المخابرات الأمريكية تصف هجوم سوني بالأخطر على الولايات المتحدة

أكدت المخابرات الأمريكية أن الهجوم الأخير التي تعرضت له شركة سوني يعتبر الأخطر على مصالح الولايات المتحدة الأمريكية.

السمات: الجرائم الرقميةالولايات الأميريكية
  • E-Mail
المخابرات الأمريكية تصف هجوم سوني بالأخطر على الولايات المتحدة
 رياض ياسمينة بقلم  January 8, 2015 منشورة في 

قال مدير المخابرات الوطنية الأمريكية "جيمس كلابر" أمس الأربعاء أن الهجوم الإلكتروني الذي تعرضت له شركة "سوني بيكتشرز" مؤخرا والذي ألقت واشنطن بمسؤوليته على كوريا الشمالية هو الأخطر من نوعه ضد مصالح الولايات المتحدة.

وأضاف "كلابر" أن القطاع الخاص في حاجة إلى سد الثغرات الإلكترونية الموجودة في البرامج لتوفير الحماية اللازمة من أي هجمات في المستقبل. وتابع ان التهديد الإلكتروني من جانب روسيا على نحو خاص هو الأكثر تطورا.

وكان السبب الرئيسي في اتهام كوريا الشمالية هو فيلم المقابلة الذي يروي بشكل فكاهي قصة اغتيال الزعيم الكوري، حيث ردت الولايات المتحدة على الهجوم بعد فترة بقطع الانترنت عن كوريا الشمالية بشكل كامل.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code