فاير آي تُطلق خدمة تقييم مخاطر الأمن الإلكتروني لعمليات الاندماج والاستحواذ

خدمة التقييم الأمني للمعلومات لدى "فاير آي" لتحديد أوجه المخاطر في بيئة تقنية المعلومات المرتبطة بأهداف الاندماج والاستحواذ.

  • E-Mail
فاير آي تُطلق خدمة تقييم مخاطر الأمن الإلكتروني لعمليات الاندماج والاستحواذ
 أسيد كالو بقلم  August 18, 2016 منشورة في 

أعلنت شركة "فاير آي" مؤخرًا عن إطلاق خدمة تقييم مخاطر الاندماج والاستحواذ من "مانديانت "، وهي خدمة تهدف إلى مُساعدة المؤسسات التي تُعنى بعمليات الاندماج والاستحواذ إلى فهم المخاطر الأمنية الإلكترونية التي تواجه الاستحواذ.

إلى جانب التعامل مع مخاطر الأمن الإلكتروني. ولقد أُطلقت الخدمة الجديدة بالتعاون مع شريك "فاير آي" القانوني " Pillsbury Winthrop Shaw Pittman"، وأصبحت متاحة للجميع الآن.

تمتد خدمة تقييم مخاطر الاندماج والاستحواذ لأسبوع واحد، إذ تقوم بتقييم المكونات الأمنية الأساسية لتحديد المخاطر الإلكترونية مبكرًا في عمليات الاندماج والاستحواذ، مع الاستفادة من أفضل الممارسات في القطاع وأُطر الرقابة العالمية، والمعلومات المتقدمة لدى "فاير آي"، إلى جانب الخبرة الواسعة التي تمتد لعقد من الزمان في "مانديانت"على صعيد الاستجابة للخروقات الأمنية. يُصنّف المستشارون لدى "مانديانت" المخاطر المتعلقة بالمجالات الأمنية المُستهدفة، ويضعون التوصيات التي يُمكن لكل من العملاء، والشركاء القانونيين، والمستشارين الآخرين المتخصصين بالاندماج والاستحواذ الاستعانة بها لاتخاذ القرارات على النحو الأمثل.

وعلى امتداد السنوات الأخيرة، شهدت دول مجلس التعاون الخليجي سلسلة من الهجمات الإلكترونية التي تستهدف القطاعات الرائدة والبنية التحتية الحيوية فيها. إلى جانب ذلك، تُشير التطورات الاقتصادية في الفضاء الإلكتروني إلى درجة كبيرة من التطور في المشهد العام لمخاطر شبكة الإنترنت. وعند وجود أي اختراقات، يكون مستوى الخطر على الممتلكات الفكرية والمالية لدى الشركة واضحًا وجليًّا. وحسب ما جاء في آخر تقرير نشرته "فاير آي" حول التهديدات الإقليمية المتقدمة في منطقة الشرق الأوسط وأوروبا وإفريقيا، تستحوذ قطاعات الطاقة والقطاعات المالية والمؤسسات الحكومية في دول مجلس التعاون الخليجي على 65% من الهجمات الإلكترونية المحددة. ووفقًا لدراسة حديثة أجرتها "فاير آي"، فإن الرؤية السلبية لأي علامة تجارية معروفة هي بمثابة التكلفة الخفية للهجمات الإلكترونية على المؤسسات، في حين أشار 57% من المشاركين في الدراسة أنهم سيتوقفون عن الشراء من الشركات التي تواجه ذاك النوع من المخاطر الأمنية.

ولقد وضع المستشارون في "مانديانت" منهجية متميزة لتقييم مخاطر الاندماج والاستحواذ، والتي تهدف إلى تقييم أربعة مجالات أمنية رئيسية:

  • حماية البيانات لتحديد وجود قدرات مناسبة تهدف إلى تحديد الأصول المؤسسية ذات القيمة العالية وحمايتها ومراقبتها.
  • الرقابة والسيطرة لتقييم ما إذا تم وضع ضوابط استباقية لمنع الوصول غير المرغوب فيه إلى بيانات الشركات.
  • كشف التهديدات والاستجابة لها لتقييم مستوى الكفاءة والنضج على صعيد العمليات والتقنيات المستهدفة في المؤسسة.
  • أمن البُنية التحتية لضمان تنفيذ الضوابط الفعالة بدءًا من الشبكة وصولًا إلى النقاط النهائية لتفادي التهديدات والمخاطر.
يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code