آي بي إم وإريكسون تتعاونان على تصميم هوائي لإرسال الجيل الخامس

ستقوم شركتا إريكسون وآي بي إم بالتعاون في مجال أبحاث تقنيات هوائيات الإرسال متعددة المراحل لتطوير نماذج من شأنها أن تعود بالفائدة على المزيد من مستخدمي الهواتف النقالة، وإتاحة تقديم العديد من الخدمات الجديدة على نفس التردد.

السمات: برامج قنوات التوزيعتطوير قنوات التوزيع
  • E-Mail
آي بي إم وإريكسون تتعاونان على تصميم هوائي لإرسال الجيل الخامس
 أسيد كالو بقلم  December 1, 2014 منشورة في 

أعلنت إريكسون وآي بي إم (IBM) اليوم عن تعاونهما لإجراء بحوث مشتركة للعمل على تصميم هوائي متعدد المراحل (Phased-Array) لإرسال الجيل الخامس، ما يسمح للشبكات بتوفير البيانات بسرعات أكبر بكثير للعملاء مقارنة مع ما هو متاح في الوقت الحالي.

وفي حين تتسابق الشركات المصنعة للهواتف المتحركة على تقديم أحدث المزايا والتطبيقات للمستهلكين، وتتنامى مستويات الإقبال على حلول الاتصال اللاسلكية من آلة إلى آلة (M2M) في مختلف مجالات الحياة، تعي شركات الاتصال أن معدلات الطلب على الإنترنت السريع المتحرك ستشهد تزايداً مضطرداً. وبحسب تقرير إريكسون للاتصالات المتحركة الصادر خلال شهر يونيو الماضي، سيشهد العالم نمواً يقدر بعشر أضعاف في حركة البيانات المتنقلة بحلول العام 2019، في حين سيتضاعف عدد الأجهزة التي تدعم

الاتصال من إلى آلة، والتي بلغ عددها 200 مليون جهاز قيد الاستخدام بنهاية العام 2013، بمعدل ثلاث إلى أربع أضعاف قبل البدء باستخدام الجيل الخامس.

وستقوم شركتا إريكسون وآي بي إم بالتعاون في مجال أبحاث تقنيات هوائيات الإرسال متعددة المراحل لتطوير نماذج من شأنها أن تعود بالفائدة على المزيد من مستخدمي الهواتف النقالة، وإتاحة تقديم العديد من الخدمات الجديدة على نفس التردد، فضلاً عن بيانات الإنترنت بسرعات أكثر مما هي عليه اليوم، وحتى أنها ستفوق سرعات الإنترنت الثابت الحالية.

ويسمح تصميم الهوائي متعدد المراحل باستعمال عدد أكبر من الهوائيات التي يمكن التحكم بها كهربائياً، الأمر الذي يضمن مزايا هامة جداً من حيث على الوزن والمرونة مقارنة مع الهوائيات الميكانيكية الحالية. وتتمثل أهم نتائج هذا التقدم التكنولوجي في إمكانية دمج مئات الهوائيات وأجهزة إرسال الراديو على شريحة واحدة أصغر حجماً من بطاقة الائتمان، الأمر الذي يتيح استخدام هذه التقنيات في تطوير خلايا صغيرة عالية الفعالية في الأماكن المغلقة ومناطق وسط المدينة المزدحمة.

وقال توماس نورين، رئيس إدارة منتجات الراديو في إريكسون: "نعمل على أبحاث رائدة في مجال إرسال الراديو من شأنها أن تتيح توفير سرعات إنترنت متحرك عالية جداً تلبي مستويات الطلب التي سنشهدها مستقبلاً. وقد استعرضنا سرعة إرسال لاسلكي بلغت 5 غيغابايت في الثانية خلال تجارب خاصة أجريناها في يوليو الماضي. كما نعمل أيضاً على التعامل مع مشكلة الحجم، ونسعى مع آي بي إم إلى تطوير هوائي سيفتح الآفاق أمام استخدامات غير مسبوقة. فضلاً عن ذلك، أطلقنا مؤخراً خلية إرسال صغيرة تعد الأكثر مرونة على مستوى القطاع، حيث تتيح الاستخدام المتزامن لتقنيات متعددة. ومع أن حجمها لا يتعدى حجم الكومبيوتر اللوحي، فقد اتسع لمكوناتها. ومن شأن هذا التعاون مع آي بي إم أن يساعدنا على رفد شركات الهاتف المتحرك بتقنيات تضمن توفير تغطية مناسبة وقدرات أعلى حتى في مناطق المدينة المزدحمة".

من جانبه، قال الدكتور محمد سويور، مدير إدارة نظم الاتصال والحوسبة في قسم آي بي إم للأبحاث: "تحمل شركتنا في جعبتها خبرات ما يزيد على 10 أعوام في مجال تطوير الدارات المغلقة الخاصة بالإرسال اللاسلكي، حيث سبق لنا تقديم حلول متكاملة لمختلف التطبيقات، بما فيها هوائيات متعددة المراحل. ونتطلع إلى التعاون مع إريكسون للمساعدة في رسم ملامح مستقبل قطاع الاتصال المتحرك".

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code