مكتب دبي الذكية يحشد الطاقات للتحول الذكي

جاء ذلك ضمن خطة عامة رسمها المكتب للتعريف بأهداف المكتب واستراتيجياته في تحقيق الشراكات اللازمة مع الجهات المعنية داخل الدولة وخارجها.

  • E-Mail
مكتب دبي الذكية يحشد الطاقات للتحول الذكي
 أسيد كالو بقلم  May 10, 2016 منشورة في 

عقد مكتب دبي الذكية أمس اجتماعاً موسعاً مع هيئة الطرق والمواصلات التي تعد من الشركاء الاستراتيجيين المؤسسين في عملية التحول للمدينة الذكية، وتقدم وفد المكتب سعادة الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر المدير العام لمكتب دبي الذكية.

جاء ذلك ضمن خطة عامة رسمها المكتب للتعريف بأهداف المكتب واستراتيجياته في تحقيق الشراكات اللازمة مع الجهات المعنية داخل الدولة وخارجها، وصولاً لأفضل النتائج في مجالات التحول الذكي.

وكان في استقبال الوفد سعادة مطر الطاير المدير العام رئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات بدبي وبحضور عدد من مساعدي المدير العام ومديري الإدارات ورؤساء الأقسام، الذين استمعوا لشرح حول خارطة طريق المكتب التي تمضي بجهود مكثفة وخطوات متسارعة، من أجل تحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في تحويل دبي إلى المدينة الأذكى عالمياً بحلول عام 2017.

  وافتتحت سعادة الدكتورة عائشة بن بشر الاجتماع بالحديث حول أهداف هذا اللقاء، وهو عرض خارطة الطريق التي يطرحها المكتب على الشركاء الاستراتيجيين، وعرض التطورات والتحديثات التي طرأت على مكتب دبي الذكية، والتي تصب في إنجاح مبادرة دبي الذكية التي تقود عملية التحول الذكي في مدينة دبي بقطاعيها الخاص والعام.

وفي معرض حديثها عن مستقبل مدينة دبي التي ستمثل المدينة الأذكى على هذا الكوكب، تطرقت بن بشر إلى فاعلية دور هيئة الطرق والمواصلات بدبي في السعي الدؤوب للتحول إلى المدينة الذكية، وأضافت: "إن الشراكة في العمل هي أساس نجاحنا، وهدفنا إتاحة وتوحيد عملية التحول الذكي في كافة أرجاء مدينة دبي، وقد قطعنا شوطاً كبيراً في عملية تحول دبي إلى المدينة الأذكى عالمياً، ونحن اليوم في هيئة الطرق والمواصلات بدبي لنعرض لكم التطورات التي طرأت على مكتب دبي الذكية الذي يقود عملية التحول من أجل التعاون وتذليل العقبات والتكامل في العمل وحشد الأفكار الإبداعية في بوتقة واحدة، لتقديم خدمات ذكية مشتركة تشمل القطاعين الحكومي والخاص، لينعكس ذلك إيجاباً على سكان دبي ويحقق سعادتهم".  

وأشاد سعادة يونس آل ناصر المدير التنفيذي لمؤسسة بيانات دبي بالدور الحيوي الذي تلعبه هيئة الطرق والمواصلات بدبي باعتبارها بعداً رئيساً وحيوياً من أبعاد تكوّن المدينة الذكية، من خلال التنقل الذكي، فهي جزء فاعل من مبادرة التحول الذكي، وفي معرض حديثه عن هيكلية مكتب دبي الذكية أعرب سعادته عن أن  هذه الهيكلة تعد تطوراً وخطوة متقدمة في عملية التحول إلى المدينة الذكية، ويعد المكتب مظلة لمؤسسة حكومة دبي الذكية التي تعتبر الذراع التقنية لدبي الذكية، ومؤسسة بيانات دبي التي ترمي لإتاحة نشر وتبادل البيانات بين القطاعين العام والخاص، إضافة إلى بعض اللجان الممكنة لمدينة دبي الذكية مثل لجنة البنية التحتية الذكية، وبعض اللجان الأخرى التي يجري تأسيسها لدفع عجلة التحول بكل الطاقات اللازمة لذلك. 

وأضاف: "إن طموحنا جميعاً هو تحويل دبي لأسعد مدينة في العالم على كل الصعد وفي كافة مناحي الحياة في دبي من خلال توظيف تكنولوجيا مبتكرة توفر خدمات ذكية تسعد الأفراد". وعرض يونس الركائز الأساسية التي تقوم عليها المبادرة من كفاءة وأمان وسلاسة وقوة تأثير. وقدّم ملخصاً عن البيانات المفتوحة والبيانات المشتركة، باعتبارها الأكثر شمولية وطموحاً في العالم، لأن الجميع سيحصد ثمرتها من متخذي القرار وأصحاب العمل وسكان دبي والزائرين. وتتولى بيانات دبي اعتماد السياسات والإشراف عليها، وتعتمد تصنيف البيانات، وتحدد السجلات المرجعية، ومتابعة التزام مزودي البيانات بالسياسات المعتمدة، وكذلك تنفيذ السياسات.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code