"حكومة دبي الذكية" تعرض للمرة الأولى نموذجاً واقعياً يحاكي حكومة ومدينة المستقبل في جيتكس 2014

أعلنت الدائرة عن مشاركة عدد كبير من الجهات الحكومية وصل إلى 37 جهة، بانضمام 5 جهات حكومية جديدة هذا العام إلى قائمة الجهات المشاركة ضمن منصتها بقاعة الشيخ سعيد (3)، الممتدة على مساحة 3800 متر مربع.

السمات: Dubai Smart Government (www.dsg.gov.ae)هواتف ذكيةالإمارات
  • E-Mail
في الصورة سعادة أحمد بن حميدان مدير عام الدائرة، ووسام العباس لوتاه مساعد المدير العام، ومروان بن حيدر المدير التنفيذي (للتخطيط والتطوير)
 رياض ياسمينة بقلم  September 28, 2014 منشورة في 

أكملت دائرة حكومة دبي الذكية استعداداتها التقنية والإعلامية والإدارية للمشاركة في معرض "أسبوع جيتكس للتقنية 2014" في دورته الرابعة والثلاثين التي ستعقد في "مركز دبي الدولي للمعارض والمؤتمرات" في الفترة من 12 إلى 16 أكتوبر المقبل.

وأعلنت الدائرة عن مشاركة عدد كبير من الجهات الحكومية وصل إلى 37 جهة، بانضمام 5 جهات حكومية جديدة هذا العام إلى قائمة الجهات المشاركة ضمن منصتها بقاعة الشيخ سعيد (3)، الممتدة على مساحة 3800 متر مربع، وهي الأضخم في تاريخ مشاركاتها بالمعرض، بزيادة تبلغ 1100 متر مربع عن مساحة منصّة العام الماضي. وستعرض الجهات للمرة الأولى إلى جانب خدماتها الإلكترونية أحدث الحلول والتطبيقاتِ الذكية في مكان واحد. إضافة إلى مفاجآت لعديد من تطبيقات الهواتف الذكية الجديدة المتميزة.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته الدائرة يوم أمس الثلاثاء في مقرها بديوان سمو حاكم دبي بحضور سعادة أحمد بن حميدان مدير عام الدائرة، ووسام العباس لوتاه مساعد المدير العام، ومروان بن حيدر المدير التنفيذي (للتخطيط والتطوير)، ومديري الإدارات والأقسام، وعدد من ممثلي وسائل الإعلام، للتعريف بفعالياتها المصاحبة لمعرض "جيتكس"، وباستعداداتها لاستضافة هذا العدد الكبير من الجهات الحكومية على منصتها، تماشياً مع حرصها على تمكين تلك الجهات من التواصل المباشر مع كافة شرائح المجتمع للتعريف بخدماتها على نطاق واسع.

وقال سعادة أحمد بن حميدان: "حرصنا في دورة هذا العام من جيتكس على توفير كل ما يلزم على منصتنا أمام الجمهور والوفود الزائرة للاطلاع على الخطوات العملية التي تتبعها دائرتنا والجهات الحكومية للتحول إلى الحكومة الذكية؛ تنفيذاً للمبادرة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وتنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي في دبي بسرعة التحول للحكومة الذكية؛ وذلك من خلال عرض أحدث حلول وتطبيقات الهواتف الذكية والقيام بتجربتها مباشرة في المنصّة، تجسيداً للحكومة الذكية المترابطة التي ستساهم حُكماً في الوصول إلى مدينة ذكية إبداعية متكاملة قائمة على المعرفة في القرن الحادي والعشرين، بهدف تحقيق الراحة والسعادة للمواطنين وللمقيمين في الإمارة وزوّارها".

وأضاف سعادته قائلاً: "ستشهد منصتنا هذا العام حدثاً فريداً من نوعه يتمثل في تخصيص جزء مستقل من المنصة لعرض (نموذج واقعي يحاكي الخدمات الذكية في حكومة المستقبل ومدينة المستقبل)، حيث ستُعرض فيه الخدمات الذكية التي توفرها حكومة دبي لـ (3) فئات: القطاع السياحي، وقطاع الأعمال، والأفراد (مواطنون ومقيمون). وسيتيح تصميم هذا النموذج لزوار المنصة القيام بجولة حيّة تمكّنهم من التعرف إلى باقة الخدمات الذكية التي وفرتها حكومة دبي لكل فئة وتطبيقها عملياً والتفاعل معها، في تجربة استثنائية مثيرة تتيح استكشاف آفاق حكومة ومدينة المستقبل، وأسلوب الحياة الجديد الذي يوجهه مفهوما التيسير على الناس وإسعادهم عند الحصول على الخدمات الحكومية".

وتماشياً مع استراتيجية دائرة حكومة دبي الذكية في إشراك المتعاملين عبر التعبير عن رأيهم في الخدمات الذكية المقدمة إليهم، والمساهمة في تصميمها أيضاً، فستوفر ضمن منصتها مساحة خاصة (مختبر تصميم تجربة المتعامل)؛ تتيح للزوار من جميع الفئات الاطلاع على قائمة بالخدمات الذكية لحكومة دبي وقيامهم باختيار الطريقة المفضلة لديهم في الوصول إلى الخدمات الحكومية التي يتعاملون معها بشكل دائم ووفق احتياجاتهم. وبناءً عليه توجيه الجهات الحكومية لتصميم تطبيقات ذكية من منظوره ووفق رغبته، وليس من منظور الحكومة. وتعد فكرة هذا المختبر أداة حقيقية لتطوير الخدمات المقدمة إلى المجتمع، وفق أفضل الممارسات والمعايير العالمية تعزيزاً للرؤية المؤسسية في بناء مدينة متميزة تتوافر فيها استدامة رفاهية العيش ومقومات النجاح وصولاً إلى رؤية حكومة دبي في تسهيل تعاملات الأفراد والشركات والزوار مع الجهات الحكومية.

وانطلاقاً من الدور الحيوي الذي تلعبه منصة الدائرة، لا سيّما على مستوى الترويج للخدمات الذكية وزيادة معدلات الإقبال عليها من قبل جميع قطاعات المجتمع، فهي ستعرض خدمات الجهات الحكومية المشارِكة تحت مظلتها عبر منصة واحدة، لإبراز مفهوم التكامل الحكومي وضمان الاطّلاع على أحدث معطيات التحول إلى الحكومة الذكية في الإمارة، وزودتها بتقنيات ومعدات حديثة، بما فيها شبكة إنترنت عالية السرعة وأجهزة كمبيوتر بأعداد كافية وشاشات عرض كبيرة وقاعات مجهزة لعقد محاضرات ومؤتمرات صحفية وكاونترات لاستقبال الزوار. إلى جانب مركز إعلامي خاصٍّ بها لمساعدة الصحافيين في أداء مهامهم الآنية ولتأمين حصول الزوار على المعلومات.

وستشهد المنصة على مدى أيام المعرض الخمسة سحوبات يومية لجوائز فورية من الأجهزة الذكية مقدمة لزوار أجنحة الجهات الحكومية. كما رصدت الدائرة جوائز قيّمة تشمل أجهزة إلكترونية وهواتف ذكية. وغيرها، لزوار منصتها ولمن يشاركون في استطلاعات الرأي حول خدماتها وللفائزين في المسابقات التي ستطلقها على قنوات التواصل الاجتماعي.

ولإتاحة الفرصة أمام الراغبين في متابعة فعاليات المنصة والاطلاع على أحدث الخدمات الإلكترونية وتطبيقات الهواتف الذكية التي سيُكشف عنها خلال أيام الحدث، تطلق حكومة دبي الذكية على قناة (سما دبي) برنامجاً تلفزيونياً يومياً تحت عنوان "الحكومة الذكية" يُبث بعد برنامج "الملتقى" في الساعة (8:40) مساءً. كما خصصت موقعاً إلكترونياً على العنوان http://gitex.dubai.ae يتضمن معلوماتٍ وافيةً حول المنصة والجهات المشاركة فيها. وسيقوم فريق الإعلام الجديد بنشر فعاليات وأخبار المنصة تباعاً عبر قنوات التواصل الاجتماعي: فيسبوك dubaismartgovernment، وتويتر @SmartGov_Dubai، وإنستغرام dubaismartgov.

 

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code