شراكة استراتيجية بين "إس إيه بي" و"أرامكس"

ترمي هذه الشراكة إلى دعم عملية التوسع الإقليمية والعالمية.

  • E-Mail
شراكة استراتيجية بين
 أسيد كالو بقلم  December 1, 2015 منشورة في 

أعلنت اليوم كل من "إس إيه بي" و"أرامكس" عن إبرام شراكة قائمة على الابتكار التقني تهدف إلى دعم نمو منطقة الشرق الأوسط كمركز عالمي في مجال الخدمات اللوجستية.

ويعتبر قطاع الخدمات اللوجستية من أهمّ القطاعات التي تمرّ بمرحلة التحوّل الرقمي في حقبة إنترنت الأشياء، مع انتشار أجهزة الاستشعار وبرمجيات التحليلات الفورية للبيانات الكبيرة التي تتيح لصانعي القرار أولاً بأول رؤية واضحة وأتمتة للعمليات وتحسيناً لمستويات الإنتاجية، ما يمكّنهم من اتخاذ القرارات فوراً والحد من الأثر البيئي لسلاسل التوريد الإقليمية والعالمية.

ويستحوذ قطاع الشحن الجوي حالياً على 35 بالمئة من حجم السلع المتداولة دولياً، وسط توقعات بأن تصبح منطقة الشرق الأوسط أسرع أسواق الشحن الدولية نمواً، بمعدل نمو سنوي مركب قدره 4.87 بالمئة حتى العام 2018، ما يدل على حيوية الدور الذي تلعبه المنطقة في نمو قطاع الخدمات اللوجستية العالمية. ويُنتظر بحلول العام 2018 أن تصبح دولة الإمارات ثالث أكبر سوق للشحن الجوي في العالم، وفقاً لتوقعات الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا).

وستساعد مجموعة متنوعة من الحلول التقنية من "إس إيه بي" شركة "أرامكس" على التدرّج في عملية التوسع العالمي سواء في نقل الطرود والشحنات أو منح تراخيص الامتياز، وذلك في ضوء توقعات الشركة بتحقيق مزيد من النمو، ما من شأنه التيسير على العملاء في استخدام خدمات "أرامكس"، مثل التسليم السريع وتوصيل الطلبيات من مواقع التجارة الإلكترونية للمستهلكين، فضلاً عن الخدمات اللوجستية وإدارة السجلات والمعلومات على الصعيد التجاري.

وبهذا الصدد، قال إياد كمال، رئيس العمليات في أرامكس: "يسرنا الدخول في شراكة مع "إس إيه بي"، والتي تأتي في إطار سعينا المستمر لاتخاذ خطوات استراتيجية جديدة تساعدنا في مواصلة الابتكار في أعمالنا، وذلك إيماناً منا بأن سرعة تقديم حلول تقنية جديدة تعتبر ميزة تنافسية قوية ولكنها تحتاج إلى توطيد البنية التحتية التقنية للشركة بما يسمح تعزيز التعاون والتنسيق بين وحداتها وأقسامها المختلفة. ومن شأن هذه الخطوة مساعدتنا في الحفاظ على مستويات لا نظير لها من الخدمات المقدمة لعملائنا وشركائنا وكذلك موظفينا في جميع أنحاء العالم، وهي خطوة منطقية لتبسيط عملياتنا التجارية محلياً وعالمياً".

من جانبه، قال طيفون توبكوش، المدير التنفيذي لشركة "إس إيه بي" في الإمارات، إن دبي ومنطقة الشرق الأوسط "تلعبان دوراً متزايد الأهمية في مجال الخدمات اللوجستية العالمية، مع مسارعة الشركات والمؤسسات في المنطقة إلى تبني تقنيات إنترنت الأشياء في وقت مبكر"، وأضاف: "ستصبح "أرامكس"، في ظلّ القدرات التي تتمتع بها منصة S/4HANA في مجال التحليل الفوري للبيانات، قادرة على توقّع احتياجاتها اللوجستية المتنامية، مع الاستمرار في التبسيط والابتكار والنمو، ونحن فخورون بأن نكون شريكاً رئيسياً للابتكار في مسيرة التحول الرقمي لأرامكس، من أجل تمكينها من تعزيز اتباعها لأفضل الممارسات في مجال الخدمات اللوجستية ودفع عجلة النمو قُدماً".

وستقوم "أرامكس" في إطار الشراكة الجديدة بتنفيذ عدد من الحلول التقنية، على رأسها حل التخطيط لموارد المؤسسات، وحلول المالية والحسابات، بهدف تحسين العمليات. أما تحليلات البيانات الكبيرة التي تتيحها منصة S/4HANA من "إس إيه بي" للتحليلات الفورية، فسوف تشكّل المحرّك الدافع لعملية التوسع في الشركة. كما تستعد "أرامكس" خلال الأشهر القليلة المقبلة، لتنفيذ حلول لتحسين إدارة عملياتها الخاصة بالمستودعات والنقل.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code