انفصال متوقع بين آبل و إنتل

تعتقد آبل أنها يوماً ما ستتمكن من تصنيع معالجات تضاهي معالجات إنتل.

السمات: Apple IncorporatedIntel Corporation
  • E-Mail
انفصال متوقع بين آبل و إنتل إنتل
 رياض ياسمينة بقلم  November 6, 2012 منشورة في 

يتوقع الكثير من المتابعين لأعمال شركة آبل، انتهاء العلاقة التي ربطت بينها وبين إنتل والتي تمتد إلى سبع سنوات من العمل المتشارك.

وتأتي التوقعات من تصريحات آبل التي أتت في أواخر العام الماضي، حيث قال أحد المهندسين في الشركة أن المعالجات التي تشغل الهواتف الذكية ستتطور يوماً ما ومن الممكن أن تشغل الكمبيوترات المحمولة وكمبيوترات سطح المكتب، والجدير بالذكر أن إنتل من يزود الأخيرين بالمعالجات.

عندما قدمت آبل هاتفها الذكي آي فون 4 كان المعالج الذي زود به الجهاز أقوى وأسرع بمرتين من المعالج الذي استخدمته الشركة في الجيل الأول من كمبيوترات آي باد اللوحية، ولكن هذا لا يعتبر مقياس فعلي وصحيح حول إمكانية آبل تطوير معالجاتها الخاصة بالكمبيوترات المحمولة وكمبيوترات سطح المكتب.

تعتبر إنتل من أفضل المصنعين في العالم للمعالجات وتمتد علاقتها بآبل إلى سبع سنوات مضت، بالإضافة إلى أن المعالجات التي قدمتها إنتل لآبل كانت وما تزال من أهم العوامل التي تميز كمبيوتراتها المحمولة وكمبيوترات سطح المكتب وتعتبر من العوامل التي تجذب المستخدمين لما تقدمه من سرعات وقوة في الأداء.

ويقول أحد المتابعين أن آبل تحاول الانغلاق على نفسها وليس غريباً إذا قامت بتصنيع شاشتها وكل مكونات أجهزتها ضمن مصانعها، بذلك توفر الكثير آبل من عمليات التصنيع والشحن وباقي المصاريف الإضافية.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code