"ريدنغتون فاليو" تعرّف عن نفسها كشريك للحلول في جيتكس 2015

تهدف هذه الخطوة إلى تلبية احتياجات هذا القطاع الذي يتغير بسرعة ليتحول إلى سوق للحلول الشاملة.

  • E-Mail
رامكومار بالاكريشنان، رئيس شركة "ريدنغتون فاليو" للتوزيع
 أسيد كالو بقلم  October 14, 2015 منشورة في 

"ريدنغتون فاليو" ذراع توزيع القيمة المضافة لشركة "ريدنغتون غلف" والتي تعد اليوم أكبر موزع لمنتجات تكنولوجيا المعلومات في الشرق الأوسط وإفريقيا، جاهزة لتحويل نفسها إلى شريك حلول لشركائها في قنوات التوزيع.

وسيشهد أسبوع جيتكس للتقنية 2015، تموضع الشركة كمصدر مثالي لحلول تقنية المعلومات المتكاملة التي تقدمها لشركائها في المنطقة.

وتمتد حلول الشركة في جميع مجالات التكنولوجيا مثل الشبكات والصوت والخوادم ووحدات التخزين والبرمجيات والأمن والبنية التحتية.

يصف رامكومار بالاكريشنان رئيس شركة "ريدنغتون فاليو" للتوزيع هذه المشاركة بأنها خطوة هامة تهدف إلى تلبية حاجات هذا القطاع الذي يتغير بسرعة إلى سوق للحلول الشاملة وقطاع تكنولوجيا المعلومات الذي يتعرض للتحديات من التكنولوجيا التخريبية، ويقول أن التركيز الأساسي سيتمحور حول تحسين قدرة الشركة وعروضها في قناة التوزيع من حيث الحلول والدعم.

يقول بالاكريشنان: "إننا نقوم بتعزيز قدرتنا على بناء خط تزويد بالخدمات بشكل تدريجي بطبيعته، من خلال الشراكة الوثيقة مع العملاء وتوليد طلب المستخدم النهائي بالتنسيق مع البائعين وشركائنا في قناة التوزيع. كما أننا نركز على بناء تخصص "البنية التحتية المتقاربة" في ذراع القيمة". 

ويضيف رامكومار: "يمكن استغلال الخبرة التي اكتسبناها على مر السنين والعمل مع مختلف العلامات التجارية وأفضل المهارات المتاحة اليوم بالشكل الأمثل لتوفير الحلول للعملاء الذين يتعاملون مع تقارب التقنيات الجديدة. كما يوفر لنا معرض جيتكس المنصة الأفضل لتسليط الضوء على مجموعة أعمالنا الكاملة".

يمثل أسبوع جيتكس للتقنية 2015 أيضاً دخول ذراع القيمة السنة العاشرة من عملياتها، إذ نمى ذراع القيمة هذا ليغدو مصدراً مثالياً لحلول تكنولوجيا المعلومات الكاملة لشركائه في المنطقة.

شهد ذراع القيمة الذي بدأ في عام 2006 مع مكاتب في دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية تضم تسعة موظفين فقط وثماني علامات تجارية، نمواً متسارعاً على مدى العقد الماضي. وتوسع ليغدو ذراع توزيع القيمة المضافة رقم واحد في المنطقة مع تواجد نشيط في 27 سوقاً وأكثر من 200 موظف من 19 بلداً ومكاتب تمثيلية لأكثر من 40 علامة تجارية.

وقد أخذت الشركة أيضاً زمام المبادرة في إنشاء توازن بين الجنسين، إذ تشكل الإناث حوالي 20 في المائة من إجمالي القوة العاملة - وهو رقم كبير مقارنة مع غيرها من اللاعبين الرئيسيين في قطاع تكنولوجيا المعلومات.

تهدف الشركة خلال أسبوع جيتكس للتقنية إلى عرض بعض أحدث التقنيات في مجال الحلول المتقاربة، والحلول المعرفة بالبرمجيات، إلى جانب تقنية "ريدنغتون فاليو" السحابية.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code