"إماكس" تفتتح متجرها الـ 50 في المنطقة

افتتحت إماكس متجرها رقم 50 في السوق الخليجية ورقم 20 في الإمارات العربية المتحدة، لتعزز بذلك مكانتها الرائدة في قطاع تجارة بيع الإلكترونيات بالتجزئة في المنطقة و نموها السريع في القطاع.

السمات: Emaxالإمارات
  • E-Mail
 محمد صاوصو بقلم  December 15, 2013 منشورة في 

افتتحت إماكس متجرها رقم 50 في السوق الخليجية ورقم 20 في الإمارات العربية المتحدة، لتعزز بذلك مكانتها الرائدة في قطاع تجارة بيع الإلكترونيات بالتجزئة في المنطقة و نموها السريع في القطاع.

وبهذا الإنجاز اللافت، تؤكد إماكس مجدداً التزامها بتطبيق استراتيجيتها بأن تكون من متاجر بيع المنتجات التكنولوجية الأقرب من المستهلكين في الأسواق الخليجية. وتعرض متاجر إماكس أكثر من مائة ألف منتج، تتنوع ما بين الهواتف المتحركة والتلفزيون والأدوات المنزلية. وكان أول متجر افتتحته اماكس في الإمارات عام 2006، وقد افتتحت إماكس كذلك اليوم متجرها رقم 50 ليصبح العدد الإجمالي لمتاجرها في الإمارات العربية المتحدة إلى 20 ، وهو مؤشر واضح على دورها المحوري في نمو وتطور هذا القطاع.

وخلال لقائه الصحفي مع نخبة من الصحفيين اليوم، قال نيليش بهاتناغر، الرئيس التنفيذي لإماكس، "لقد كان تركيزنا على تحقيق الجودة في خدمة العملاء من أهم الدوافع الرئيسية لنمونا القياسي." وأضاف بهاتناغر قائلاً: "وإلى جانب حرصنا على نيل رضا واستحسان العملاء من خلال تنويع فئات المنتجات وتوافرها بأسعار مناسبة فضلاً عن طرح العروض الترويجية الجذابة، فإننا ننظر إلى العملاء على أنهم الأصول الأهم الواجب تأسيس علاقة طويلة الأمد معهم، وليس مجرد مشترين لمنتجاتنا. إن موظفي المبيعات لدينا مدربون وفق أعلى المستويات المهنية المتخصصة من أجل إثراء تجربة التسوق لدى عملاء إماكس وتوجيه الأفراد نحو اتخاذ قرارات مستنيرة بشأن المنتجات التي يرغبون بشرائها وليس ما نريدهم أن يشتروه. وقد حظى هذا بتقدير وإشادة كبيرة من جانب العملاء."

ولتسليط مزيد من الضوء على نمو إماكس، نوه نيليش بقوله: "لقد وضعت إماكس نمط نمو مستدام، ونحن اليوم في وضع يؤهلنا لإحداث مزيد من التوسع إلى أسواق الشرق الأوسط الأخرى، وتحديداً في أسواق العراق ومصر وشمال أفريقيا لتلبية احتياجات العملاء المحليين."

وفي رد له على سؤال تم حول أثر فوز دبي باستضافة معرض اكسبو 2020 على قطاع بيع المنتجات التكنولوجية بالتجزئة، أشار نيليش إلى أن هذا الفوز جاء في الوقت المناسب ليتوج نجاحات جهود الإنتعاش الاقتصادي التي بذلتها دبي منذ حدوث الأزمة المالية العالمية. وأضاف بقوله: "إن أوضاع السوق صحية للغاية وتستعد لتحقيق قفزة نمو غير مسبوقة بدءاً من الآن وحتى عام 2020، إذ يتوقع أن يتيح اكسبو فرصاً واعدة قد تغير قواعد اللعبة في أعمال قطاع البيع بالتجزئة المحلي والإقليمي."

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code