الياه سات توقع اتفاقية شراكة مع كليك سات لتقديم خدمات جديدة في باكستان

سيتمكن المستخدمون من الحصول على خدمة الإنترنت ذات النطاق العريض من خلال استخدام وحدة استقبال هوائية ومودم دون عناء عند الاتصال بشبكة إنترنت مزدحمة.

  • E-Mail
الياه سات توقع اتفاقية شراكة مع كليك سات لتقديم خدمات جديدة في باكستان
 أسيد كالو بقلم  July 27, 2015 منشورة في 

أعلنت شركة "الياه للاتصالات الفضائية" (الياه سات)، التابعة لشركة المبادلة للتنمية (مبادلة)، والتي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، عن توقيع اتفاقية شراكة مع شركة "كليك سات" لتوزيع خدمة "ياه كليك" في جميع أرجاء باكستان.

وهي خدمة الإنترنت ذات النطاق العريض التي يتم توصيلها للعملاء عبر الاتصالات الفضائية. وقد تم توقيع الاتفاقية بعد الإعلان عن إطلاق خدمة "ياه كليك" في باكستان، وذلك يوم الاثنين، 29 يونيو 2015.

وسيتمكن المستخدمون من الحصول على خدمة الإنترنت ذات النطاق العريض من خلال استخدام وحدة استقبال هوائية ومودم دون عناء عند الاتصال بشبكة إنترنت مزدحمة، إضافة الى إمكانية استخدام الخدمة في المناطق والمدن ذات البنية التحتية الضعيفة للاتصالات. وستتوفر خدمات الإنترنت الفضائية عن طريق شركة "كليك سات"، حيث ستقدم خدمات لمختلف قطاعات التكنولوجيا والمشغلين والأفراد.

 وتعتبر شركة كليك سات،  وهي شركة تسويقية تابعة لشركة "ريد تون" في باكستان، أحد أكثر الشركات نموا في مجال حلول  الأقمار الصناعية في آسيا الجنوبية، حيث تقوم بتوزيع وتشغيل أكثر من 300 نظام  VSAT  سنوياً. كما تتميز خدماتها وأنظمتها بسهولة التركيب وحلولها المستديمة لضمان تقديم أجود أنواع الخدمات للمستخدمين والمشتركين. كما يعد موقع شركة كليك سات موقعاً استراتيجياَ ويمنحها القدرة على الإلتزام بمعايير توصيل أفضل الخدمات خلال أقل فترة زمنية ممكنة في كل من كراتشي، لاهور، إسلام أباد وملتان، مما يجعلها مؤهلة لتقديم خدماتها في جميع أرجاء باكستان بلا استثناء.

و قال نسيم يونس، الرئيس التنفيذي لشركة "كليك سات": "على عكس السنوات الماضية، أصبحت خدمات الإنترنت الفضائية إحدى الضروريات التي يجب توفرها على الدوام. ومن هذا المنطلق، واستجابة لمتطلبات العصر الحالي، أصبح من المهم أن يحصل كل فرد على خدمات إنترنت سريعة وموثوقة. ونحن على دراية بأن النمو الاقتصادي البطئ للمناطق النائية يأتي نتيجة عدم توفر خدمات إنترنت فعالة. وبدورها، فإن خدمة "ياه كليك" تستجيب لجميع هذه المتطلبات ويعود ذلك إلى تكلفتها المعقولة، وتنوعها، وتماشيها مع احتياجات المستخدمين والمشتركين، وأصحاب الأعمال الصغيرة والشركات والمؤسسات أيضاً، حيث تتطلب خدمات إنترنت سريعة في جميع مدن باكستان التي لا تتلقى حاجتها الكافية من خدمات الإنترنت. ونحن في غاية السعادة بشراكتنا مع "ياه سات" والتي ستمنحنا الفرصة لتوفير خدمات الإنترنت لكل من يحتاجها من مواطنينا في باكستان" 

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code