كليات التقنية العليا تعتمد شبكة مركز البيانات السحابية من جونيبر نتووركس

تتيح إمكانية خفض تكاليف تكنولوجيا المعلومات إلى 30% وتعزز مستوى الأداء وقابلية التوسع.

  • E-Mail
كليات التقنية العليا تعتمد شبكة مركز البيانات السحابية من جونيبر نتووركس سامر قدسي، مدير المبيعات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى جونيبر نتووركس
 أسيد كالو بقلم  December 15, 2015 منشورة في 

أعلنت شركة جونيبر نتووركس اليوم عن اعتماد كليات التقنية العليا، أكبر مؤسسة للتعليم العالي في دولة الإمارات العربية المتحدة لبنية MetaFabric architecture من جونيبر نتووركس لتمكين خدمات تكنولوجيا المعلومات الجديدة بسرعة أكبر وأداء معزز.

حيث تتيح البنية التحتية للشبكة التي تتكيف مع الحوسبة السحابية القدرة على مشاركة الموارد بطريقة آمنة وسهلة لجميع أعضاء كليات الهيئة التعليمية والطلبة، وذلك لتعزيز تجربة المستخدم والحد من الكلفة التشغيلية والرأس مالية.

وتلتزم كليات التقنية العليا التي تضم ما يعادل 24 ألف طالب وطالبة و2500 موظف في 17 حرماً جامعياً من جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة، بتوفير أفضل حلول تكنولوجيا المعلومات للمستخدم. وتهدف المؤسسة التعليمية الرائدة إلى تحسين سرعة وكفاءة تكنولوجيا المعلومات بما يكفي لتلبية مطالب الإدارة والكليات والحصول على نطاق ترددي أوسع والمزيد من التطبيقات الجديدة والخدمات بالإضافة إلى خلق تجربة مستخدم أكثر تطوراً. وتقدم بنية MetaFabric أسس شبكية تتمتع بالمرونة والكفاءة العالية لدعم هذه الأهداف.

وقد صرّح سيف سالم، الرئيس التنفيذي لتكنولوجيا المعلومات، لدى كليات التقنية العليا

"في السابق، كانت تطبيقاتنا الكثيرة ترتبط بجهاز مركز بيانات متعدد وقاس وصغير الحجم، وكان مكرساً لدعم تطبيقات معينة للكلية. ولكننا بحاجة إلى برنامج عملي ومنتجات تقنية يمكن الاستفادة منها بطريقة معاصرة وتكون أكثر قابلية للتوسع ودعم العديد من التطبيقات من خلال الحوسبة السحابية والخدمات الحيوية والقدرة على مشاركة البنية التحتية المتماسكة لتكنولوجيا المعلومات." 

وقال سامر قدسي، مدير المبيعات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى جونيبر نتووركس

  1. "أصبحت كليات التقنية العليا في طليعة الابتكار في منطقة الشرق الأوسط وتمتلك الآن إمكانيات كافية للتدريب العملي على منهجيات التعليم والتعلم. حيث ستدعم الشبكة التي تستخدم بنية MetaFabric كليات التقنية العليا بأكثر المزايا تطوراً لمنهجها التعليمي المتقدم في المستقبل."


يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code