"جوجل شوبينغ إكسبريس" منافس "أمازون" الجديد

يتوقع العديد من المطلعين على أعمال شركة "جوجل" أن تتفوق على شركة "أمازون" في التجارة الالكترونية إذا ما اعتمدت الشركة على الاستراتيجيات الصحيحة.

السمات: التجارة الإلكترونيةGoogle Incorporated
  • E-Mail
 رياض ياسمينة بقلم  March 6, 2013 منشورة في 

تنوي شركة "جوجل" الأمريكية إطلاق متجرها الالكتروني الخاص لمنافسة شركة "أمازون" في أهم الأسواق لديها.

أطلقت "جوجل" على المتجر الجديد أسم "جوجل شوبينغ إكسبريس"، وتقول الشركة أن رسم الاشتراك السنوي سيكون ما بين 64 و 69 كأقصى حد أي أرخص من متجر "أمازون" بـ10 أو 15 دولار تقريباً، والذي يتقاضي رسم اشتراك سنوي يصل إلى 79 دولار أمريكي.

وتقول الشركة أن المتجر الجديد سيقدم خدمة التسوق والتسليم في نفس اليوم، مما سيساعد على نمو المتجر بسرعة أكبر فضلاً عن نمو العملاء ومحبي التسوق من خلال شبكة الانترنت بشكل أسرع.

ولدى شركة "جوجل" الأفضلية في هذا السوق الكبير، حيث تعتبر "جوجل" من أكبر الشركات التي تعمل في مجال الإعلانات عن المنتجات وغيرها ويعتبر محرك البحث الخاص بها من أهم المحركات التي تعرض تشكيلة كبيرة ومتنوعة من البضائع والمنتجات، وباعتبارها من أكبر المعلنين ولاحتواء المتجر على تشكيلة كبيرة من العلامات التجارية ستتمكن "جوجل" من ربط محرك البحث والمنتجات المعروضة عليه بشكل مباشر مع متجرها الجديد.

كما أن الأمر يعتبر مغرياً للعديد من العلامات التجارية الهامة في العالم وستعتبرها فرصة كبيرة لعرض منتجاتها على متجر "جوجل" مما سيرفع نطاق الأعمال إلى أكبر حد.

تقدم "جوجل" لمستخدمي جميع خداماتها المنتجات المفضلة لديهم والتي ترى أن المستخدمين يميلون إليها، وواجهت الشركة انتقادات عديدة بخصوص هذا الأمر والذي اعتبره البحث انتهاك للخصوصية من أجل بيع إعلانات أكثر، ومن أكثر الخدمات التي تعتمد عليها الشركة في عرض الإعلانات هي محرك البحث العملاق "جوجل سيرش"، والذي تقوم "ياهو" الآن بالاعتماد على تقنياته لتسويق إعلاناتها هي الأخرى.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code