الإمارات تقع ضمن أكثر 5 مناطق تنتشر فيها مخاطر أمن المعلومات النقالة

حدد التقرير أيضاً البلدان التي تعد الأكثر خطورة فيما يخص أمن المعلومات وذلك من خلال دراسة العادات الخاصة بحماية المعلومات أثناء التنقل.

السمات: الإمارات
  • E-Mail
الإمارات تقع ضمن أكثر 5 مناطق تنتشر فيها مخاطر أمن المعلومات النقالة
 أسيد كالو بقلم  August 19, 2015 منشورة في 

قامت شركة "أروبا نتوركس" Aruba Networks بنشر تقرير جديد أشار إلى أن البلاد الغربية تأتي في مقدمة البلدان التي توفر بيئة آمنة للمعلومات النقالة.

وحدد التقرير أيضاً البلدان التي تعد الأكثر خطورة فيما يخص أمن المعلومات وذلك من خلال دراسة العادات الخاصة بحماية المعلومات أثناء التنقل لـ 11500 موظف في 23 دولة.

وقد خلصت الدراسة إلى أن الأسواق الغربية تعكس إحدى أفضل التصرفات من قبل الموظفين وأكثرها أماناً حول العالم فيما يخص المعلومات الجوالة عندما يتعلق الأمر باستخدامهم لأجهزتهم الجوالة في مكان العمل. وبعكس ذلك، تشهد البلدان الشرقية الناشئة أسوء مستوى من الممارسات الأمنية الخاصة بالمعلومات الجوالة.

حالات فقدان أكبر للبيانات في الشرق الأوسط: نصف العاملين في دولة الإمارات العربية المتحدة تقريباً (48%) اعترفوا بفقدانهم لبياناتهم الشخصية أو لبيانات شركاتهم بسبب سوء استخدامهم لهواتفهم الجوالة، بينما ربع العاملين فقط (24%) في الولايات المتحدة قد تعرضوا لذلك.

المخاطر الأمنية في المملكة المتحدة: واحد فقط من بين كل عشرة عاملين (12%) في المملكة المتحدة لا يستخدمون كلمة مرور لحماية هواتفهم الجوالة الخاصة بالعمل، في ماليزيا ثلاثة من كل عشرة (29%) لا يقومون بذلك.

مشاركة الأجهزة بمعدلات عالية في الصين: يمكن للصينين أن يتبادلوا أجهزتهم المحمولة الخاصة بالعمل بمعدل 19 مرة في الشهر، بينما يقوم بذلك السويدين بمعدل 7 مرات فقط.

ويحدد التقرير بشكل عام الفرق الواضح بين البدان الغربية والشرقية فيما يخص أمن المعلومات الجوالة. وقد وجد هذا التقرير بأن بلدان مثل السويد والولايات المتحدة وكندا والمملكة المتحدة والنرويج تأتي في مقدمة الدول التي يُظهر موظفوها أفضل الممارسات وأكثرها أماناً، بينما تأتي ماليزيا وتايلاند وكوريا الجنوبية والصين والإمارات العربية المتحدة في آخر قائمة تلك الدول.

كما وتشير النتائج التي تضمنها تقرير "أروبا نتوركس" الخاص بمخاطر أمن المعلومات Running The Risk إلى أن الجيل الجديد من الموظفين المتحركين (ممن يرغبون دائماً بالعمل من أي مكان) يشكل العامل الرئيسي في زيادة التصرفات غير الآمنة، خصوصاً مع ظهور جيل كامل من الموظفين المولعين باستخدام الأجهزة الجوالة والذين يعطون الأولوية دائماً لمستوى الإنتاجية على حساب المخاوف الأمنية التقليدية حول البيانات.

 إن تقرير "أروبا نتوركس" Running The Risk يسلط الضوء على ما يجب أن تتوقعه الشركات من مخاطر أمنية يمكن أن تسببها عادات وتصرفات موظفيها الخاصة بالكمبيوترات والأجهزة الجوالة.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code