيقية واللامحدودة بعد لتقنيات إنترنت الأشياء في إطار العمل المؤسسي. وانطلاقاً من كوننا شركة تعمل على طرح الابتكارات التقنية للشركات والمؤسسات منذ حوالي الـ 20 عاماً، فإننا سنستغل مواطن قوتنا الجوهرية في مجال إدارة الأجهزة، وعمليات التحليل التشغيلية، والحلول الأمنية من أجل المساهمة في تقديم عروض لتقنيات إنترنت الأشياء المخصصة للعملاء. وسيشكل عملنا مع هذه الشركات نقطة انطلاق هامة في سبيل مساعدة الشركات على تلبية احتياجاتهم الاستراتيجية من تطبيقات، وعمليات تحليل، وتجهيزات، وخدمات خاصة بإنترنت الأشياء، وبالنتيجة توسيع نطاق انتشارها لتشمل مراكز البيانات والسحابة".

من جهته قال آندي رودس، المدير التنفيذي لحلول تقنيات إنترنت الأشياء التجارية لدى شركة ديل: "ستقدم شركتي ديل وفي إم وير لعملائهما ولشركائهما المشتركين حرية الاختيار والمرونة في تسريع عمليات نشر تقنيات إنترنت الأشياء. كما ستساعدنا شركة في إم وير على تمهيد الطريق أمام ابتكارات تقنيات إنترنت الأشياء في كافة المجالات الصناعية، فضلاً عن أننا نتطلع قدماً لمواصلة وترسيخ هذا التعاون".

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code