مصر تحتاج إلى 45 مليار جنيه لنشر الانترنت الفائق السرعة

انتقد وزير الاتصالات أن يكون لكل شركة بقطاع الاتصالات بنية تحتية منفصلة قائلا بأنه قد تم انشاء كيان وطني يضم ممثلي كافة العاملين بقطاع الاتصالات.

السمات: الإنترنت ذو النطاق العريضمصر
  • E-Mail
مصر تحتاج إلى 45 مليار جنيه لنشر الانترنت الفائق السرعة
 رياض ياسمينة بقلم  September 21, 2014 منشورة في 

قال المهندس "عاطف حلم" وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أن قطاع الاتصالات فى مصر يحتاج الى حوالى 45 مليار جنيه لنشر الانترنت فائق اللسرعة .

أضاف "حلمي" أن الحكومة تسعى لإنشاء مركز عالمي لتصميم وصناعة الالكترونيات فضلا على أن تكون مصر هي مركز الانترنت العالمي. وشدد وزير الاتصالات خلال لقاءه ببرنامج القاهرة 360 للإعلامي اسامة كمال والمذاع على فضائية القاهرة والناس على ضرورة تكاتف كافة القوى لزيادة الوعي بأهمية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مضيفا على أن شباب مصر قادر أن يفعل المعجزات ويجب علينا توفير البيئة المناسبة.

وكشف "حلمي" عن حدوث طفرة رهيبة في استخدام الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات زادت من اعداد مستخدمي الانترنت حيث تخطى الـ 44 مليون مقارنة بـ 18.6 مليون قبل عام 2010 وأن عدد مستخدمي التليفون المحمول تخطى الـ 100 مليون مقارنة بـ 59 مليون قبل عام 2010، مؤكدا على وجود خطة لزيادة حجم صناعة الاتصالات من 14 مليار جنيه إلى 40 مليار جنيه عام 2020 وأنه سيتم توصيل خدمات الانترنت لحلايب وشلاتين عن طريق الأقمار الصناعية وتفعيل "الحوسبة السحابية" حتى يكون للحكومة نظام إلكتروني يضم كافة خدماتها.

وعن البنية التحتية للاتصالات انتقد وزير الاتصالات أن يكون لكل شركة بقطاع الاتصالات بنية تحتية منفصلة قائلا بأنه قد تم انشاء كيان وطني يضم ممثلي كافة العاملين بقطاع الاتصالات للسعي لتطوير البنية التحتية التي تحتاج للتطوير حتى يتم توصيل الخدمة لكافة ارجـاء مصـر.

وأضاف وزير الاتصالات أن عدم وجود خطة قومية خلال المرحلة الماضية جعل كل وزارة تعمل منفردة مشيرا الى وجود تعاون كبير بين الوزارة ووزارة التخطيط وهي الرغبة والخطة لكل من الرئيس عبد الفتاح السيسي والمهندس ابراهيم محلب لتوحيد الجهود بين الوزارات وضرورة استخدام تكنولوجيا المعلومات.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code