تعاون مشترك بين F5 نتووركس و سيسكو في جامعة قطر

من شأن هذه التقنية المتطورة أن تعزز من إستراتيجية مدينة الدوحة الذكية.

  • E-Mail
تعاون مشترك بين F5 نتووركس و سيسكو في جامعة قطر جامعة قطر
 أسيد كالو بقلم  January 5, 2016 منشورة في 

عززت جامعة قطر اليوم من قدراتها على النمو والابتكار من خلال إطلاق أحد أفضل مراكز البيانات المخصصة للتعافي من الكوارث DR وأكثرها تقدماً على مستوى الشرق الأوسط.

هذا وتعتبر جامعة قطر حالياً المؤسسة التعليمية الأولى على مستوى المنطقة التي تقوم بتشغيل مركز بيانات معرف بالبرمجيات SDN-DR مركزي، وسريع التهيئة، وقابل للتطوير، وذلك من خلال استخدامها للتقنيات المتطورة التي توردها كل من شركة F5 نتوركس وشركة سيسكو. وسيعمل المشروع أيضاً بمثابة أحد مصادر شبكات التعلّم المعرفة بالبرمجيات الخاصة بالأبحاث، وبتطوير قطاع تقنيات المعلومات والاتصالات لدى الطلاب.

في هذا السياق قال تريفور مور، مدير تقنية المعلومات لدى جامعة قطر: "إنه لإنجاز مهم وحيوي بالنسبة لجامعة قطر، فقد أصبحت أول مؤسسة أكاديمية في منطقة الشرق الأوسط التي تقوم بنشر مركز بيانات معرف بالبرمجيات SND-DR".

كما أضاف: "كما يسلط المشروع الضوء بشكل خاص على مسيرة التطور المستمرة لإستراتيجيتنا الخاصة بتنمية تقنية المعلومات، وذلك من أجل تزويد موظفي وطلاب جامعة قطر بخدمات شبكة هي الأكثر تطوراً والخالية من المخاطر. كما أن المشروع سيعتبر من أفضل الأمثلة الحية والممارسات التي تعزز من طموحات دولة قطر في تحويل الدوحة إلى مدينة ذكية".

ومن الفوائد الرئيسية المستفادة من مشروع مركز البيانات المعرف بالبرمجيات DR اختصار زمن الوصول إلى السوق بالنسبة للخدمات التي تم نشرها حديثاً، والحد من المخاطر عن طريق إزالة نقاط التواصل وصوامع الإدارة، فضلاً عن تعزيز المرونة والانسيابية الشاملة لجامعة قطر على نطاق واسع، بالإضافة إلى إمكانية الاستجابة لكل الظروف المتوقعة وغير المتوقعة.

كما صرح محمد حمودي، مدير عام سيسكو في قطر قائلاً: "يعد هذا المزيج التقني، الذي يجمع ما بين البنية التحتية المركزية للتطبيقات ACI من سيسكو وتقنيات شركة F5، تقنية تحويلية رائدة على مستوى مراكز البيانات، فهي تتيح سرعة توريد ومزامنة وتوسيع نطاق خدمات الشبكة الهامة وتسليم التطبيقات، وكل ذلك مع الحفاظ على الأداء والأمان والاعتمادية، والعمل على تحسينها. وعلاوة على ذلك ومع انتشار المزيد من الأجهزة المتصلة بالإنترنت يتسارع الطلب على الخبرات في قطاع تقنية المعلومات والاتصالات، ليس في قطر وحدها بل على مستوى العالم، وتتيح مراكز البيانات الخاصة في جامعة قطر الخاصة بالتعافي من الكوارث تسهيل هذه التجربة التعليمية الحيوية، مما يمكّن الطلاب من تطوير مهاراتهم التقنية".

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code