10 خطوات أساسية ستمكن "آبل" من استعادة الصدارة

على شركة آبل القيام بعشرة خطوات أساسية لتتمكن من النهوض مجدداً وتصدر سوق الأجهزة من جديد، ومنها الاستغناء عن خدمات "تيم كوك" الرئيس التنفيذي للشركة.

السمات: Apple Incorporatedهاتف آي فون 4أرباح الشركات
  • E-Mail
10 خطوات أساسية ستمكن (Getty Images)
 رياض ياسمينة بقلم  March 3, 2013 منشورة في 

كشف موقع "تيك رادار" عن أهم الخطوات التي يجب على آبل اتخاذها لتتمكن تصدر سوق الالكترونيات من جديد، بعد التراجع الذي شهدته مؤخراً.

ومن أول الإجراءات التي يجب على الشركة اتخاذها هي إطلاق هاتف آي فون رخيص الثمن ليتمكن جميع الجميع من الحصول على تقنيات الشركة الشهيرة من خلال هاتفها الأيقونة، ولا يهم بأي شكل ستقوم الشركة بهذا الأمر شرط أن تتوفر التقنيات المتوفرة في آي هاتف آي فون أخر.

الإجراء الثاني هو إطلاق هاتف ضخم، كهواتف سامسونج الشهيرة جالاكسي نوت 1 و 2 أو هواوي آسيند وغيرها الكثير من الهواتف الأخرى من هذه الفئة، والتي شاع استخدامها في الآونة الأخيرة.

ثالثاً على الشركة الدخول في مجال محركات البحث، حيث أثبتت الأخيرة جدواها مع العديد من الشركات مثل جوجل ومايكروسوفت والعديد من الشركات الأخرى، والتي تساهم بتقديم تجربة أفضل لمستخدمي الشركة من خلال أجهزتها المحمولة.

ورابعاًَ ذكر الموقع أن على آبل التفكير بشكل مختلف اتجاه الإعلان عن أجهزتها، وان تفكر في صرف مبالغ أكبر تجاه الإعلانات التي تخص منتجاتها، كما يفعل الغريم الأكبر لها سامسونج، والمعروف بالإنفاق الكبير على إعلانات منتجاته الجديدة.

خامساً على الشركة شراء الشركة المطورة لتطبيق البريد الالكتروني "سبارو" والتي قامت شركة جوجل بشرائه، وعلى آبل أن تقوم بشراء الشركة المطورة للتطبيق "أوركسترا"، حيث تعتبر آبل من الشركات التي تفتقر إلى تقديم واجهات المستخدم بشكل مريح وسهل الاستخدام وهذا تحديداً ما يبرع بهم طوروا أوركسترا، وخاصة عند النظر إلى البريد الالكتروني "جي ميل".

ويأتي سادساً أن على آبل التأكد من جودة الساعة التي كشفت أو لمحت أنها تعمل عليها "آي واتش" حيث لن تتحل الشركة أي فشل في هذا المجال والسبب أن العديد من الشركات التقنية تعمل على نفس المشروع تقريباً.

وسابعاً يقول الموقع أن على آبل الاستغناء عن التأثير السلبي الذي خلفه رحيل "ستيف جوبز" الذي رفع من شأن الشركة وساعدها على النمو حيث كانت تعاني من الكثير من الصعوبات في تحديد مكانها في سوق الالكترونيات.

ويأتي في المركز الثامن أن على آبل فصل "تيم كوك" من منصبه، حيث شهد سهم آبل في العام الأخير 2012 تراجعاً كبيراً من 777 دولار أمريكي إلى 440 دولار أمريكي، فضلاً عن تراجع حصتها في سوق الأجهزة المحمولة والاعتراف المشين للرئيس التنفيذي للشركة "تيم كوك"، حين أعلن أنه من الصعب اللحاق بأجهزة أندرويد وسامسونج تحديداً، وأن الأرباح ليس كل ما يهم الشركة، مما أثار حفيظة العديد من المستثمرين.

تاسعاً على آبل الدخول إلى عالم التلفزيونات الذكية، حيث على الشركة الاطلاع على النجاح الكبير الذي حققته سامسونج في الآونة الأخيرة والسيطرة التي حققتها في سوق التلفاز الذكي، ومن المعروف أن آبل قادرة على تطوير تلفزيونات عالية الدقة كما أنها قادرة على تزويدها بأحدث التقنيات والتي قد يكون لها شأناً كبيراً في هذا السوق المتنامي.

وأخيراً وفي المرتبة العاشرة هو أنه على آبل عدم التوقف على الابتكار خاصة في التصميم، ولا يجب عليها اعتماد التصميم الواحد على جميع الأجهزة حيث وفي معظم الأحيان يحتاج المستخدمين إلى تصاميم خارجية جديدة ومبتكرة للأجهزة التي تعودوا على تقنياتها وأحبوها.

 

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code