"بلاك بيري Z10" الأسرع مبيعاً في دولة الإمارات

أكدت عدة متاجر في دولة الإمارات أن الشحنات الجديدة التي تستلمها من الهاتف الجديد غالباً ما تنفذ في نفس اليوم.

السمات: هواتف بلاك بيريResearch In Motion
  • E-Mail
 رياض ياسمينة بقلم  February 21, 2013 منشورة في 

أعلنت "بلاك بيري" مؤخراً عن الأرقام التي تنوي الوصول إليها من خلال مبيعات "بلاك بيري Z10" في الربع الأول من العام الحالي، والتي وصلت إلى 1.7 مليون هاتف.

ولكن مشكلة ضعف الإنتاج للهاتف الجديد ستكون العائق الوحيد بينها وبين هذا الرقم والذي من المتوقع أن ينخفض ليصل إلى 300 ألف هاتف فقط، باعتبار أن الإقبال على الهاتف الجديد كبير وخاصة في دولة الإمارات.

قام موقع "الإمارات 24/7" بالتواصل مع العديد متاجر الالكترونيات الأساسية في دولة الإمارات والتي تقوم ببيع الهاتف الجديد لمعرفة الوضع الحقيقي لمبيعات الهاتف في الدولة، ومنها متجر "شرف دي جي" والذي أكد أن الإقبال على الهاتف الجديد أكثر مما هو متوقع وأن متوسط مبيعات الهاتف الجديد اليومية تصل إلى 30 جهاز، ولكن المشكلة الوحيدة التي يواجهها المتجر هي أنه وفي أغلب الأحيان تنفذ الكميات المتوفرة لديه قبل نهاية اليوم.

كما كان للموقع اتصال مع متاجر "إماكس" والتي أكدت بدورها أن المبيعات أكثر من جيدة ويومياً تضطر إلى طلب شحنة جديدة من الأجهزة لتتمكن من تلبية جميع زبائنها، والمشكلة هي أن الكميات التي تصلها من الأجهزة لا تعتبر كافية، وغالباً ما يضطر الزبون لحجز الهاتف قبل وصوله ليتمكن من الحصول عليه، حيث لا نضمن أن يتوفر الهاتف حتى بعد ساعات من وصول أي شحنة جديدة، وعن وضعها الحالي يتوفر لدى المتجر أربعة أجهزة باللون الأبيض، وقد تكون نفذت حتى قراءتكم للخبر.

وأخيرا أكد متجر "أكسيوم تليكوم" أن مبيعات الجهاز رائعة، ولكن أكدت هي أيضاً أن الكميات المحدودة من الجهاز العائق الوحيد لتحقيق مبيعات أفضل، وتؤكد أكسيوم أنه مهما توفر لديها من أجهزة، ستتمكن من بيعها على الفور.

يعتبر السوق الإماراتي من الأسواق القوية التي طرح بها الهاتف الجديد، ويقول أحد الموزعين أن نسبة استخدام هواتف بلاك بيري في الإمارات تصل إلى 60%، ويعتبر الهاتف الجديد الآن المبيعات رقم واحد في الدولة منذ طرحه ويأتي الهاتف الجديد جالاكسي إس 3 و آي فون 5 في المركز الثاني والثالث على التوالي.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code