روكوس وايرلس توفر شبكة لاسلكية أذكى للجامعة الأمريكية في الشارقة

آلاف الطلاب والموظفين في الحرم الجامعي الضخم ينعمون باتصال لاسلكي عالي السرعة يعزز تجربتهم التعليمية ويبسط إدارة الجامعة.

  • E-Mail
روكوس وايرلس توفر شبكة لاسلكية أذكى للجامعة الأمريكية في الشارقة روجر هوكادي، مدير التسويق لروكوس وايرلس في الشرق الأوسط وأوروبا وشمال إفريقيا
 أسيد كالو بقلم  December 11, 2014 منشورة في 

أعلنت روكوس وايرلس اليوم أن الجامعة الأميركية في الشارقة، اختارت تقنية ومنتجات سمارت واي فاي من روكوس وايرلس، لتعتمد عليها في إنشاء البنية التحتية اللاسلكية على اتساع الحرم الجامعي، كي توفر اتصالات واي فاي عالية السرعة وشديدة الاعتمادية للآلاف من طلاب وموظفي الجامعة.

وعملت روكوس وايرلس بالتعاون مع شركة فايبر أوبتكس سبلايز آند سيرفيسز على تركيب أكثر من 1400 نقطة وصول ذكية داخلية وخارجية ثنائية الحزمة من طراز روكوس زون فليكس، على امتداد مساحة حرم الجامعة الأمريكية في الشارقة الضخمة التي تبلغ 200 فداناً، كي تغطي لاسلكياً مناطق حركة مرور البيانات الكثيفة في الجامعة، مثل غرف طعام ومساكن الطلاب، وقاعات المحاضرات، والمساحات الخضراء في الهواء الطلق.

وهكذا تدعم البنية التحتية الجديدة التي تشكلها شبكة سمارت واي فاي من روكوس أكثر من 6000 طالب جامعي ومئات آخرين من أعضاء هيئة التدريس والموظفين، وتوفر بذلك الاتصال اللاسلكي واسع المدى وعالي الأداء والموثوقية الضروري لدعم إجراء الامتحانات عبر شبكة إنترنت، وتشغيل تطبيقات الوسائط المتعددة. وقدمت شركة فايبر أوبتكس سبلايز آند سيرفيسز جميع خدمات التصميم والتخطيط والاختبار والتركيب لتلك البنية التحتية المعتمدة على شبكة واي فاي الذكية من روكوس في الجامعة الأمريكية في الشارقة.

وكانت الجامعة الأمريكية في الشارقة توفر سابقاً خدمة واي فاي في عدد محدود من مبانيها الإدارية، إلا أنها بحلول أوائل العام 2012، وبعد الزيادة الهائلة في عدد الأجهزة المحمولة التي تتصل بشبكات واي فاي بين أيدي الطلاب المتزايدون في الجامعة أدركت أن نشر شبكة واي فاي أكثر قوة على اتساع الحرم الجامعي أصبحت ضرورة استراتيجية لتطورها.

وفي سياق بحثها عن أفضل حل، أجرت الجامعة الأمريكية في الشارقة تجارب لمدة 18 شهراً لاختبار مختلف تجهيزات وتقنيات واي فاي المتوفرة حالياً، وشملت التجربة عدداً من المنتجات المعتمدة على السحابة (ما تسمى بلا تحكم)، والمنتجات القائمة على وحدة التحكم (في الموقع). واستمرت كل تجربة لمدة ثلاثة إلى أربعة أسابيع ضمن بيئة حية، وكانت النتيجة أن الجامعة الأمريكية في الشارقة اختارت منتجات وتقنيات واي فاي الذكية روكوس زون فليكس كحل لإنشاء بنيتها التحتية على اتساع الحرم الجامعي.

ووفقاً للجامعة الأمريكية في الشارقة، توفر منتجات سمارت واي فاي من روكوس أقل تكلفة إجمالية للملكية مقارنة بالبدائل المنافسة، وتم اختيارها بسبب قدرتها الفريدة على زيادة نطاق التغطية وقوة الإشارة، لتقدم بذلك للمستخدمين سرعة اتصال أعلى. وهكذا أصبح لدى الجامعة الأمريكية في الشارقة اليوم بالاعتماد على بنية روكوس سمارت واي فاي الذكية، شبكة لاسلكية داخلية/خارجية موحدة قابلة للإدارة عن بعد من خلال نقطة واحدة عبر وحدة التحكم الزائدة روكوس زوندايركتور ZoneDirector . وكانت النتيجة مبهرة فمنذ نشر تلك البنية التحتية شهدت الجامعة الأمريكية في الشارقة انخفاضاً كبيراً بنسبة 46% في مكالمات حدوث الأعطال بسبب اختفاء مشكلات الاتصال التي كان يواجهها الطلاب في المدينة الجامعية للجامعة الأمريكية في الشارقة والمتعلقة بالشبكة السلكية فيها.

 

.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code