جوجل ترفض تطبيق التعرف على الوجوه لنظارتها وتقبل الفيديو المسيء للإسلام على يوتيوب

قالت الشركة أن هذا التطبيق يعتبر من التطبيقات المخالفة لسياسة الخصوصية التي يتمتع بها مستخدمي خدمات جوجل حول العالم وأنه مشابه لسياستها التي تمنع خطابات الكراهية والتمييز العنصري والعرقي على منتجاتها التي تقدمها عبر شبكة الانترنت.

السمات: Google Incorporated
  • E-Mail
جوجل ترفض تطبيق التعرف على الوجوه لنظارتها وتقبل الفيديو المسيء للإسلام على يوتيوب نظارات جوجل الذكية
 رياض ياسمينة بقلم  June 2, 2013 منشورة في 

رفضت جوجل مؤخراً تطبيق تمييز الوجوه المطور للاستخدام على نظارتها الذكية حرصاً منها على خصوصية العامة.

يساعد التطبيق في التعرف على وجوه المارة حيث يلتقط الصور ويقارنها مع البيانات المتوفرة عن صاحب الصورة كميزة البحث من خلال الصور الموجودة في محرك البحث الشهير جوجل سيرش.

وقالت الشركة أن هذا التطبيق يعتبر من التطبيقات المخالفة لسياسة الخصوصية التي يتمتع بها مستخدمي خدمات جوجل حول العالم وأنه مشابه لسياستها التي تمنع خطابات الكراهية والتمييز العنصر والعرقي عبر منتجاتها التي تقدمها عبر شبكة الانترنت.

لكن الغريب في الأمر أن الشركة نفسها وعند نشر الفيديو المسيء للأمة الإسلامية على موقع يوتيوب الشهير لم توافق الشركة على إزالة الفيديو من تلقاء نفسها واعتبرت الأمر أنه مجرد حرية عن التعبير ولم تنظر للأمر أنه مسيء لفئة ضخمة من مستخدمي خدماتها حول العالم ويحرض على الكراهية فضلاً عن جرحه لمشاعر المسلمين في جميع أنحاء الأرض ولم تهتم لما تسبب به من هجمات عديدة تعرضت لها السفارات الأمريكية في العديد من دول العالم وأسوأ نتائجها كان مقتل السفير الأمريكية في ليبيا.

وقامت الحكومات الإسلامية الرافضة للفيديو بإزالة رابط الفيديو من على شبكتها للانترنت ولجأ البعض إلى حظر الموقع بشكل كامل.

 

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code