تقرير إريكسون: حركة البيانات النقالة سترتفع بمعدل 14 ضعفاً بحلول العام 2020

صنف التقرير دول مجلس التعاون الخليجي ضمن الأسواق المتقدمة.

  • E-Mail
تقرير إريكسون: حركة البيانات النقالة سترتفع بمعدل 14 ضعفاً بحلول العام 2020 باتريك ميلاندر، رئيس وحدة إريكسون لخدمات العملاء في دول مجلس التعاون الخليجي وباكستان
 أسيد كالو بقلم  September 1, 2015 منشورة في 

كشف ملحق تقرير إريكسون للاتصالات النقالة الخاص بمنطقة الشرق الأوسط وشمال شرق أفريقيا، أنه على الرغم من التباين العالي في مستويات انتشار حلول وتقنيات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الأسواق، إلا أن معدلات انتشار الهاتف تتواصل بوتيرة سريعة.

ومن المتوقع أن تشهد المنطقة ارتفاع حركة البيانات النقالة بمعدل 14 ضعفاً ما بين العامين 2014 و2020، في حين سيبلغ معدل النمو العالمي 9 أضعاف فقط.

وقد صنف التقرير دول مجلس التعاون الخليجي ضمن الأسواق المتقدمة، حيث تتميز هذه البلدان بتبني أحدث تقنيات الاتصال النقال والخدمات المبتكرة وارتفاع معدلات استهلاك البيانات والمنافسة العالية، فضلاً عن أعلى مستويات الناتج المحلي الإجمالي للفرد في المنطقة بأسرها.

وقد تبنى نحو 40٪ من بلدان المنطقة بأسرها تكنولوجيا الجيل الرابع، إلا أنها مع ذلك لا تمثل سوى 1٪ من الاشتراكات العالمية، ومعظمها يتركز في دول الخليج. وتتسم هذه البلدان، وخاصة قطر والإمارات العربية المتحدة، بأعلى معدلات استخدام الهواتف الذكية في العالم، فضلاً عن ارتفاع معدلات استخدام الإنترنت على الأجهزة المختلفة.

وستضم المنطقة نحو 680 مليون مشترك اتصال نقال في المجمل بنهاية العام 2014. ومن المتوقع أن تنمو اشتراكات الهاتف النقال بمعدل نمو سنوي مركب يبلغ 6٪ ما بين العامين 2014 و2020 لتصل إلى أكثر من 970 مليون دولار.

وبحسب تقرير إريكسون للاتصالات النقالة، ففي العام 2020 ستوفر معدلات نمو التقنيات واشتراكات الهاتف النقال مستويات غير مسبوقة من الربط على مستوى المنطقة.

اشتراكات الجيل الرابع ترتفع بمعدل ثلاثة أضعاف في العام 2015

تواصل اشتراكات الجيل الرابع ارتفاعها، ومن المتوقع أن تنمو بمعدل ثلاث أضعاف في العام 2015 لوحده، لتتجاوز 210 ملايين بحلول العام 2020، أي ما يعادل نحو 20٪ من إجمالي اشتراكات الهاتف النقال.

وستستأثر الهواتف الذكية بنسبة 17٪ (125 مليون) من إجمالي اشتراكات الهاتف النقال في نهاية العام 2014. وفي ضوء انخفاض تكلفة الهواتف الذكية وتوافرها على نطاق واسع وتنامي توفر شبكات الإنترنت النقال عريض النطاق، سترتفع اشتراكات الهواتف الذكية في جميع الأسواق. ويتوقع أن تبلغ الهواتف الذكية نحو 40٪ من إجمالي اشتراكات الهواتف النقالة المتوقع وصولها إلى 970 مليون بنهاية العام 2020.

حركة البيانات النقالة تنمو بمعدل 14 ضعفاً بحلول العام 2020

يتوقع أن تشهد كمية البيانات المستهلكة شهرياً لكل هاتف ذكي نشط زيادة كبيرة بحلول العام 2020 لتصل إلى نحو 5 غيغابايت وسطياً، وذلك مقارنة مع ​​0.8 غيغابايت وسطياً في العام 2014.

وعادة ما يجري استخدام التطبيقات والخدمات التي تتطلب بيانات عالية في مجال الاتصال والترفيه من قبل أصحاب الهواتف الذكية. وفي هذا الإطار، ستواصل حركة بيانات الفيديو النقالة نموها مدفوعة بتطبيقات مشاهدة الفيديو وتنامي انتشار الفيديو على مواقع الإعلام الاجتماعي.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code