قرار كويتي بإنشاء هيئة لتنظيم الاتصالات والصراع على الرئاسة منذ الآن

منذ الإعلان عن القرار الجديد وحتى هذه اللحظة هناك صراع شرس على تولي رئاسة الهيئة بين وكيل سابق لوزارة الاتصالات ووزير الاتصالات.

السمات: قضايا قانونيةالكويت
  • E-Mail
قرار كويتي بإنشاء هيئة لتنظيم الاتصالات والصراع على الرئاسة منذ الآن
 رياض ياسمينة بقلم  June 23, 2013 منشورة في 

أقر مجلس الأمة الكويتي قبل أيام قانون إنشاء هيئة تنظيم الاتصالات وتقنية المعلومات، والتي من شأنها تنظيم قطاع الاتصالات وحماية المنافسة ومحاربة الاحتكار.

لكن منذ الإعلان عن القرار الجديد وحتى هذه اللحظة هناك صراع شرس على تولي رئاسة الهيئة بين وكيل سابق لوزارة الاتصالات ووزير الاتصالات الذي في عهده شهد القطاع تطورات مهمة وانجازات طال انتظارها لسنوات طويلة، ففي عهد وزير المواصلات سالم الاذينة تم إقرار نقل الأرقام وتطوير مقاسم الوزارة وغير ذلك من القرارات الحازمة في شأن "الخطوط الجوية الكويتية".

وتشير بعض المصادر انه حتى اليوم لا مرشح لتولي رئاسة هيئة الاتصالات سوى اسم وكيل وزارة المواصلات السابق، الذي يتمتع بنفوذ قوي وخبرة تفوق ثلاثين عاما في هذا المجال.

بيد أن الصراعات في وزارة المواصلات قد أدت في نهاية المطاف إلى أن يصبح وجود الوكيل مرهوناً بالوزير.. والعكس صحيح.

واستبعدت المصادر إقرار هيئة الاتصالات من قبل مجلس الوزراء قبل انتخابات مجلس الأمة المقبلة، إذ أن تولي الوكيل رئاسة هيئة الاتصالات مرهون بعودة كتلة برلمانية داعمة إلى مجلس الأمة.

من جانب آخر، يقول مراقبون أن التطورات التي شهدها السوق المحلي في السنوات الأخيرة تستدعي وجود هيئة للاتصالات، التي من شأنها أن تعمل على تنظيم السوق من خلال دعم قطاع تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات والحفاظ على المنافسة وعلى الدخول العادل للمرخص لهم في البنية التحتية من خلال تطبيق أفضل الممارسات العالمية في تنظيمه والإشراف عليه.

كما أن وجود هيئة تنظيم الاتصالات من شأنه أن يساهم في الارتقاء بمستوى الخدمات ورفع الوعي العام وحماية مصالح المشتركين وتسهيل معاملات التجارة الالكترونية وتشجيع الاستثمار والابتكار والتطوير والتعليم. كما ان المشروع يهدف إلى وضع الضوابط واللوائح التي تفتح مجال المنافسة بشكلها المطلوب بين الشركات المقدمة لخدمات الاتصالات والانترنت، بما يعود بالفائدة على المشتركين بشكل عام.

وبالنسبة إلى قانون إنشاء هيئة الاتصالات، فقد تم منذ عام 2006 إجراء عدة تعديلات وتحسينات على مسودة قانون إنشاء هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، إذ قامت وزارة المواصلات - آنذاك - بوضع آلية واضحة للبدء بالخطوات التنفيذية للمشروع، حيث شكلت لجانا رسمية، وأوفدت متخصصين إلى بعض الدول المجاورة، للاطلاع على تجاربها في هذا المجال، ومحاولة الاستفادة من خبراتها.بحسب جريدة القبس ويشير القانون إلى أن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات هي هيئة رقابية تنظيمية تشرف على كل ما  يتعلق بخدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والانترنت المتطورة، التي يتم خلالها وضع أسس وضوابط يلتزم بها كل من المشغّل والمستخدم لتلك الخدمات.

"قبس"

 

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code