"هيتاشي" تسلّط الضوء على دور تقنية المعلومات في تعزيز العمل

المنتدى يؤكد على دور تقنية المعلومات كشريك استراتيجي لمشاريع البنى التحتية في الشرق الأوسط.

السمات: Hitachi Data Systems Corporationبرامج الشركاء
  • E-Mail
 أسيد كالو بقلم  September 8, 2014 منشورة في 

أعلنت "هيتاشي داتا سيستمز" اليوم أن تقنيات التحليل في الزمن الحقيقي والبيانات الكبيرة ستشكل المؤشرات الرئيسية لريادة الأسواق مستقبلاً في منطقة الشرق الأوسط التي ستستند معظم اقتصادياتها على البيانات خلال الفترة القادمة.

وخلال مشاركتهم "منتدى هيتاشي للمعلومات" 2014 المنعقد حالياً في دبي، استطلع كبار الإداريين التنفيذيين لدى شركة "هيتاشي" هذا الصباح عدد من الأمثلة المرتبطة بمجموعة متنوعة من القطاعات في منطقة الشرق الأوسط، بما فيها قطاع الرعاية الصحية، والطيران، والنفط والغاز، والحكومة، والاتصالات، وهي القطاعات التي تعتمد بشكل مباشر على أحدث الابتكارات التي تطرحها شركة "هيتاشي داتا سيستمز" في مجال البيانات المدفوعة بالمتطلبات والحاجات الاجتماعية، ومنها الحاجة لاتخاذ القرارات التشغيلية في الزمن الحقيقي، والتكامل في عمل الإدارات من أجل إيجاد بيئة تقنية معلومات قائمة على متطلبات المؤسسات والشركات.

واستناداً لما أفادت به شركة "هيتاشي داتا سيستمز"، فإن القدرة على الاستجابة ضمن الزمن الحقيقي لظروف السوق المتغيرة يمثل تحدياً كبيراً، وذلك مع بقاء عمليات جمع وتحليل البيانات محفوظة ضمن المؤسسة، والاعتماد على البنية التحتية لتحديد قدرة وإمكانية الشركة. ومع ذلك، بإمكان عمليات النشر الحديثة لتقنيات الشركات معالجة هذا الأمر، وتوفير القدرة على تحليل واعتماد البيانات التشغيلية في المشاريع الرائدة كونها تدخل تحت مظلة البنية التحتية للشركة، وفي إطار عملية صنع القرار في المؤسسة بدعم من تقنية المعلومات المرونة وانسيابية.

كما أن القدرة على التحكم في عمليات جمع، وتحويل، وتراكم، والبحث، والتصوير، ومراقبة، وتحليل، وتعظيم الاستفادة من البيانات الكبيرة في جميع أنحاء المنطقة سيصبح مؤشراً على مدى نجاح الشركات المحلية على الساحة العالمية. وتطرق السيد وايت إلى هذه النقطة قائلاً: "مع استمرار نمو وازدهار خبرات منطقة الشرق الأوسط في مجال نشر خدمات السحابة الخاصة، فإن عملية معالجة وتحليل مختلف أنواع البيانات غير المهيكلة، وتحديد أولويات البنية التحتية القادرة على التكيف والمتاحة والمؤتمتة على الدوام، فضلاً عن انسيابية خدمة تقنية المعلومات المعرفة بالمؤسسات الدائمة، ستتيح القدرة على إدارة وقيادة الشركات العالمية بأسلوب أكثر أمناً".

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code