شركة «علم» السعودية تبرز حلولا متطورة لحوسبة السحاب

إن الشركة تعمل بالتعاون مع الحكومة لتطويع الحلول التقنية وتطويرها

السمات: الإمارات
  • E-Mail
شركة «علم» السعودية تبرز حلولا متطورة لحوسبة السحاب ماجد بن سعد العريفي، مدير التسويق في "علم".
 ITP.net Staff Writer بقلم  October 12, 2014 منشورة في 

أشار ماجد بن سعد العريفي، مدير التسويق في "علم" إن الشركة تعمل بالتعاون مع الحكومة لتطويع الحلول التقنية وتطويرها ويقول:" نحن نصف أنفسنا بالذراع الحكومي الذي يساعد على تطوير الخدمات الحكومية بفعالية عبر مجموعة متنوعة من الحلول المتكاملة والمتطورة.

إذ بدأت "عِلم" في العام 2002 بتطوير الخدمات الحكومية الإلكترونية، اعتباراً من خدمات الاستعلام والتوثيق وصولاً إلى الخدمات التفاعلية المتكاملة، والتي تسهم بمجملها في تبسيط الإجراءات الحكومية وتلبية احتياجات المتعاملين بسرعة وكفاءة عالية. واستمرت "عِلم" في تحقيق نمو مطّرد وإنجازات لافتة على مدى أكثر من عقد من الزمن على صعيد تقديم خدمات مبتكرة وحلول متطوّرة تلبي احتياجات القطاعين الحكومي والخاص في المملكة.

حققت "علم" تقدماً لافتاً على صعيد مواكبة الحاجة الحكومية للتطوير، حيث بدأت منذ العام 2013م بتقديم خدمات تكاملية لتلبية احتياجات المتعاملين مع البيانات الضخمة لتوفير الخدمات لقطاعات الأفراد التي تتميز بكبر حجمها وتلبية حاجتها لما يسمى بـ "ذكاء الأعمال" عبر حلول تقنية المعلومات المتوافقة مع أعلى المعايير وأفضل الممارسات الدولية.

وقدمنا في "علم" كذلك حلولاً اسنادية عبر وضع استراتيجيات وتطوير خطط لخدمة القطاعات الحكومية التي تحتاج للتعاطي بشكل مباشر مع قطاع الأفراد، وذلك عبر إعادة هندسة الإجراءات وتوفير المراكز الخاصة بتقديم الخدمة وتوفير فريق العمل اللازم لضمان تقديم الخدمة بكفاءة وجودة عالية وتماشياً مع أعلى معايير الأداء.

وتبنّت "عِلم" رؤية توسعية تهدف إلى تحقيق المزيد من النمو والتطوّر من خلال توسيع نطاق نشاطها الرئيسي ضمن ثلاثة قطاعات نمو جديدة، هي قطاع تحسين الإجراءات الحكومية والإسناد وخدمات التدريب، وخدمات تقنية المعلومات الموجهة للقطاع الحكومي، والخدمات الإلكترونية غير الحكومية.

ولدى سؤاله عن  إنجازات الشركة على مستوى الخدمات، يوضح قائلا:" نجحت "عِلم" في تطوير مجموعة من الخدمات المتكاملة والحلول المصممة خصيصاً للارتقاء بأداء الهيئات الحكومية وشركات القطاع الخاص، فضلاً عن تسهيل وصول المواطنين والمقيمين إلى أفضل الخدمات بسرعة وسهولة تامة. وهناك العديد من الأمثلة على الخدمات الإلكترونية المبتكرة التي تعكس إنجازات "عِلم" في هذا المجال، نذكر منها "مقيم" و"نذير".

وأما بالنسبة لقطاع الحوسبة السحابية في المملكة العربية سعودية مقارنةً بالأسواق الإقليمية والدولية، يوضح بالقول:" يعتبر قطاع الحوسبة السحابية أحد القطاعات الناشئة في السعودية، إذ لا يزال الاستثمار في هذا المجال محدود نسبياً بالرغم ممّا يقدّمه من فرص واعدة للمستثمرين وروّاد الأعمال السعوديين.

 ولكن بدأنا نشهد في الآونة الأخيرة توجّهاً متزايداً من قبل القطاع الحكومي ومجتمع الأعمال السعودي على السواء نحو تبنّي حلول الحوسبة السحابية والتخزين الافتراضي بالتزامن مع تقديم مزوّدي الخدمات المحليين باقات مطوّرة من عروض الحوسبة السحابية".

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code