فيسبوك تويتر وجميع الحسابات من دون كلمة سر

كشف "وليد أحمد" محرر في موفع عالم التقنية ومن المهتمين والمتابعين للأخبار التقنية حول العالم، عن طريقة جديدة لا تحتاج فيها إلى حفظ أي كلمة من كلمات السر التي تملكها.

  • E-Mail
فيسبوك تويتر وجميع الحسابات من دون كلمة سر
 رياض ياسمينة بقلم  December 8, 2013 منشورة في 

حفظ العديد من كلمات السر الخاصة بالحسابات على شبكة الانترنت مثل فيسبوك وتويتر وجي ميل وغيرها الكثير من الخدمات، يعتبر نمن الأمور الصعبة لبعض مستخدمي خدمات الانترنت.

وكشف "وليد أحمد" محرر في موفع عالم التقنية ومن المهتمين والمتابعين للأخبار التقنية حول العالم، عن طريقة جديدة لا تحتاج فيها إلى حفظ أي كلمة من كلمات السر التي تملكها، ونترك أحمد يتحدث عن هذه الطريقة الجديدة:

"بعض المصادر قد أشارت سابقا إلى ذلك عبر اختبار جوجل لأداة أو خدمة جديدة للتخلص من كلمات السر والتي تمكنك من الدخول على خدمات جوجل دون الحاجة إلى كلمات سر ، ماذا لو قلت لكم أنني أمتلك هذه الأداة حاليا؟

لكن بطريقة مختلفة .. حاليا أنا لا أملك كلمات السر لأهم الحسابات الخاصة بي في عدد من المواقع والشبكات الاجتماعية على الإنترنت حتى بالنسبة للإيميل سواء Hotmail أو Gmail أو حتى Yahoo وكذلك الأمر بالنسبة لفيسبوك وتويتر ! نعم لا أحفظ أي من كلمات سر هذه المواقع بل حتى حسابي في موقع عالم التقنية !

على الصعيد الشخصي لا أحب أن أحتفظ وأتذكر بصورة متكررة جميع كلمات السر سواءا في العمل او على مستوى التعاملات المالية أو أثناء استخدامي للإنترنت .. قد يدهشكم أنني لا أحفظ أيضا كلمات سر بطاقات الصراف الآلي بل أحتفظ بها في محفظتي جوار بطاقة الصراف الآلي .. قد تكون تلك حالة كارثية بالنسبة لكم ولكن بالنسبة لي أنا أسعى للتخلص من حفظ أي كلمات سر حتى على مستوى التعاملات المالية والتي يعد ذلك الأمر بالنسبة لها نوعا من المخاطرة ، حاليا نجحت في التخلص من جميع كلمات السر في العالم الافتراضي عبر أداة Lastpass وأسعى إلى إيجاد طريقة أخرى للتخلص منها في الواقع وكل ما علي فعله هو حفظ كلمة سر واحدة لاستخدام الإنترنت وهي كلمة السر الخاصة بـ Lastpass .

في إعتقادي أن من أبجديات التقنية والتي لابد من أن يتعلمها ويطبقها الجميع هي زيادة السرعة في الأداء والإنتاج وسهولة الاستخدام بالإضافة إلى الحفاظ على الزمن وهذا ما أردته عبر استخدام هذه الأداة وقد تنازلت عبر ذلك عن بعض الخصوصية على الإنترنت وذلك الهوس الذي كان يلاحقني منذ مدة طويلة ... عليك أن تتنازل أحيانا لتجد في المقابل خدمات أفضل .

كان سبب استخدامي لـ  Lastpass في البداية هو تجربة مجموعة من المواقع الجديدة والتي أود التعرف عليها من الداخل وبدلا من التفكير في إيجاد كلمات سر جديدة وعادة ما كنت أستخدم نفس اسم المستخدم كان يقدم Lastpass كلمات سر قوية لا أفكر يوما في حفظها أبدا وقد ساعدني ذلك في زيادة تصفحي واكتشافي للكثير من المواقع بالإضافة إلى خاصية الـ AutoFill والتي تقوم الأداة من خلالها بملأ اسم المستخدم وكلمة السر تلقائيا

الأمر له أثر سلبي بالنسبة للمستخدم وهو فقدان أو نسيان كلمات سر أهم المواقع والخدمات كما ذكرت سابقا مثل الإيميل وشبكات التواصل الاجتماعي ولكن مع ذلك الأثر السلبي نجد أن الاستغناء عن كلمات السر بالنسبة لنا غاية يتمنى الجميع تحقيقها ولكن قد يمثل لهم الهوس بالخصوصية والخوف من التغيير في طريقة الاستخدام عائقا للانتقال إلى تلك الخطوة ، أخيرا من أراد أن ينعم بتلك السعادة فمن الأفضل أن يستخدم Lastpass حتى توفر أداة جوجل السحرية".

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code