الأجهزة الجوالة ستغير آلية عمل مراكز الاتصال في الشرق الأوسط

سيساهم اتساع سوق الأجهزة الجوالة في إتاحة الوصول المتزامن لخدمات الويب والصوت والمعلومات السياقية حول العميل عن طريق تطبيقات الاتصالات المتحركة إلى إزالة العيوب التي تعاني منها مراكز الاتصال هذه الأيام.

السمات: Interactive Intelligence Inc (www.inin.com)
  • E-Mail
الأجهزة الجوالة ستغير آلية عمل مراكز الاتصال في الشرق الأوسط
 رياض ياسمينة بقلم  April 28, 2013 منشورة في 

سيساهم اتساع سوق الأجهزة الجوالة في الشرق الأوسط  في قلب آلية التواصل بين الشركات والعملاء رأساً على عقب، وترى شركة إنترأكتيف أنتيلجينس، أن هذه التقنيات ستساعد على إتاحة قنوات عديدة للتواصل على جهاز واحد.

كما ترى الشركة أن هذا الاتساع سيساهم أيضاً إتاحة الوصول المتزامن لخدمات الويب والصوت والمعلومات السياقية حول العميل عن طريق تطبيقات الاتصالات المتحركة إلى إزالة العيوب التي تعاني منها مراكز الاتصال هذه الأيام.

في تقرير "مستقبل خدمة العملاء في عالم الاتصالات المحمولة:  التفاعلات الذكية المتصلة"، الذي نشر في يوليو 2012، حددت شركة الأبحاث المستقلة 'أوفام‘ قدرات الاتصالات المحمولة كفرصة لبدء "التفاعل الذكي المتصل" - وهو نوع جديد من الاتصالات مع العملاء. وفي إطار هذا التفاعل الذكي، تدرك الشركة سياق العملاء والمعرفة بشأن عناصر التواصل مثل نوع جهاز المستخدم وموقعه بالإضافة إلى المنتجات والتخطيطات التي تشاهدها قبل التواصل مع استشاري مركز الاتصال، وجميع هذه العناصر تسهم في تحسين كفاءة التواصل مع مركز الاتصال.

ومن أجل الاستفادة من إمكانيات التقنيات المحمولة، يجب على الشركات دمج كل العناصر التي تعيش في جزر منعزلة في أغلب الشركات:

يجب ربط البيانات المخزنة في قواعد بيانات الأعمال ونظم إدارة علاقات العملاء بالمعلومات التي يرسلها العميل أثناء تشغيل الجهاز المتحركة وببيانات السياق الواردة من التطبيقات المحمولة.

قنوات التواصل: تتيح الهواتف الذكية الوصول المتزامن لخدمات الصوت والويب، وذلك من أجل إدارة التفاعلات الذكية المتصلة والتكامل التام مع جميع قنوات التواصل المطلوبة

الجهاز: يستطيع العميل الاتصال بالإنترنت من خلال الهاتف الذكي أثناء التحدث مع الاستشاري على الهاتف الأرضي. لإدارة التفاعلات الذكية المتصلة، ينبغي أن تدمج نظم اتصالات المؤسسات بيانات العملاء المتدفقة من أي جهاز سواء كانت هاتفًا أرضيًا أو متحركا أو حاسبًا لوحيًا أو كمبيوتر مكتبي.

 

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code