"إنفوسيل دوت كوم" تعلن عن 18 مليون دولار أمريكي أرباح للعام 2012

سجلت الشركة ارتفاعاً في مبيعاتها في دول مجلس التعاون الخليجي بعد شراكتها مع اثنين من أهم الموزعين الخارجيين.

السمات: Info2cellأرباح الشركات
  • E-Mail
بشار دحابرة المؤسس والمدير التنفيذي لشركة إنفوتوسيل دوت كوم
 رياض ياسمينة بقلم  January 28, 2013 منشورة في 

أعلنت "إنفوتوسيل دوت كوم"، عن ارتفاع إجمالي أرباحها خلال العام الماضي بنسبة 29% لتصل إلى 18 مليون دولار أمريكي مقارنة بـ 14 مليون دولار في العام 2011.

وعزت الشركة هذا الأداء القوي إلى شبكتها الواسعة من الشركاء الاستراتيجيين وإطلاقها لخدمات جديدة، بالإضافة إلى خططها الطموحة للتوسع في أسواق جديدة في مختلف أنحاء المنطقة.

وكشفت "إنفوتوسيل دوت كوم" عن خطوات جديدة للتوسع في شمال أفريقيا وآسيا. وسجلت الشركة ارتفاعاً في مبيعاتها في دول مجلس التعاون الخليجي بعد شراكتها مع اثنين من أهم الموزعين الخارجيين، الأمر الذي ساعد على تنويع العروض الأساسية للشركة بشكل أكبر. كما أطلقت "إنفوتوسيل دوت كوم" منتجات وخدمات جديدة في كل من الإمارات والأردن والعراق والبحرين، بالإضافة إلى تلبية المتطلبات المستحدثة في هذه الأسواق الرئيسية وافتتاحها أيضاً لأسواق جديدة في كل من السعودية والعراق.

وقال بشار دحابرة، المؤسس والمدير التنفيذي لشركة "إنفوتوسيل دوت كوم": "لا تزال أسواق الشرق الأوسط تشهد تطوراً مستمراً وتوفر فرصاً كبيرة للنمو. ونحن في وضع جيد يؤهلنا لتلبية متطلبات هذه الأسواق وتقديم قيمة مضافة للمشتركين بفضل استثماراتنا الطموحة في مجال التكنولوجيا وشبكتنا الواسعة من الشركاء الاستراتيجيين. ويؤكد أدائنا القوي خلال العام الماضي على نجاح استراتيجيتنا وإمكانات النمو الكبيرة للسوق الإقليمي. وسنواصل إقامة تحالفات استراتيجية وطرح المزيد من التطبيقات المبتكرة والخدمات ذات القيمة المضافة والتوسع نحو أسواق جديدة في الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا مع المضي قدماً في خططنا طويلة الأمد".

وحافظت "إنفوتوسيل دوت كوم" خلال السنوات القليلة الماضي على مكانتها كشركة رائدة في مجال توفير تطبيقات ومحتوى الهاتف المحمول في أسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التي تتميز بتنافسيتها العالية. وحتى تاريخه، تقدم الشركة خدماتها لأكثر من نصف مليون مشترك وتقوم بإعداد ما يصل إلى 100 طلب للهاتف النقال في الثانية.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code