بالاديون تتعاقد على حماية عدد من البنوك الكبرى في منطقة الشرق الأوسط

زاد عدد الهجمات جرائم الإنترنت حول العالم و أصبحت متطورة للغاية مما سبب قلقا كبيرا للعديد من المؤسسات.

  • E-Mail
بالاديون تتعاقد على حماية عدد من البنوك الكبرى في منطقة الشرق الأوسط
 أسيد كالو بقلم  June 23, 2016 منشورة في 

أعلنت شركة "بالاديون" عن نجاحها في التعاقد على تقديم خدماتها لسنوات عديدة قادمة لأثنين من أكبر المؤسسات المالية في منطقة دول الخليج .

وتستخدم شركة أمن المعلومات أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا من أجل حماية مصالح العملاء في منطقة الشرق الأوسط و كذلك مساعدتهم على الحفاظ على أعلى معايير الأمن العالمية المتعلقة بالخدمات المصرفية. و تمتلك «بالاديون » الحلول الرائدة ذات المصداقية و الثقة في المنطقة مثل حلول الأمن السيبراني (CyberActive). و يتم تطوير (CyberActive) بواسطة فريق من الخبراء المتخصصين في مجال الأمن،و محللي الأمن المعلوماتي, و الباحثين و فرق الدعم الفني و القراصنة الأخلاقيين. إن القدرة على التعامل بسلاسة مع عمليات التحليل و الإستجابة في الوقت المناسب تصل لما يقرب من 7 مليارات حدث أمني في كل يوم.

و في الآونة الأخيرة، زاد عدد الهجمات جرائم الإنترنت حول العالم و أصبحت متطورة للغاية مما سبب قلقا كبيرا للعديد من المؤسسات. و شركة «بالاديون» تقوم بإدارة مخاطر تكنولوجيا المعلومات لأكثر من 700عميل. و تُعد الشركة في الصدارة فيما يتعلق بحماية العملاء من عصابات الجرائم السيبرانية الخطرة.

وأيضا «بالاديون» رائدة في تقديم حلول "قدرات البيانات الكبيرة" من خلال منصة الإستخبارات الأمنية (RisqVU) و التي تعمل جنبا إلى جنب من أحدث مراكز عمليات الأمن (SOC)و الذي يعمل بدوره على كشف التهديدات مسبقا و علاجها بشكل سريع.

و لقد صرح السيد "اَميت روي" ,نائب الرئيس و رئيس المبيعات الإقليمي لدى «بالاديون » ,وقال: " إن البنوك في منطقة الخليج بحاجة إلى شريك أمني معلومات يمكن الوثوق به بشكل تام.و نحن لدينا مركز عمليات أمني الجيل القادم مبني على إطار (CyberActive) و هي الأفضل في هذه الصناعة. إن عملائنا الجدد من كبار المؤسسات المالية التي تحظي بإحترام كبير في منطقة الخليج و نحن نقدر ثقتهم في «بالاديون » و قدراتها الضخمة على توفير الحماية السيبرانية و منع التهديدات الحقيقية و الحد منها في الوقت المناسب".

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code