شراكة بين منتدى الشارقة للتطوير و إس إيه بي

تشتمل على جلسات تدريب وورش عمل لتصميم المدن الذكية ومساندة رواد الأعمال الشباب.

  • E-Mail
شراكة بين منتدى الشارقة للتطوير و إس إيه بي جاسم البلوشي رئيس مجلس إدارة منتدى الشارقة للتطوير، وطيفون توبكوش، المدير التنفيذي لدى "إس إيه بي" في الإمارات، أثناء توقيع مذكرة التفاهم
 أسيد كالو بقلم  August 23, 2015 منشورة في 

أعلن اليوم كل من منتدى الشارقة للتطوير و"إس إيه بي" عن إطلاق شراكة ترمي إلى دعم الابتكار في الأعمال التجارية والنمو الاقتصادي والتنمية الشبابية في إمارة الشارقة.

ومن المنتظر، بموجب مذكرة تفاهم وقعها الجانبان، أن يقوم منتدى الشارقة للتطوير، وهو منظمة تسعى إلى تمكين الشباب، بالعمل على الاستفادة من خبرات عملاقة برمجيات الأعمال العالمية "إس إيه بي" وأفضل الممارسات التي تتبعها من أجل دعم الابتكار وريادة الأعمال والقيادة وأسس الشراكة بين القطاعين العام والخاص، ما سيكون له دور في دعم التنمية المستدامة في إمارة الشارقة، تماشياً مع رؤية الإمارات 2021 واستراتيجية الابتكار الوطنية.

وكان الناتج المحلي الإجمالي في الشارقة نما بنسبة 8.5 بالمئة في العام 2014، مدعوماً بالاستثمارات في مشاريع اقتصادية وتجارية وثقافية عديدة، وفقاً لدائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة، التي تشير إلى أن الإمارة تحتضن أكثر من 100 مشروع في قطاعات الصناعة والإنشاءات والنقل حتى العام 2018، ما يُبرز قوّة الفرص المتاحة في الشارقة.

ووقع مذكرة التفاهم بين الجانبين كل من جاسم البلوشي رئيس مجلس إدارة منتدى الشارقة للتطوير، وطيفون توبكوش، المدير التنفيذي لدى "إس إيه بي" في الإمارات، في غرفة تجارة وصناعة الشارقة. ويهدف منتدى الشارقة للتطوير إلى تمكين القيادات الشابة من المساهمة في التقدم والتنمية المستدامة في الشارقة، عبر تنفيذ مشاريع حيوية قابلة للتطبيق وتحقيق تفاعل مثمر بين الجهات المعنية.

وبهذه المناسبة، قال جاسم البلوشي رئيس مجلس إدارة منتدى الشارقة للتطوير، إن الشراكة مع "إس إيه بي" تمكّن من إحداث تعاون وانسجام بين الصناعة والتقنية والتكنولوجيا والتنمية البشرية، في سبيل دعم التنمية المستدامة، مشيراً إلى استمرار النمو الاقتصادي والسكاني والتقني في الإمارة بوتيرة سريعة، وأضاف: "نحن ملتزمون بتمكين الجيل القادم من رواد الأعمال التقنية المبتكرين من تحقيق أحلامهم وتنمية أعمالهم، عبر الاستفادة من الخبرة العالمية وآليات التفكير التصميمي التي تتمتع بهما "إس إيه بي" .

ومن المقرر أن تقوم "إس إيه بي" بموجب هذه المذكرة، بإطلاق ورشة عمل للتفكير التصميمي عبر معهد إس إيه بي للتدريب والتطوير بمشاركة كبار التنفيذيين بالقطاع في الشارقة إلى جانب ورشة لأعضاء مجلس إدارة منتدى الشارقة للتطوير. ويستخدم التفكير التصميمي أسلوب خاصاً يركز على الآليات والحلول الخاصة بمشكلات الأشخاص، بهدف تقديم أفضل الحلول المبتكرة من خلال البحث الدائم المدعوم بجلسات العصف الذهني الجماعية، ودراسة النماذج وردود الأفعال.

كم ستقوم إس إيه بي بتقديم الدعم لبرنامج الشارقة للقادة التابع لمنتدى الشارقة للتطوير، عبر دورات تدريب جماعية وشخصية، وبإطلاق ورشة عمل للتفكير التصميمي ينصب تركيزها على التخطيط للشارقة كمدينة ذكية، ودعم رواد الأعمال عبر تطبيقات "إس إيه بي" البرمجية الخاصة بالأعمال، علاوة على مشاركة تنفيذيين كبار من الشركة في الفعاليات التي ينظمها ويقيمها منتدى الشارقة للتطوير.

من جانبه، أكّد طيفون توبكوش، المدير التنفيذي لدى "إس إيه بي" في الإمارات، أن الشراكة مع منتدى الشارقة للتطوير "تأتي في إطار دعم "إس إيه بي" المتواصل وبعيد الأمد للنمو الاقتصادي والتنمية الشبابية في الشارقة ودولة الإمارات عموماً"، وقال: "ينبغي علينا تمكين الشباب من الاستفادة من التقنية لأخذ زمام المبادرة من أجل إحداث التحوّل المنشود في المجتمع السكاني ومجتمع الأعمال التجارية في الشارقة، فضلاً عن دعم النمو المستدام في الإمارة، وذلك في ضوء التوقعات التي تقول إن أبناء جيل الألفية سوف يشكلون نحو ثلاثة أرباع القوى العاملة في العالم بحلول العام 2025".

وكان أكثر من نصف رجال الأعمال في دولة الإمارات (54 بالمئة) ذكروا أن دخول أبناء جيل الألفية إلى سوق العمل يُعدّ أكبر تحول في سوق العمل، وذلك وفقاً لدراسة أعدتها كل من "أكسفورد إكونوميكس" و"إس إيه بي" بعنوان "القوى العاملة في العام 2020"، ما يُظهر ضرورة دعم قوى العمل من الجيل التالي في إمارة الشارقة وعموم دولة الإمارات.

ومع ذلك، فقد قال 33 بالمئة فقط من المديرين التنفيذيين المشاركين في الدراسة المذكورة، إن لديهم رؤية قوية لبناء القوى العاملة في المستقبل، لا سيما مع الطلب المتزايد على تقنيات الحوسبة السحابية، وتحليل البيانات، والقدرات التنقلية، ومهارات التعامل مع وسائل التواصل الاجتماعي، بحسب تقرير الدراسة.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code