موظفي "وادي السيليكون" يختارون "الممنوعات" من خلال كمبيوترات آي باد اللوحية

كشفت بلومبيرغ في مقابلة أجرتها مؤخراً مع صاحبة إحدى "العيادات" التي تبيع مخدر الماريجوانا "الطبي"، أن 40% من زبائن العيادات المنتشرة في "سان خوسيه" هم موظفي شركات التقنية في وادي السيليكون.

  • E-Mail
موظفي
 رياض ياسمينة بقلم  February 20, 2013 منشورة في 

نشرت "بلومبيرغ" تقرير مؤخراً حول اختيار موظفي "وادي السيليكون" لمخدراتهم من خلال كمبيوترات آي باد اللوحية في "العيادات" المنتشرة هناك والتي يزيد عددها عن الـ 106 وتقوم ببيع مخدر الماريجوانا "الطبي".

وتقول "آريولا" صاحبة إحدى العيادات في "سان خوسيه" والتي لا تبعد كثيراً عن شركة سيسكو أو آبل، أن 40% من زبائن العيادات المنتشرة هم من موظفي شركات التقنية في وادي السيليكون وأنها ترى يومياً الكثير من موظفي شركات التقنية العاملين في أشباه الموصلات والمهندسين والمبرمجين ويقومون باختيار المنتج اللذي يرغبون بالحصول عليه من خلال كمبيوترات آي باد اللوحية التي قمنا بوضعها في جميع أنحاء العيادة.

وعند سؤالها عن سبب اختيار هذه الطريقة في بيع المنتجات أجابت، أن موظفي التقنية يرغبون بالشراء من خلال طريقة شبيهة بعملهم سريعة وفعالة فضلاً عن رغبتهم بمعرفة التفاصيل المتعلقة بالمنتجات وهذا يوفر علينا وعليهم الكثير من الوقت وما عليهم إلا التوجه إلى الصندوق والدفع.

 وعن أسباب تعاطي موظفي التقنية لهذا المخدر تقول "آريولا" أن معظمهم يشكون من ضغط العمل أو أن الطبيب وصف لهم هذا المخدر لتخفيف الكثير من الآلام كالصداع كما أن السماح بتعاطي المخدر مؤخراً ساعد في زيادة التعاطي لغايب المسائلة الجنائية.

"إذا تعطل هاتفك الذكي او أي من المواقع التي تعمل عليها أو حتى مخدم الانترنت، فعليك فوراً معرفة السبب"

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code