مع طارق حسيني، مدير المبيعات الاقليمي لسانديسك الشرق الاوسط و افريقيا

طارق حسيني، مدير المبيعات الاقليمي لسانديسك الشرق الاوسط و افريقيا يتحدث لتشانل العربية عن آخر تطورات أعمال شركة سانديسك وأهم خططها المستقبلية.

السمات: SanDisk Corporation
  • E-Mail
مع طارق حسيني، مدير المبيعات الاقليمي لسانديسك الشرق الاوسط و افريقيا
 محمد صاوصو بقلم  June 11, 2014 منشورة في 

CHANNEL: ماهي أهم منتجات وحلول شركتكم ولماذا ينبغي على تجار التجزئة إضافتها إلى مجموعة المنتجات التي يبيعونها؟

لقد عملت سانديسك الشرق الأوسط وأفريقيا، التي يترأس مبيعاتها الاقليمية طارق حسيني مدير وفريق العمل معه، خلال السنوات القليلة الأخيرة على إجراء تغيير كلي في استراتيجية سانديسك لقنوات التوزيع بهدف تقديم خدمات أفضل لعملائها والحصول على حصة سوقية أكبر مقابل الشركات المنافسة ومساعدة تجار التجزئة في بيع المزيد من المنتجات. وخلال عام 2013، تابعت سانديسك أنشطة تعظيم حضورها في السوق من خلال تعزيز تواجد موزعيها على الصعيدين العمودي والأفقي من حيث منتجات مخصصة تتعلق بالموزعين وتجار التجزئة بالإضافة إلى مختلف شرائح المستهلكين في السوق. كما شهدت سانديسك توسعاً جغرافياً في مختلف دول مجلس التعاون الخليجي، ومنذ دخولها إلى المنطقة رسمياً في عام 2005 من خلال افتتاح مقرها الإقليمي في الشرق الأوسط، استمرت سانديسك في تعزيز حضورها على واجهات المحلات، ويعود الفضل في جزء من هذا النمو غلى قنوات المبيعات والتسويق الرائدة والتعديل المستمر في استراتيجية تطوير الأسواق.

وكشركة رائدة عالمياً في ذاكرة الفلاش، تقدم بطاقات الذاكرة من سانديسك حلول تخزين نقالة تستخدم في نطاق واسع من الأجهزة مثل الحواسيب اللوحية والهواتف الذكية ومشغلات ملفات الصوت (MP3) ومحركات الأقراص ذات الحالة الصلبة (SSD)، وفيما يلي عرض لمختلف الشرائح:

محركات الأقراص ذات الحالة الصلبة (SSD)
يوفر محرك الأقراص ذات الحالة الصلبة (SSD) من سانديسك لأجهزة الحاسوب سرعة في الأداء والمزيد من الثقة بسعر مناسب، وتشهد تقنية محركات الأقراص ذات الحالة الصلبة (SSD) إقبالا متنامياً وبدأت تحل محل الأقراص الصلبة، ومع اعتبار بنية الحالة الصلبة المصممة من قبل الشركة الرائدة عالمياً في ذاكرة تخزين "الفلاش"، فإن محركات الأقراص ذات الحالة الصلبة (SSD) تعيش لفترة أطول وتستهلك طاقة بشكل أقل من الأقراص الصلبة التقليدية. إضافة إلى ذلك، تمتلك هذه المحركات سرعة بيانات عالية تمكن المستخدمين من الاستمتاع بسرعة الدخول وتحميل البرامج.

التخزين في الهواتف الذكية
يمكنك توسيع الطاقة التخزينية لهاتفك الذكي باستخدام بطاقة "سانديسك مايكرو اس دي اكس سي" (SanDisk MicroSDXC)، ويتاح لك المجال بحمل تطبيقاتك ووسائطك المفضلة حيثما ذهبت، وقد أطلقت سانديسك مؤخراً هذه البطاقة بسعة 128 ج.ب الأولى من نوعها في هذه الصناعة وذلك لتلبية الطلب العالي على استخدام المحتوى.

التخزين في الحواسيب اللوحية
يمكنك تزويد حاسوبك اللوحي بأداء قوي باستخدام إحدى بطاقات "سانديسك مايكرو اس دي اكس سي" (SanDisk MicroSDXC) والتمتع بسرعة استرجاع البيانات وتشغيل الوسائط بدون توقف.

التخزين في مشغلات ملفات الصوت (MP3)
بإمكانك توسيع مكتبتك الموسيقية وتحميل الآلاف من الأغاني على مشغل الملفات الصوتية (MP3) من خلال الفتحة الخاصة ببطاقة ذاكرة "مايكرو اس دي" باستخدام المساحة التخزينية الواسعة التي توفرها بطاقة "سانديسك مايكرو اس دي اكس سي".

CHANNEL: ما هي أهم ثلاثة أسباب دفعتكم لحضور معرض "ديستري" الشرق الأوسط (DISTREE Middle East)؟ وما الذي حققتموه من هذه الفعالية؟

- قامت سانديسك خلال معرض "ديستري" الشرق الأوسط بمشاركة أحدث استراتيجيات تخزين الفلاش للعامين 2014 و2015، مع بائعي التجزئة وشركائنا في قنوات التوزيع.

- إن تواجد العديد من تجار التجزئة والبائعين ممن شاركوا في معرض "ديستري" الشرق الأوسط القادمين عبر منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا كان أمراً مهماً بالنسبة لسانديسك حيث أتاح لها الانخراط مع هؤلاء الشركاء واستغلال الفرص لدراسة الأسواق التي نعمل فيها.

- كما كان من المهم بالنسبة لفريقنا التواصل مرة أخرى مع شركائنا الرئيسيين في بيع التجزئة الذين يعملون في المنطقة والذين حضروا هذا المعرض.

- كما كان على سانديسك إظهار حضورها القوي في السوق، وكان معرض "ديستري" الشرق الأوسط مكاناً ملائماً لذلك.

CHANNEL: ما هي الدول وأصناف العملاء وقنوات تجارة التجزئة التي تشكل أعظم فرص للنمو بالنسبة لشركتكم في الشرق الأوسط؟

توفر منطقة الشرق الأوسط فرصاً جديدة وكبيرة بالنسبة لتقنية تخزين "الفلاش" في الأجهزة الإلكترونية والنقالة وأجهزة التصوير وكذلك قنوات تكنولوجيا المعلومات، ولقد شهدنا فرص النمو للفئات ضمن القنوات غير التقليدية مثل قنوات الأغذية والأدوية والملابس وأساليب المعيشة كذلك. كما تمثل أفريقيا الفرصة الأكبر في السنوات المقبلة، وقد خصصت سانديسك الموارد الكافية لاغتنام هذه الفرص.

CHANNEL: لماذا ينبغي على تجار التجزئة الإبقاء على رصيد من منتجاتكم لديهم؟ وما الذي يجعل عرض قناتكم أفضل من الشركات المنافسة في السوق؟

نحن متواجدون في السوق منذ أكثر من عقدين، وقد أعلنا مؤخراً عن الذكرى الخامسة والعشرين لإنتاج ذاكرة الفلاش، وهي تقنية يستخدمها ملايين الأشخاص في الهواتف الذكية والحواسيب اللوحية والحواسيب المحمول الدقيقة ومراكز المعلومات وغيرها من الأجهزة الإلكترونية. كما قمنا بزيادة سعة ذاكرة "الفلاش" بحوالي 3000 ضعف وتخفيض أسعارها بحوالي 5000 مرة خلال العقدين الماضيين. وقد تم بيع أول منتج لسانديسك، وهو عبارة عن محرك أقراص الحالة الصلبة (SSD) بسعة 20 ميجابايت بمبلغ 1000 دولار أمريكي في عام 1991 وهو يساوي الآن 2 سنت فقط. إن هذه الكفاءة كانت محركاً لتبني ذاكرة الفلاش  بشكل واسع مع توفر 3 عوامل مساعدة أخرى في عصر الاتصالات وهي: الحوسبة المحمولة والاتصال المنتشر وتنامي المحتوى الرقمي. وتقدم سانديسك لتجار التجزئة الريادة في القطاع والمعرفة في مجال تجارة التجزئة والتوريد المستقر ومحفظة منتجات الأولى بين نظرائها وتوليد الطلب والربحية كذلك.

CHANNEL: هل لديكم برنامج منظم لقناة تجارة التجزئة؟ وهل تقدمون عرضاً قوياً للهامش الربحي لشركائكم؟

بناءً على سنوات عديدة من المعرفة وبرامج القنوات الخاضعة للاختبارات، لا يتطبع شركاؤنا في القناة بأقل من برامج ذات مستوى عالمي، فنحن نقدم برامج شاملة تبدأ من دراسة السوق لتحديد الفرص والوريد الثابت ونطاق واسع من المنتجات وأخذ المواقع والعرض والوسائل الدعائية والتدريب وتوليد الطلب والتوعية حول العلامة التجارية. كل ما تم ذكره يساهم في خلق قيمة بالنسبة للمستهلكين وتولد المزيد من زيارات الزبائن وزيادة سلة المشتريات في محلات بيع التجزئة.

CHANNEL: أي نوع من الدعم تقدمون لتجار التجزئة في مجال التسويق والدعاية ونشاطات نقاط البيع؟

ما زالت سانديسك مستمرة في ريادة تقديم الدعم لشركائنا من تجار التجزئة، فالعلامة التجارية ناشطة في كافة فعاليات التسوق الكبرى على المستوى المحلي والإقليمي، ويعتبر توليد الطلب والتسويق بالإضافة إلى نقاط البيع والدعاية جزءاً من صلب أعمالنا مثل فئة البضائع الاستهلاكية سريعة الحركة في اقسام الإلكترونيات الاستهلاكية.

CHANNEL: ما هي التطورات الرئيسية التي حدثت لشركتكم في الشرق الأوسط خلال العام الماضي؟ وماذا خططتم لمجمل عام 2014؟

لقد كانت 2013 سنة مميزة بالنسبة لسانديسك الشرق الأوسط، فقد شهدت هذه السنة تأثيراً تحولياً في تقنيات سانديسك تركته على الشركات والمستهلكين عبر ربع القرن الماضي. وقامت سانديسك بالاستثمار في قناة تجارة التجزئة المنظمة في المملكة العربية السعودية من خلال إضافة خدمات العرض، إضافة إلى ذلك، فقد نجحنا في ترك أثر على سوق الشركات الصغيرة والمتوسطة واكتساب المزيد من عرض منتجاتنا بفاعلية والوصول إلى المدن الصغيرة في المناطق الشمالية والشرقية والغربية والجنوبية.

بالنسبة لعام 2014، فسوف نركز على تقديم نطاق منتجات ذات أداء مرتفع لسوق المستهلكين من خلال نشاطات توليد الطلب، وقد حققنا نجاحاً عظيماً خلال مهرجان دبي للتسوق من خلال المركبة الدعائية وتحقيق رقم قياسي في عدد زيارات المستهلكين. وخلال تقدمنا في الوقت نتطلع إلى إعادة هذه التجربة في دول أخرى في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا. وخلال عام 2014، ستبقى أفريقيا محور التركيز الرئيسي لسانديسك، حيث مشينا خطوات إيجابية في عام 2013 بتثبيت العلامة التجارية في الدول الرئيسية عبر القارة وسوف نركز بشكل أكبر على تعزيز تواجدنا هنالك.

CHANNEL: ما مدى سرعة نمو شركتكم في الشرق الأوسط؟ وما هي توجهات السوق التي اعتبرتم أنها تؤثر على شرائح منتجاتكم؟

لقد شهدت تقنية الفلاش نمواً إقليمياً بنسبة 25% من سنة لأخرى من حيث وحدات البيع والإيرادات، فقد ساهم النمو الذي طرأ على الهواتف الذكية والحواسيب اللوحية في تعزيز نمو منتجات سانديسك خلال 12-24 شهراً الماضية، وكذلك شهدت تقنية التخزين الشخصي باستخدام (USB) نمواً ثابتاً خلال نفس الفترة.

CHANNEL: هل تعتبر شركتكم متعاونة مع قنوات البيع والتوزيع؟ وكيف تصف منهجيتكم في التوجه نحو السوق عموماً في منطقة الشرق الأوسط؟

تعتبر قنوات البيع والتوزيع جسراً يربط بين سانديسك وبين عملائها الحاليين والمحتملين والمتوقعين، وهي تلعب أدوراً مهماً في تعزيز نمو تقنية ذاكرة الفلاش في منطقة الشرق الأوسط، وقد تولت سانديسك مسؤولية تدريب وتعليم شركائنا في القناة حول منتجات ذاكرة الفلاش المتطور وذات السعة العالية، وحول فوائدها والطلب المتنامي على محركات الأقراص ذات الحالة الصلبة (SSD) دون تقنيات (USB) وبطاقات الذاكرة، وقد ساعدت هذه المبادرة في زيادة الوعي حول هذه الفئة بين شركائنا في القناة الذين رحبوا بها كثيراَ. إضافةً إلى ذلك، تمتلك سانديسك احد أكثر البرامج تطوراً بالنسبة للشركات الصغيرة والمتوسطة وقناة بيع التجزئة في قطاع أشباه الموصلات، وقد تمتعت كل من سانديسك وشركائنا في القناة بسنة من التعاون الإيجابي والنمو.

CHANNEL: ما هي الرسائل الرئيسية الأخرى التي قمتم بإيصالها لتجار التجزئة الذي حضروا معرض "ديستري" الشرق الأوسط حول شركتكم ومنتجاتكم؟

تعتبر زيادة مستوى الصفقات وسلة مشتريات المستهلك عنصراً رئيسياً، حيث قامت سانديسك بالتعاون مع شركاء القناة بدراسة عدة مفاهيم تجارية لخلق عروض للقيمة اثناء هذه الفعالية. إضافة إلى ذلك، قامت سانديسك مؤخراً بالإعلان عن العديد من المنتجات التقنية الجديدة، وقامت بعرض كافة هذه المنتجات خلال الفعالية لهذه السنة، وكان من بين أبرز المنتجات لعلامتنا التجارية هي بطاقة "ألترا مايكرو اس دي" (Ultra Micro SD) بسعة 128 ج.ب، وهو منتج ريادي على مستوى القطاع الأول من نوعه ضمن فئة بطاقات "مايكرو اس دي".

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code