موبايلي تقدم عروض على خدمة الجيل الرابع تصل إلى سبعة أشهر مجانية

قالت "موبايلي" إن العرض الذي أطلقته من خلال شركة بيانات الأولى التابعة لها ما زال مستمرًا للمشتركين الجدد والحاليين في خدمة كنكت الجيل الرابع الراغبين في الاستفادة من السرعات العالية.

السمات: الإنترنت ذو النطاق العريضالسعودية
  • E-Mail
موبايلي تقدم عروض على خدمة الجيل الرابع تصل إلى سبعة أشهر مجانية
 رياض ياسمينة بقلم  May 30, 2013 منشورة في 

واصلت "موبايلي" تقديم عروضها المميزة لخدمة الإنترنت فائق السرعة وذلك بعد أن قدمت عِدّة أشهرٍ مجانية تصل إلى سبعة أشهر لعملائها المشتركين بخدمة كنكت الجيل الرابع المنزلية وبأسعار تبدأ من 199 ريالاً للشهر الواحد.

وقالت "موبايلي" إن العرض الذي أطلقته من خلال شركة بيانات الأولى التابعة لها ما زال مستمرًا للمشتركين الجدد والحاليين في خدمة كنكت الجيل الرابع الراغبين في الاستفادة من السرعات العالية التي تقدمه هذه الخدمة إلى جانب المزايا التي يحصل عليها المشترك والمتمثلة في شهر مجاني في حال اشتراكه بباقة ثلاثة أشهر، أو ثلاثة أشهر مجانية في حال اشتراكه بباقة ستة أشهر أو سبعة أشهر في حال اشتراكه في الخدمة لمدة سنة.

وأكدت "بيانات الأولى" أنها عززت خدمة كنكت الجيل الرابع المنزلي بإصدار راوتر خاص يحمل اسم وتوقيع اللاعب الشهير رونالدو وباقات خاصة ابتكرتها لتناسب احتياجات مشتركيها من خلال سرعات ومدد اشتراك مختلفة وبأسعار تنافسية، فقد وفرت السرعات التالية (6 ميجابت و 4 ميجابت و 2 ميجابت).

وتغطي "موبايلي" اليوم أكثر من 78% من مناطق المملكة المأهولة بالسكان، كما أنها ما زالت تواصل سعيها وجهدها نحو تغطية ما تبقى من مناطق المملكة وفق الخطط الفنية التي اعتمدتها لتكون الخدمة في متناول جميع مشتركيها في مختلف مناطق المملكة؛ إذ توفر خدمة كنكت الجيل الرابع حلاً ذا اعتمادية عالية للاتصال بشبكة الإنترنت وفق سرعات فائقة وبتكلفة مناسبة.   

وكانت "موبايلي" قد ضاعفت من قدرات شبكاتها لتمكين مشتركيها من الوصول إلى سرعات قياسية؛ إذ تحظى شبكة الجيل الرابع لديها اليوم بثقة المستخدمين من قطاع الأفراد والأعمال وذلك بعد أن نجحت في تمرير حجم قياسي وغير مسبوق من البيانات باعتمادية عالية وصلت إلى 400 تيرابايت يوميًا مما فتح المجال لعملائها لتجربة لا تضاهى في مجال الاتصالات والحزمة العريضة المتنقلة.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code