دبي تحتضن أهم فعالية حكومية متخصصة بوسائل التواصل الاجتماعي

تعد القمة الفعالية التعليمية والتجارية الأهم في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا المتخصصة في مجال وسائل التواصل الاجتماعي في القطاع الحكومي.

السمات: الإمارات
  • E-Mail
دبي تحتضن أهم فعالية حكومية متخصصة بوسائل التواصل الاجتماعي
 أسيد كالو بقلم  September 14, 2015 منشورة في 

تستضيف إمارة دبي قمة الحكومات الخليجية الرابعة للتواصل الاجتماعي، وذلك في فندق سوفيتل داون تاون دبي يومي 16 و 17 سبتمبر 2015.

وتعد القمة الفعالية التعليمية والتجارية الأهم في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا المتخصصة في مجال وسائل التواصل الاجتماعي في القطاع الحكومي، وستعقد دورة هذا العام من القمة تحت شعار "تسخير شبكات التواصل الاجتماعي لدفع الابتكار الحكومي وتطوير المدن الذكية".

وتجمع القمة قادة القطاعات الحكومية المتخصصة في المنطقة والعالم، إلى جانب خبراء وسائل التواصل الاجتماعي، حيث سيناقش الحضور الابتكارات في تكنولوجيا التواصل الاجتماعي في ضوء تزايد أهميته في قطاع التواصل الحكومي. وقد شهدت منطقة الخليج العربي تزايداً كبيراً في استخدام القطاع الحكومي لوسائل التواصل الاجتماعي خلال السنوات الماضية، إلى جانب تمتع المنطقة بأعلى نسبة وصول لوسائل التواصل الاجتماعي في العالم. ويعني هذا أن الحكومات في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي تتمتع بفرصة نادرة لتوظيف المشاركة الاجتماعية للمواطنين في عمليات التواصل واستراتيجيات تقديم الخدمات.

وتشمل قائمة المتحدثين في القمة كلاً من سعادة الدكتور سعيد الظاهري، رئيس مجلس إدارة سمارت وورلد، والدكتورة عائشة بن بشر، المدير العام المساعد في المكتب التنفيذي، وشيخة المسكري الرئيس التنفيذي للشؤون المؤسسية في وكالة الإمارات للفضاء، والعقيد خالد ناصرعبد الرزاق الرزوقي مدير الإدارة العامة للخدمات الذكية بشرطة دبي، ورجائي الخادم مدير العلاقات الحكومية في شبكة "لينكد إن"، وتيسير المفرج، مدير المركز الاعلامي لوزارة العمل وصندوق تنمية الموارد البشرية في المملكة العربية السعودية، ودون جاكوبسون، شريك تكنولوجيا المعلومات في مدينة لاس فيغاس في الولايات المتحدة الأمريكية، وغيرهم.

وتعليقاً على هذه الفعالية، قالت شيخة المسكري، الرئيس التنفيذي للشؤون المؤسسية في وكالة الإمارات للفضاء:  "احتلت وسائل التواصل الاجتماعي مكانةً هامةً في أجندات التواصل الحكومي في دول مجلس التعاون الخليجي خلال السنوات الأخيرة، ويعمل قادة المنطقة والوكالات الحكومية المختلفة على تطوير طرائق مبتكرة للتواصل بشكل أفضل مع الجمهور والفئات الهامة منه على وجه الخصوص، وتثقيف  هذه الفئات والحرص على إبقاء قنوات التواصل مفتوحة معها".

وأضافت المسكري: "تمثل فعاليات بمستوى قمة الحكومات الخليجية للتواصل الاجتماعي فرصة مثالية للتواصل مع أهم صناع القرار والقادة العالميين في القطاع والمتخصصين بالتواصل وخبراء وسائل التواصل الاجتماعي والمؤثرين الهامين عليها، للوصول إلى تصور مشترك حول كيفية توظيف وسائل التواصل الاجتماعي بالشكل الأمثل".

وبناء على النجاح الكبير الذي حققته القمة خلال دورة العام الماضي، ستضم دورة هذا العام ثماني ورشات عمل تفاعلية ستغطي مواضيع هامة في القطاعات الخدمية. حيث ستتاح الفرصة للجميع للاستفادة من التدريب العملي على استخدام وسائل التواصل الاجتماعي. وتشمل ورش العمل التي تستمر كل منها لمدة يومين ما يلي: وسائل التواصل الاجتماعي في خدمة الحكومات المحلية والاتحادية والرعاية الصحية والخدمات المالية والموارد البشرية والتعليم والشؤون الخارجية والدفاع. وسيقدم عدد من المتخصصين العالميين جلسات حول أهم التحديات في كل من هذه القطاعات ضمن سياق توظيف وسائل التواصل الاجتماعي.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code