اتصالات ودو تدشنان مبادرة تعاون في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات

يتضمن البرنامج في مرحلته الأولية أكثر من 50 مشروعاً سيشكلون نماذج قابلة للتطبيق في تطوير المناطق الخضراء الجديدة بالدولة.

السمات: Du (www.du.ae)Etisalat International - UAEهواتف ذكيةالإمارات
  • E-Mail
اتصالات ودو تدشنان مبادرة تعاون في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات احتلت دولة الإمارات على مؤشر الجاهزية الشبكية المرتبة 23 في العالم متقدمة عن المرتبة 24 للعام السابق.
 رياض ياسمينة بقلم  March 2, 2016 منشورة في 

دشّنت كل من "اتصالات" و"دو" مبادرة "تعاون" المشتركة، في خطوة من شأنها المساهمة في دعم الجهود الرامية لتطوير المناطق الجديدة في الدولة وتمكينها بـأفضل الإمكانيات والبنى التحتية المواكبة لأفضل المعايير والممارسات العالمية في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات.

ويتضمن البرنامج في مرحلته الأولية أكثر من 50 مشروعاً سيشكلون نماذج قابلة للتطبيق في تطوير المناطق الخضراء الجديدة بالدولة.

ويعمل "تعاون" على تأمين بنية تحتية قوية للاتصالات من خلال تمديد شبكة ألياف ضوئية متطورة ونشر أفضل حلول الاتصالات الذكية والمتوافقة مع الأجيال القادمة من الخدمات الصوتية وخدمات البيانات. كما أنه يعزز المشهد التنافسي في دولة الإمارات، حيث سيتيح للأفراد والشركات إمكانية اختيار مزود الخدمة الذي يرغبون به أو الانتقال إلى مزود آخر.

ويهدف البرنامج إلى المساهمة في تحقيق رؤية الإمارات 2021 لتكون دولة الإمارات ضمن قائمة أفضل عشرة مدن عالمياً على مستوى البنية التحتية الشاملة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ومؤشر الخدمات الإلكترونية، ومؤشر الجاهزية الشبكية، وذلك بحلول اليوم الوطني الخمسين لدولة الإمارات. وينسجم البرنامج مع مبادرة المدن الذكية التي تتبناها الحكومة لكي تصبح الإمارات واحدة من أكثر الدول المتصلة والمستدامة في العالم.  

وتم الانتهاء من المرحلة الأولى من مبادرة "تعاون" في المجمع السكني المرتقب "مدينة دبي المستدامة" الذي سيتضمن جامعة بيئية متخصصة، ومدرسة، ومركز تجاري، ومركز تسوق، وفندقاً فاخراً مستداماً، ومنتجعاً يحتوي على نادٍ صحي طبيعي يعمل بمعايير عالمية. ومن خلال إتمام كلا المشغلين تمديد شبكة الألياف الضوئية لربط الوحدات السكنية ضمن المجمع الجديد، سيتمكن السكان من اختيار الخدمة التي يرغبون فيها من المشغل المفضل لديهم.

ووفقاً لنتائج "التقرير العالمي لتقنيات المعلومات 2014" الصادر عن "المنتدى الاقتصادي العالمي، احتلت دولة الإمارات على مؤشر الجاهزية الشبكية المرتبة 23 في العالم متقدمة عن المرتبة 24 للعام السابق. ويقيّم التقرير الدول على أساس قدراتها الاقتصادية في تسخير تقنيات المعلومات والاتصالات من أجل دعم النمو ورفاهية المواطنين.

وفي سياق تعليقه على البرنامج، قال صالح العبدولي الرئيس التنفيذي لـ"اتصالات": "يسرنا المساهمة في تطوير المناطق الجديدة عبر تقنيات وبنى الاتصالات الحديثة من خلال برنامج تعاون الذي يعكس الاهتمام الحكومي الكبير بإشراك مختلف القطاعات في تطوير وتمكين مختلف المناطق الجديدة في الدولة. حيث يعتبر برنامج تعاون ذو أهمية استراتيجية على مستوى قطاعي الاتصالات والعقارات في الدولة، كما أنه يتماشى مع التزامنا بدعم رؤية المدن الذكية التي تنشدها الحكومة.

وسيتيح البرنامج للعملاء مزيداً من الحرية في انتقاء مزود الخدمة الذي يرغبون به، وسيضمن تجهيز مناطق الدولة المختلفة والمشاريع الجديدة ببنى تحتية تتمتع بمستويات جاهزية شبكية متطورة قادرة على تلبية المتطلبات الحالية والمستقبلية لأنظمة المنازل الذكية من أجل مواكبة تطورات المشهد التكنولوجي العالمي والمساهمة في ترسيخ المكانة المتقدمة التي تتفرد بها دولة الإمارات على الخارطة العالمية لقطاع تقنية المعلومات والاتصالات".

من جانبه قال عثمان سلطان، الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة "دو": "يعتبر برنامج تعاون علامة فارقة في تقدمنا نحو سوق اتصالات تنافسي بالكامل في دولة الإمارات، حيث أن التعاون بين مقدمي خدمات الاتصال في الدولة يعكس نضج سوق الاتصال المحلي الذي يشكّل البنية التحتية لمدن المستقبل والمجتمعات الذكية.

ومن خلال هذا البرنامج، يسرنا للغاية أن يتم تخديم مشاريع التطوير العقاري الجديدة في الإمارات ببنية تحتية متطورة وتنافسية وأن يتاح لسكان هذه المشاريع الإمكانية لاختيار المشغل الذي يرغبون به. وسوف تسهم هذه المبادرة الاستراتيجية في تحقيق رؤية المدن الذكية في الإمارات وفي تعزيز مكانة الدولة في ريادة قطاع الاتصالات على المستوى العالمي".

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code