"بلاها موبايل" حملة احتجاجية على شركات الاتصالات المصرية

يقول القائمون على صفحة "ثورة الانترنت" على فيسبوك ومطلقي الحملة أن الهدف منها هو الرد على جشع شركات الاتصالات في مصر.

السمات: هواتف ذكيةالأردنالإماراتالسعوديةمصر
  • E-Mail
 رياض ياسمينة بقلم  September 15, 2015 منشورة في 

قامت مجموعة من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، بتدشين حملة تحمل العنوان "بلاها موبايل"، والتي تدعو إلى مقاطعة الهواتف المحمولة بشكل مؤقت.

ويقول القائمون على صفحة "ثورة الانترنت" على فيسبوك ومطلقي الحملة أن الهدف منها هو الرد على جشع شركات الاتصالات في مصر، حيث طلبوا من مستخدمي الهواتف المحمولة في مصر إغلاق هواتفهم لمدة 5 ساعات فقط يوم الأحد المقبل الموافق للـ20 من شهر سبتمبر الجاري، اعتباراً من الثالثة ظهراً وحتى الثامنة مساءاً.

وذكر منظمو الحملة، بحسب ما اطلعت CNN بالعربية: "يوم الأحد القادم 20 سبتمبر.. هنقفل موبايلاتنا من الساعة 3 العصر لـ8 بعد المغرب.. هنعمل الموبايل علي وضع الطيران، ونستخدم الواي فاي وبرامج المحادثة المجانية."

وتابعت الحملة: "متسكتش على حقك.. الشركات مصدر ربحها هو الشعب وبس، يعني احنا في إيدنا نزود السرعة ونقلل السعر، ونعمل أي عروض عايزينها.. وعايزين نوصل الفكرة دي لكل الناس، عشان تعرف إنها ممكن تغير بس لو اتحدنا.. ادعمونا عشان نحقق مطالبنا."

وبحسب تلفزيون "النيل"، فقد أرجع مدشنو الحملة سبب البدء فيها إلى عدة نقاط، من بينها "الاعتراض على سوء خدمات الاتصالات"، و"جشع الشركات وارتفاع أسعار الخدمات"، وكذلك "اعتراضاً على قرارات وزارة الاتصالات برفع سعر الشريحة لخمسين جنيهاً."

وعن سبب إغلاق الهواتف النقالة، أضاف مدشنو الحملة أن "الغرض هو توصيل مطالب الحملة إلى كل وسائل الإعلام، وأعلى المستويات في الدولة"، ولفتوا إلى أن إغلاق الهاتف سيؤثر سلباً على أرباح الشركات خلال تلك الفترة.

يُذكر أن حملة "بلاها موبايل" تأتي بعد أيام على إطلاق حملة مماثلة تحت عنوان "بلاها لحمة"، التي انضم إليها الآلاف في مختلف أنحاء مصر، احتجاجاً على ارتفاع أسعار اللحوم، وعدم قدرة الحكومة على السيطرة على الأسواق، مع قرب حلول "عيد الأضحى."

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code