"آي بي إم" تكشف عن تقدم كبير في الحوسبة الإدراكية

تم تصميم تقنية "واتسون ديسكفري أدفايزر" السحابيّة الحاسوبية لتسريع اكتشافات فرق البحث، واختصار الأشهر إلى أيام وساعات.

السمات: حوسبة السحابIBM (www.ibm.com)
  • E-Mail
 رياض ياسمينة بقلم  September 2, 2014 منشورة في 

أعلنت شركة "أي بي أم"،عن إحراز تقدّم كبير في إمكانات الحوسبة الإدراكية أو المعرفية (cognitive computing) لنظام "واتسون" من خلال تطوير تقنيّة "واتسون ديسكفري أدفايزر" التي تتيح للباحثين تسريع وتيرة الابتكارات العلمية عبر استكشاف وتحليل الروابط والعلاقات غير المعروفة سابقاً ضمن قواعد البيانات الضخمة (Big Data).

وقد تم تصميم تقنية "واتسون ديسكفري أدفايزر" السحابيّة الحاسوبية لتسريع اكتشافات فرق البحث، واختصار الأشهر إلى أيام وساعات من أجل اختبار الفرضيات وصياغة الاستنتاجات التي تثري عمل الباحثين، مما يضمن مستويات جديدة من السرعة والدقة في البحث والتطوير.

وبالاعتماد على إمكانات نظام "واتسون" لمعرفة الفروق الدقيقة في "اللغة الطبيعية"، فإن تقنية "واتسون ديسكفري أدفايزر" يمكنها فهم اللغة العلميّة مثل كيفية تفاعل المركبات الكيميائية؛ مما يجعلها أداةً فعالة للباحثين في علوم الحياة والمجالات الأخرى. كما تدعم هذه التقنية تطوير القطاعات والمهن التي تعتمد بشكل كبير على البيانات بما فيها مجالات القانون، والأدوية، والتكنولوجيا الحيوية، والتعليم، والكيماويات، والمعادن، والبحث العلمي، والهندسة، والتحقيقات الجنائية.

وقد بدأ الباحثون والعلماء من مراكز البحث الأكاديمية والدوائيّة والتجارية بتطبيق تقنية "واتسون ديسكفري أدفايزر" لتحليل واختبار الفرضيات بسرعة أكبر باستخدام البيانات المتضمنة في ملايين الأوراق العلمية المدرجة في قواعد البيانات العامة، علماً أنه يتم نشر ورقة بحثية علمية جديدة كل 30 ثانية تقريباً، إي بما يتجاوز المليون ورقة سنوياً. ووفقاً لمؤسسة "المعاهد الوطنيّة الصحية" الأمريكية، فإن الباحث النموذجي يقرأ حوالي 23 ورقة علمية شهرياً بما يعادل نحو 300 ورقة سنوياً، وهو ما يجعل من المستحيل على العقل البشري استيعاب الكم المتزايد من المواد العلمية المتاحة.

وفي عام 2013، استثمرت 1000 من أفضل شركات البحث والتطوير ما يزيد على 600 مليار دولار أمريكي سنوياً في مجال الأبحاث لوحدها. وبحسب "اتحاد الشركات الأمريكية العاملة في البحوث والصناعات الدوائية"، فقد تكون وتيرة التقدم بطيئة؛ حيث يتطلب طرح منتج دوائي متميز فترة 10 - 15 عاماً للانتقال من مرحلة الأبحاث إلى الاستخدام العملي. ومن خلال استخدام تقنية "واتسون ديسكفري أدفايزر"، سيتاح للباحثين استكشاف علاقات جديدة والتعرف على أنماط غير متوقعة بين البيانات التي بدورها ستحسّن وتسرّع وتيرة الاستكشافات العلمية والبحثية.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code