السعودية: لن تستطيعوا الاختباء وراء الاسماء المستعارة

أصبحت السلطات السعودية تفرض عقوبات مشددة على نشطاء المجتمع المدني وغيرهم ممن يعلقون على الاوضاع في بلادهم خاصة من دعاة حقوق الانسان.

السمات: هواتف ذكيةالسعودية
  • E-Mail
السعودية: لن تستطيعوا الاختباء وراء الاسماء المستعارة
 رياض ياسمينة بقلم  October 28, 2014 منشورة في 

تمتلك المملكة العربية السعودية أجهزة تقنية متطورة تستطيع من خلالها ملاحقة أي حساب أو رسالة الكترونية يتم توجيهها عبر الانترنت والوصول الى صاحبها.

وتفرض المملكة العربية السعودية قوانين صارمة حول نما ينشر على الانترنت، وبامتلاكها هذا النوع من التقنيات المتطورة لن يتمكن أي حساب في السعودية من مخالفة القوانين دون الوصول إليه ومحاكمته.

وأصبحت السلطات السعودية تفرض عقوبات مشددة على نشطاء المجتمع المدني وغيرهم ممن يعلقون على الاوضاع في بلادهم خاصة من دعاة حقوق الانسان وذلك بعد ملاحقة نشاطاتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي ويقدمون للمحاكمة بتهم مختلفة منها "الخروج على ولي الامر والاساءة للسلطات او للقضاء ".

والجدير بالذكر أن مستخدمي الانترنت في المملكة الآن والمطالبين بمزيد من الحرية على الانترنت وخاصة أنها من أهم منابر التعبير عن الرأي في المملكة لسرعة وصولها وانتشارها بين المجتمع، مستنكرين للأحكام الصادرة بحق ثلاثة محامين بعد إدانتهم بعدة تهم.

وبينت أن من بين تلك التهم الخروج على ولي الأمر وازدراء القضاء والتدخل في استقلاليته والقدح في جهاز العدالة والقضاء ووصف القضاء بالتخلف والنيل من القضاء الشرعي وانتهاك سيادته من خلال تغريداتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وكل هذا من شأنه المساس بالنظام العام وحكم على أحدهم بالسجن مدة 8 سنوات ،والمنع من السفر خارج المملكة مدة عشر ســـنوات اعتباراً من تاريخ انتهاء فترة السجن، والمنع من الظهور في وسائل الإعلام والكتابة فيها وعبر مواقع التواصل الاجتماعي تحت أي ظرف كان.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code