STC للحلول المتقدّمة الراعي التقني للمؤتمر والمعرض التقني السعودي السابع

يشكل المؤتمر والمعرض ملتقى إستراتيجي يجمع كبار الخبراء المحليين والدوليين في مجال التدريب التقني والمهني والتوظيف لتبادل الخبرات فيما بينهم.

السمات: برامج قنوات التوزيعتطوير قنوات التوزيع
  • E-Mail
STC للحلول المتقدّمة الراعي التقني للمؤتمر والمعرض التقني السعودي السابع
 أسيد كالو بقلم  November 6, 2014 منشورة في 

شاركت STC للحلول المتقدّمة بصفة داعم تقنيٍ في "المؤتمر والمعرض التقني السعودي السابع" الذي يقام تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - في الفترة بين 2 و4 نوفمبر الجاري الموافق 9 و11 محرم 1436 (هـ).

وذلك بحضور نخبةٍ من كبار الشخصيات الحكومية والوزراء والمسؤولين من القطاعين الحكومي والخاص.

ويشكل الموتمر والمعرض، الذي تم إفتتاحه من قبل المهندس عادل فقيه، وزير العمل، ملتقى إستراتيجي يجمع كبار الخبراء المحليين والدوليين في مجال التدريب التقني والمهني والتوظيف لتبادل الخبرات فيما بينهم والخروج بتوصيات تعزز الجهود المبذولة لتطوير التدريب التقني والمهني في المملكة العربية السعودية، بالإضافة إلى تقديم عدداً من أوراق العمل ذات الصلة بالمجال. وسيتخلل المؤتمر أيضاً سلسلة من ورش العمل الرامية إلى تأهيل المتخصصين بمجال التدريب وتمكينهم من التواصل مع كبار الخبراء المشاركين في الحدث والإستفادة من تجاربهم وخبراتهم الواسعة. وعلى هامش الحدث تم تكريم نخبة من أبرز المساهمين والشركاء الإستراتيجيين من قبل معالي المهندس عادل فقيه، ومن بينهم الدكتور سلطان بن حسن بن سعيد، الرئيس التنفيذي لشركة STC للحلول المتقدمة.

وتعليقا على المشاركة، قال الدكتور سلطان بن حسن بن سعيد:"يعتبر التدريب التقني والمهني امرا مهما في توطين التقنية والتحول الى اقتصاد معرفي ونحن كشركة متخصصة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ملتزمون بتوفير الادوات والحلول التقنية المبتكرة التي تمكن من الوصول الى تلك الاهداف الاستراتيجية حيث ان  التقنية امرا مهما في هذا المجال وتاتي  رعايتنا لمثل هذه الفعاليات لتجسيد شراكتنا ومسؤولياتنا تجاه المجتمع ودعم لشراكتنا مع مختلف القطاعات .

وأضاف بن سعيد: "نؤكّد في STC للحلول المتقدّمة حرصنا المستمر على تقديم أعلى معايير الجودة والكفاءة والإبتكار في تقديم الحلول والخدمات التقنية المتطوّرة لتلبية مختلف إحتياجات ومتطلّبات جميع القطاعات ومنها التعليمية والتدريبية ، تماشياً مع الجهود الوطنية الرامية إلى تمكين القدرات المحلية لتكون أكثر قدرةً على المساهمة الفاعلة في تحقيق التنمية الإجتماعية والإقتصادية والثقافية في المملكة." 

ويناقش المؤتمر دور التدريب التقني والمهني المحوري في تنمية مجتمع واقتصاد قائمين على المعرفة إلى جانب تحفيز المبادرات المحلية لتطوير عمليات التدريب المهني والتقني وتطبيق نظم معلومات سوق العمل في سبيل تلبية الإحتياجات المتنامية وبناء الشراكات الإستراتيجية بين القطاعين العام والخاص. ومن جهة أخرى، يسلّط المعرض المصاحب لـ "المؤتمر التقني السعودي السابع" الضوء على الجهود الوطنية لدعم الإقتصاد السعودي وتطوير الموارد البشرية المحلية، بالإضافة إلى إستعراض محفظةٍ واسعةٍ من الخدمات والمنتجات التقنيّة المتطوّرة لعدد من الجهات المحلية والدولية المتخصّصة في مجال التدريب، ومن بينها "جمعية مورّدي التعلّم البريطانية". 

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code